الثورة نت
يومية - سياسية - جامعه

استعداداً للاحتفاء بالمناسبة الدينية الغالية على قلوب اليمنيين

تدشين فعاليات المولد النبوي الشريف في العاصمة وعدد من المحافظات

 

الثورة / سبأ

دشن مكتب التربية في أمانة العاصمة وفروعه بالمديريات، أمس، فعاليات المولد النبوي الشريف في المدارس الحكومية والأهلية.
وفي التدشين أكد مدير مكتب التربية عبدالقادر المهدي، أهمية الاحتفاء بهذه المناسبة الدينية من خلال إقامة الفعاليات والإذاعات والأنشطة التي تكرس الوعي في أوساط الطلاب والطالبات والمجتمع بأهمية تجسيد نهج وسيرة الرسول الأعظم قولاً وعملاً.
وأشار إلى ضرورة الاقتداء بالقيم والأخلاق والمبادئ التي جاء بها خاتم الأنبياء والمرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وآله وسلم.
ولفت المهدي إلى أهمية أخذ الدروس والعبر من سيرة الرسول الأعظم.. داعياً الجميع إلى المشاركة الفاعلة في إحياء ذكرى مولد سيد البشرية.
وألقيت في الفعاليات كلمات, أكدت أن الاحتفاء بذكرى المولد النبوي رسالة للأعداء بتمسك الشعب اليمني بسيرة ومبادئ وأخلاق المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم والسير على نهجه القويم.
وأشارت إلى استلهام الدروس والعبر من سيرته ونهجه السديد, وتعزيز قيم التكافل الاجتماعي والصمود والتضحية دفاعاً عن الوطن.
تخلل الفعاليات- التي حضرها قيادات وكوادر المناطق التعليمية والمدارس- فقرات شعرية وإنشادية قدمها طلاب وطالبات المدارس عبرت عن أهمية المناسبة.
إلى ذلك ناقش لقاء في مديرية الوحدة بأمانة العاصمة، أمس، الاستعدادات للاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف على صاحبه أفضل الصلاة وأتم التسليم.
وتطرق اللقاء الذي ضم وكيل الأمانة المساعد عبدالوهاب شرف الدين, ورئيسي لجنتي الخدمات والتخطيط بمحلي الوحدة أحمد زهرة والمهندس محمد السلمي, إلى دور الأجهزة التنفيذية والإشرافية والمشايخ في التجهيز للاحتفال بهذه المناسبة الدينية.
وأكد شرف الدين، أهمية الإعداد للاحتفاء بهذه المناسبة، بما يليق بعظمة ومكانة الرسول الأعظم وتأكيداً على حب وارتباط وولاء اليمنيين لنبيهم محمد عليه الصلاة والسلام.
وأوضح أن الاحتفاء لن يقتصر على تنظيم أنشطة وأمسيات وتعليق لوحات، بل سيشمل تنفيذ برامج إحسان ومبادرات مجتمعية وتشجير ونظافة الشوارع والمساجد والمدارس وغيرها.
فيما أكد المسؤول الثقافي إبراهيم البوصي، أهمية إحياء هذه المناسبة لتعزيز الارتباط بالنبي محمد صلوات الله عليه وآله وسلم، والاقتداء به والسير على نهجه القويم.
كما ناقش اجتماع في مديرية باجل محافظة الحديدة أمس برئاسة وكيل المحافظة المساعد عامر مثنى، الاستعدادات لتدشين فعاليات ذكرى المولد النبوي الشريف.
واستعرض الاجتماع بحضور أمين محلي المديرية محمد معافا، ورئيس مجلس التلاحم القبلي بالمربع الشرقي محمد عبده شلاع، دور الجهات والأجهزة التنفيذية في التحضير للاحتفالات بهذه المناسبة الدينية الجليلة.
وشدد عامر على ضرورة الاحتفاء بهذه الذكرى والاستفادة من الدروس والعبر لذكرى المولد النبوي في مواصلة الصمود ورفد الجبهات.
وأشار إلى أن إحياء هذه الذكرى رسالة للأعداء بتمسك الشعب اليمني بالهوية الإيمانية.
