الثورة نت
يومية - سياسية - جامعه

تكريم عدد من العمال والموظفين بوزارة الصناعة والتجارة وشركة النفط بالحديدة

12

الثورة / أسماء البزاز – يحيى كرد
بمناسبة الأول من مايو العيد العالمي للعمال وتحت شعار “نبني بأكتافنا وطناً يحمينا” كرمت نقابة موظفي وزارة الصناعة والتجارة-أمس- أبرز موظفيها تقديرا لجهودهم ودورهم في إنجاح العمل في الوزارة والمؤسسات والهيئات التابعة لها.
وفي الاحتفائية أوضح وزير الصناعة والتجارة عبدالوهاب يحيى الدرة أن العمال هم اساس البناء والتنمية والركيزة الاساسية في بناء الاوطان والتطور والانتاج.
لافتا إلى المعاناة التي يعانيها العمال والعاملات في البلاد جراء الاوضاع الاقتصادية الصعبة بسبب الحرب والحصار الجائر المفروض علينا وانقطاع المرتبات.
مهنئا جميع العمال في عيدهم، داعيا إياهم إلى مواصلة الكفاح والدور الريادي بالمقاومة والكفاح والنضال في كافة الاتجاهات لتحقيق الحياة الكريمة بعيدا عن الوصاية والارتزاق والارتهان للخارج.
من جانبه أوضح نائب وزير الصناعة محمد الهاشمي أن الاحتفاء بالعمال هذه الفئة العزيزة على كل الشعوب هو اهتمام بيد البناء والنهوض والتطور الاقتصادي في البلاد.
مؤكد أهمية أن يكون هذا اليوم نقطة تحول في تغيير السلوك وفي بذل المجهود لما فيه عزة وكرامة وطننا.
من جانبه حيا وكيل قطاع خدمات الاعمال بالوزارة الاخ محمد يحيى عبدالكريم كل عمال اليمن الذين يجعلون من الصعاب محطات للتغيير والانطلاق والابداع ومن يتحملون ضراوة الظروف ويجعلون من المحن منحاً للصمود والثبات.
وفي نهاية الاحتفال قام عبدالمنعم المفتي رئيس نقابة موظفي الصناعة بتكريم كل من وزير الصناعة ونائبه ووكلاء الوزارة بدرع النقابة وتكريم أبرز العاملين والعاملات في وزارة الصناعة والتجارة.
كما كرمت شركة النفط اليمنية بمحافظة الحديدة – أمس- عدداً من عمال وموظفي الشركة ومنشآتها المختلفة بمناسبة عيد العمال العالمي لعام ٢٠١٩م.
وخلال حفل التكريم – الذي حضره المدير التنفيذي للمؤسسة العامة للكهرباء المهندس خالد راشد- أشاد وكيل المحافظة عبدالجبار أحمد محمد بالجهود الكبيرة التي تبذلها شركة النفط وكوادرها من عمال وموظفين في سبيل توفير المشتقات النفطية لمختلف أسواق محافظات الجمهورية وخلق استقرار في هذه المشتقات رغم العدوان والتصعيد العسكري على محافظة الحديدة وتعرض المنشآت النفطية للاستهداف المباشر.
مؤكدا على أن العمال والموظفين الذين تم تكريمهم بمناسبة عيد العمال للعام الجاري يستحقون التكريم بجدارة، وهو أقل ما يمكن تقديمه لهؤلاء العمال الذين كانوا يعملون رغم تحليق طائرات العدوان فوق رؤوسهم واستشهاد وإصابة العديد من العمال عندما استهدف العدوان منشآت رأس عيسى النفطي.
من جانبه أكد مدير عام شركة النفط -فرع الحديدة محمد حسن اللكومي على أن تكريم عدد من عمال وموظفي شركة النفط وفروعها في المحافظة بمناسبة عيد العمال العالمي يعد تقديرا للجهود الكبيرة التي يبذلها العمال والموظفون من أجل توفير المشتقات النفطية واستقرارها في الأسواق المحلية في ظل العدوان والحصار الجائر الذي تتعرض له بلادنا.
مشددا على العمال والموظفين مواصلة الصمود للعام الخامس من العدوان والاستمرار في أداء واجبهم الوطني من خلال خدمة المجتمع باستقرار المشتقات النفطية في الأسواق المحلية بالمحافظة والمحافظات الأخرى.
بدورهما أشاد نائب مدير المنشآت النفطية ورئيس نقابة عمال وموظفي شركة النفط بالإنجازات الكبيرة التي حققها العمال من أجل استقرار المشتقات النفطية والتصدي للأزمات التي يختلقها العدوان من خلال مواصلة العمل على مدار الساعة لتوفير هذه المشتقات النفطية، مثمنين جهود العمال المتواصلة، وأن قيادة فرع الشركة ستدعم العمال بتكريمهم وتوظيف العمال والموظفين المتعاقدين ومنهم العمال الذين استشهدوا والذين أصيبوا نتيجة استهداف العدوان منشآت رأس عيسى النفطي.

قد يعجبك ايضا