الثورة نت
يومية - سياسية - جامعه

الرئيس جينبيكوف يستقيل لمنع سفك الدماء

الثورة نت |وكالات |..

 أعلن الرئيس القرغيزي، سورونباي جينبيكوف،  الخميس، استقالته من منصبه، وأكد أنه لن يقبل أن يكون في تاريخ بلاده كرئيس سفك الدماء وأطلق النار على مواطنيه.

وقال الرئيس القرغيزي في كلمة استقالته: “أنا لا أتمسك بالسلطة. لا أريد أن أبقى في تاريخ قيرغيزيا كرئيس سفك الدماء وأطلق النار على مواطنيه. لذلك قررت أن استقيل”.

وأضاف جينبيكوف في كلمته: “أدعو (المعارض صادر) جاباروف، وغيره من السياسيين الآخرين، إلى سحب أنصارهم من العاصمة، وإعادة الحياة الآمنة لسكان بيشكيك. لا توجد سلطة تساوي وحدة شعبنا وتوافقه الاجتماعي”.

وأعرب عن أسفه من استمرار العنف، والمطالبة باستقالته، مشيرا إلى أن الوضع الحالي بات قريبا من اندلاع صراع من شقين، بين المحتجين وأجهزة إنفاذ القانون، الذين قد يستخدمون القوة لحماية مقرات الدولة.

وتشهد قرغيزستان منذ نحو 10 ايام أحداثا متسارعة بدأت باحتجاجات ضد نتائج الانتخابات التشريعية التي فاز فيها تنظيمان سياسيان قريبان من الرئيس جينبيكوف. وطالب المتظاهرون باستقالة الرئيس سورونباي جينبيكوف وإجراء انتخابات برلمانية جديدة.

قد يعجبك ايضا