وفي الاجتماع بحضور قيادات المجلس المحلي والأجهزة التنفيذية والإشرافية، استعرض عضو المكتب الإشرافي ياسر الحسني، دور الجميع في الاستعداد لفعاليات المناسبة.
الى ذلك دشنت المنطقة التعليمية في مديرية شعوب بأمانة العاصمة أمس الفعاليات والأنشطة المدرسية لإحياء ذكرى المولد النبوي الشريف – على صاحبه وآله أفضل الصلاة والتسليم.
وفي التدشين أكد مديرا مكتب التربية بالأمانة: عبد القادر المهدي والمنطقة التعليمية بالمديرية عصام العابد، أهمية الاحتفال بمولد خير البشرية – صلى الله عليه وسلم – لتعزيز الولاء والارتباط به والسير على نهجه – صلى الله عليه وسلم.
وتطرقا إلى دلالات إحياء هذه المناسبة لنشر السيرة العطرة للرسول الكريم وتجسيد قيمه ومبادئه والاقتداء به في مواجهة أعداء الأمة.
وأكد المهدي والعابد, ارتباط وحب اليمنيين للنبي صلى الله عليه وسلم منذ فجر الدعوة ومحاربة الكفر والباطل وأعداء الإسلام.
وأشادا بالانتصارات والبطولات التي يسطرها أبطال الجيش واللجان الشعبية في مختلف الجبهات.. حاثين على تكثيف الفعاليات والأنشطة التربوية الهادفة بهذه المناسبة.
تخلل التدشين بحضور نائب مدير مكتب التربية بالأمانة عبد الكريم الضحاك ورئيس شعبة المناهج عبد الله الماخذي ومدراء الإدارات التربوية, فقرات إنشادية وقصيدة شعرية واسكتش مسرحي عبرت عن عظمة المناسبة.
حجة
وناقش اجتماع بأفلح الشام محافظة حجة أمس، استعدادات إحياء ذكرى المولد النبوي الشريف.
وأشار الاجتماع الذي ضم قيادة المجلس المحلي والمكتب التنفيذي والإشرافي والمشايخ والوجهاء إلى ضرورة الإعداد والتجهيز الجيد لإحياء هذه المناسبة على صاحبها أفضل الصلاة وأزكى التسليم بكافة العزل والقرى والتجهيز لقافلة الرسول الأعظم.
وفي الاجتماع أكد مدير المديرية زيد الحاشي أهمية استشعار الجميع لمسؤولياتهم كلا في مجاله في تنظيم الفعاليات وتزيين الأماكن العامة والشوارع والمنازل بالأعلام المحمدية والإضاءة وإظهار المباهج بالمناسبة الدينية العظيمة.
ودعا المجلس المحلي وأعضاء المكتبين التنفيذي والإشرافي ورجال المال والأعمال والميسورين والمواطنين، إلى التفاعل مع هذه المناسبة والمساهمة الفاعلة في إحيائها وإنجاحها بالشكل المطلوب .
الحديدة
كما نظم مكتب التربية والتعليم في محافظة الحديدة أمس اللقاء التشاوري لقيادات التربية والتعليم بمربع مدينة الحديدة تدشينا للاحتفالات بالمولد النبوي الشريف 1443هـ .
وخلال اللقاء، أكد المحافظ محمد عياش قحيم، على أهمية دور القيادات التربوية ومدراء الإدارات التربوية والمدارس في التحشيد والإعداد والتجهيز للاحتفال بالمولد النبوي الشريف صلى الله عليه وآله وسلم، من خلال التحشيد للاحتفال بهذه المناسبة الدينية العظيمة والغالية على قلوب أبناء الشعب اليمني.
وأشار قحيم الى أهمية الفعاليات الاحتفالية بالمولد النبوي الشريف باعتبارها محطة إيمانية نستلهم منها الدروس والعبر ونستعيد بها ما حجبته الثقافات الحاقدة من بهاء ونقاء مدرسة النبي الأعظم محمد – صلى الله وسلم عليه وعلى آله.
ودعا محافظ الحديدة القطاع التربوي إلى التفاعل مع حملة النظافة المصاحبة للاحتفالات بالمولد النبوي الشريف .
من جانبه أشار نائب وزير الاتصالات وتقنية المعلومات الدكتور هاشم الشامي إلى عظمة المناسبة، وحث التربويين على التفاعل والتميز الذي ينبغي لمحافظة الحديدة وإرثها الطيب في إحياء هذه المناسبة الغالية.. مؤكدا أن مشاركة التربية والتعليم في الفعاليات الدينية والمناسبات الوطنية، تكتسب أهمية كبيرة.
