الثورة نت
موقع صحيفة الثورة الرسمية الأولى في اليمن، تصدر عن مؤسسة الثورة للصحافة والطباعة والنشر ومقرها العاصمة صنعاء

الخارجية الصينية تتهم حلف الناتو باستخدام المعايير المزدوجة

الثورة نت/
اتهمت الصين، اليوم، حلف شمال الأطلسي الناتو، بأنه يقوم مؤخرا بتضخيم نظرية “التهديد الصيني” ويمارس المعايير المزدوجة، مشيرة الى ان بكين تدين هذا النهج وتعارضه بشدة.

ونقل موقع (روسيا اليوم)، عن المتحدث باسم الخارجية الصينية، وانغ ون بين، قوله في مؤتمر صحفي : “دأب الأمين العام لحلف الناتو، ينس ستولتنبرغ، منذ بعض الوقت على انتقاد الصين والافتراء عليها بشكل لا أساس له، متحديا النظام السياسي الصيني والسياسة الداخلية والخارجية للصين، ويقوم بتضخيم ما يسمى بنظرية “التهديد الصيني”.

وأشار وانغ إلى أن حلف الناتو من جهة يدعو أعضائه إلى زيادة نفقاتهم العسكرية، مطالبا بأن تكون لا أقل من 2% من الناتج الداخلي الإجمالي لكل عضو، ومن جهة أخرى يدلي بانتقادات غير مسؤولة بشأن الدفاع الوطني الصيني والتحديث العسكري للصين، “مما يعد مثالا عاديا للمعايير المزدوجة”.

وشدد وانغ على أن “الصين تتمسك بطريق التنمية السلمي، وتحمل العقيدة العسكرية الصينية طابعا دفاعيا، فيما تطور الصين قواتها النووية على المستوى الأدنى الضروري لضمان أمنها الوطني. وكانت النفقات الصينية على الدفاع لا يتجاوز خلال سنوات طويلة 1,3% من ناتجها الداخلي الإجمالي، وهو أقل بكثير من المتوسط العالمي”.

هذا وأشار المسؤول الصيني إلى أن بلاده خلافا لعدد من أعضاء حلف الناتو، لا تهدد الدول الأخرى باستخدام القوة، ولا تنضم إلى أي تحالفات عسكرية، ولا تنشر عقيدتها، ولا تتدخل في الشؤون الداخلية للدول الأخرى، ولا تشجع نشوب حروب تجارية، ولا تمارس ضغوطات على الدول الأخرى.

وأوضح: “ندعو الأمين العام لحلف الناتو ينس ستولتنبرغ إلى الكف عن نشر التصريحات المشينة ضد الصين، والتوقف عن ممارسة رسم الخطوط الأيديولوجية. لقد أربك الناتو أوروبا بالفعل، فلا داعي لمحاولة إرباك آسيا والعالم بأسره”.
المصدر: وكالة سباء

قد يعجبك ايضا