الثورة نت
موقع صحيفة الثورة الرسمية الأولى في اليمن، تصدر عن مؤسسة الثورة للصحافة والطباعة والنشر ومقرها العاصمة صنعاء

دفاعات عسكرية للصين ضد الصواريخ

الثورة نت/ وكالات

قال متحدث باسم وزارة الخارجية الصينية على الولايات المتحدة الوفاء بتعهدها بعدم اتخاذ موقف بشأن قضية بحر الصين الجنوبى وبذل جهد أكبر للإسهام فى السلام والاستقرار الاقليميين.
جاء تعليق المتحدث قنغ شوانغ فى إفادة صحفية يومية بعد تصريحات هارى هاريس قائد قيادة الباسيفيك الأمريكية الاستفزازية عن الاستعداد “لمواجهة” الصين فى بحر الصين الجنوبى.
وفى الإشارة إلى الوضع فى بحر الصين الجنوبى بأنه “يتجه إلى الاستقرار” و”التحرك فى اتجاه جيد”، دعا المتحدث الولايات المتحدة إلى الوفاء بتعهدها بعدم اتخاذ موقف واحترام جهود الدول فى المنطقة وعمل المزيد للإسهام فى السلام والاستقرار فى بحر الصين الجنوبى.
كما اعلن مركز ابحاث مقره في واشنطن الاربعاء استنادا الى صور التقطتها اقمار صناعية ان بكين عززت بشكل “كبير” دفاعاتها العسكرية في الجزر الاصطناعية التي بنتها في بحر الصين الجنوبي.
وعمدت الصين في السنوات الاخيرة الى تحويل احياد مرجانية في بحر الصين الجنوبي الى جزر اصطناعية، ولا سيما في ارخبيل سبراتلي، واقامت فيها مرافق مدنية وعسكرية.
وقال مركز “مبادرة الشفافية البحرية في آسيا” ان الصور اظهرت ان الصين بنت على سبع جزر اصطناعية في ارخبيل سبراتلي منشآت متشابهة سداسية الاضلع.
ولفت المركز المتخصص في القضايا المتعلقة بآسيا الى ان هذه المنشآت السداسية الاشكال يمكن ان تكون بطاريات صواريخ ارض-جو وانظمة للدفاع المتقارب.
واضاف ان”النشر المحتمل لهذه البطاريات وانظمة الدفاع المتقارب يزهر ان بكين تأخذ على محمل الجد مسألة الدفاع عن جزرها الاصطناعية في حال حصل تصعيد عسكري في بحر الصين الجنوبي”.
واوضحت “مبادرة الشفافية البحرية في آسيا” التابعة ل”مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية” ان هذه المنشآت الجديدة “هي آخر خط دفاع ضد صواريخ عابرة يمكن ان تطلقها الولايات المتحدة او دول اخرى ضد هذه القواعد الجوية التي ستصبح تعمل قريبا”.

فرانس برس+شينخوا

قد يعجبك ايضا