الثورة نت
موقع صحيفة الثورة الرسمية الأولى في اليمن، تصدر عن مؤسسة الثورة للصحافة والطباعة والنشر ومقرها العاصمة صنعاء

وزارة الخدمة المدنية تختتم دورة حول دليل تطوير الخدمات وتبسيط الإجراءات

 

الثورة /
اختتمت في صنعاء، أمس، الدورة التدريبية الثانية الخاصة بدليل تطوير الخدمات وتبسيط الإجراءات، نظمتها وزارة الخدمة المدنية والتأمينات.
هدفت الدورة إلى إكساب ٣٧ متدرباً ومتدربة من وزارتي الصحة العامة والسكان والمياه والبيئة، ومصلحة الضرائب، وهيئتي الزكاة والاستثمار، معارف حول منهجية الأسلوب العملي في تطوير وتبسيط الإجراءات، بدءاً من إعداد فريق العمل، وحصر الخدمات، وإعداد ورش العمل، والدليل التجريبي، وانتهاء بالدليل النهائي.
وفي الاختتام، أشاد وزير المياه والبيئة، المهندس عبد الرقيب الشرماني، بجهود قيادة وزارة الخدمة المدنية والمعهد الوطني للعلوم الإدارية في تنفيذ البرنامج التدريبي، الذي يأتي في إطار مدوّنة السلوك الوظيفي.. معتبراً البرنامج جزءاً من الرؤية الوطنية، كونه يركِّز على تحديد إجراءات عملية لتبسيط الخدمات المقدمة للمواطنين.
وأكد ضرورة مواكبة الإجراءات، التي يتم اتخاذها في هذا الجانب وترتبط ارتباطاً وثيقا بالعمل الإداري، من خلال العديد من الخطوات، ومنها إعادة هيكلة إدارة خدمة الجمهور، بما يسهم في كسر التعقيدات الحاصلة في معاملات المواطنين وحصولهم على الخدمات بسهولة ويسر.
وعبّر الوزير الشرماني عن الأمل في أن يكون المشاركون استفادوا من برنامج الدورة بما يمكِّنهم من ترجمة ما تلقوه في واقعهم العملي، ونقل تجاربهم وخبراتهم إلى بقية المؤسسات والوزارات والمرافق الحكومية.
من جانبه، نوّه عميد المعهد الوطني للعلوم الإدارية، الدكتور محمد القطابري، بتفاعل الجهات للمرحلتين الأولى والثانية من البرنامج التدريبي، والجهود المبذولة في إنجاح الدورة التي تأتي تنفيذاً لموجّهات قائد الثورة والمجلس السياسي الأعلى بتسهيل خدمات المواطنين ضمن الأهداف العليا المتمثلة في تطوير الأداء المؤسسي وتحسين العمل الإداري.
وأعرب في الختام، الذي حضره وكلاء وزارة الخدمة المدنية لقطاع الرقابة عبدالله حيدر ومصلحة الضرائب علي الخطيب والصحة الدكتور علي جحاف وهيئة الزكاة علي السقاف وهيئة الاستثمار ناصر القطيبي، عن الأمل في أن يكون المتدربون خير سفراء لجهاتهم في نقل ما تعلموه وصولاً إلى تحقيق الأهداف التي تلبِّي الرؤية الوطنية ومدوّنة السلوك الوظيفي.
وأفاد الدكتور القطابري بأن البرنامج التدريبي سيُسهم في معالجة التعقيدات الناتجة عن سُوء الإدارة واختصار الإجراءات المعقّدة وتبسيطها بما يكفل تقديم خدمة سهلة ذات جودة.
كلمة المشاركين، التي ألقاها عادل الأشطل، ثمّنت كافة الجهود التي ساهمت في تنفيذ وإنجاح الدورة التي استفادوا خلالها الكثير من المعارف حول الارتقاء بالأداء والإنجاز السريع للخدمات المتعلقة بالجمهور.
وجرى في ختام الدورة، بحضور منسق التدريب محمد العلماني وممثلي الجهات المشاركة، استعراض ما تم تنفيذه خلال المرحلتين الأولى والثانية من البرنامج التدريبي، وتكريم المشاركين في المرحلة الثانية بالشهادات التقديرية.

قد يعجبك ايضا
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com