aتنفيذ حملة نظافة شاملة لمدينة الحديدة تزامنا مع الاحتفالات بذكرى المولد النبوي الشريف.. داعيا التربويين للمساهمة في إنجاح هذه الحملة من خلال توعية الطلاب بأهمية النظافة لمنازلهم ومدارسهم وأحيائهم السكنية.
فيما أكد وكيل أول المحافظة أحمد مهدي البشري أهمية إحياء هذه المناسبة.. مبينا ما عمد إليه علماء السوء من خلال الفتاوى الضالة لصرف الأمة عن نبيها وإسلامه، الأمر الذي يجعل من ذكرى المولد النبوي الشريف ميقاتا بارزا لتأكيد تمسكنا بديننا وحبنا لنبيّنا صلى الله عليه وعلى آله وسلم.
وأكد على أهمية دور القيادات التربوية ومدراء المدارس في الاحتفالات بالمولد النبوي الشريف والمساهمة الفاعلة في إنجاح فعاليات الاحتفال بهذه المناسبة الدينية العظيمة والغالية على الشعب اليمني.. لافتا إلى أهمية نشر الوعي في أوساط الطلاب بمناسبة المولد النبوي الشريف وسيرة النبي صلى الله عليه وآله وسلم الذي بعثه الله رحمة للعالمين.
وفي اللقاء بحضور وكيل المحافظة المساعد علي الكبار، أكد مدير تربية المحافظة عمر بحر، أن هذا اللقاء تدشين للفعاليات الاحتفالية بذكرى المولد النبوي الشريف التي ستستمر حتى الاختتام بالفعالية المركزية للمحافظة.. لافتا إلى أن الجميع في مكتب التربية والتعليم يدركون تماما أهمية الاحتفال بالمولد النبوي الشريف، وسيكون لهم دور وحضور قوى وفعال في الاحتفال بهذه المناسبة الدينية العظيمة على مستوى المدارس والإدارات التعليمية.
كما نظمت وحدة العلماء والمتعلمين بالتنسيق مع مكتب الإرشاد والحج والعمرة بمحافظة الحديدة لقاءً للعلماء والخطباء والمرشدين بمديريات المربع الشمالي تدشينا لفعاليات الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف 1443هـ على صاحبها أفضل الصلاة وأتم التسليم وعلى آله.
وفي اللقاء الذي عقد بمديرية الزيدية بحضور وكيل المحافظة المساعد غالب حمزة أشار قائد المحور الشمالي اللواء فاضل الضياني إلى عظمة المولد النبوي وأهمية الإحتفاء به بما يسهم في تكريس وغرس نهج الرسول الأعظم والاقتداء بسيرته العطرة.
واستعرض محطات من سيرة الرسول صلى الله عليه وآله وسلم ، وجهاده وصبره وأخلاقه وأهمية تجسيدها في واقع الأمة.
وتناول الضياني دلالات الاحتفال بذكرى مولد الرسول الأعظم، ومكانته في نفوس أبناء اليمن خاصة والأمة الإسلامية بصورة عامة.
فيما تطرق مدير مديرية الزيدية حسن الاهدل ومشرف وحدة العلماء والمتعلمين عبد الله الفروي إلى دور العلماء والخطباء في التحشيد لإحياء هذه المناسبة الدينية في المساجد و تنظيم الحلقات والدروس والندوات لتصحيح المفاهيم المغلوطة حول الاحتفال بالمناسبة.. مؤكداً أهمية توعية المجتمع بمخاطر العدوان وتعزيز جهود رفد الجبهات لمواجهة العدوان وإفشال مخططاته.
ودعا الاهدل والفروي إلى التفاعل والمشاركة في البذل والعطاء والتجهيز لقافلة الرسول الأعظم.
من جانبه أكد الشيخ علي القديمي في كلمة العلماء أهمية تجسيد أخلاق وصفات النبي الخاتم على الواقع العملي واغتنام مناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف لاستلهام الدروس والعبر من سيرة المصطفى صلوات الله عليه وعلى آله.

قد يعجبك ايضا