الثورة نت
موقع صحيفة الثورة الرسمية الأولى في اليمن، تصدر عن مؤسسة الثورة للصحافة والطباعة والنشر ومقرها العاصمة صنعاء

لخصت مأساة العدوان على اليمن

مبدعة يمنية تفوز بجائزة “الجون بيرن” بإحدى لوحاتها الفنية التي حملت عنوان “الأسرة “

فازت الفنانة اليمنية شذى التّوي بجائزة «الجون بيرن» بلوحة فنية تحت عنوان “ما هو أكثر إيلاماً، الجوع أم الخوف؟”
وأثار دخول شذى إعجاب لجنة التحكيم بالتركيب القوي والمعبر للوحاتها وبيان دخولها المؤثر.
من بين ما يقارب 300 مشاركة تم استلامها في الفترة من فبراير إلى أبريل 2021م، تم اختيار عمل شذى كفائز ربع سنوي بقيمة 500 جنيه إسترليني من قبل لجنة التحكيم المكونة من المصور والمخرج ديفيد يوستاس وكذلك مصمم الجرافيك الرئيسي في ألعاب روك ستار، جيل مينزيس والموسيقار مايك بيلي والكاتب والصحفي أليكس رينتون.
شرحت شذى لوحتها بهذه الكلمات (الأسرة).
لقد تركتني أعيش في منطقة الحرب أكثر قليلاً مما كنت أتوقع، في السنوات الست الماضية عشت في اليمن، ومنذ مجيئي إلى إدنبره الجميلة، ظلت الأفكار والسيناريوهات تلعب في رأسي كوميض خلفي مليء بالذكريات.
لذلك قررت أن أقوم بعمل مسلسل فني بعنوان الأسرة، ليعكس المشاعر اليائسة للشعب اليمني. يصعب تفسير حالة انعدام الأمن التي يواجهها هؤلاء الأشخاص بالكلمات.
الخوف من التعرض لصاروخ مفاجئ هو كابوس مطلق. البحث عن الطعام بين تلك الجدران المهتزة أمر مرعب للغاية.
شيء لا أراه إلا في الأفلام الوثائقية، وللحظة شعرت وكأنني جزء من ذلك الفيلم على تلك الشاشة. الأصوات عالية جدًا.
الجميع في خوف، الذين يحاولون اغتنام الفرصة لأكل بشرتهم البُنّية. يحاول بعضهم الجري بينما يتشبث الآخرون بأحبائهم حتى النهاية. سألت نفسي عدة مرات قبل الرسم: هل أرسم الخوف أم الجوع؟ في النهاية، وجدت نفسي أرسم تلك الوجوه .

قد يعجبك ايضا