الثورة نت
يومية - سياسية - جامعه

اختتام المراكز الصيفية في العاصمة وعدد من المحافظات رئيس الوزراء ومسؤولون يشيدون بدور المعلمين والقائمين على المراكز في نجاح الدورة الصيفية لهذا العام

 

الثورة / سبأ

شارك رئيس الوزراء الدكتور عبد العزيز بن حبتور، في حفل اختتام أنشطة وبرامج المراكز الصيفية بأمانة العاصمة للعام ١٤٤٢ هجرية، تحت شعار” علم وجهاد”.
وتضمن الحفل الختامي بحضور رئيس مجلس القضاء الأعلى القاضي أحمد يحيى المتوكل ومفتي الديار اليمنية العلامة شمس الدين شرف الدين، وعدد من قيادات الدولة وأمين العاصمة حمود عباد، فقرات إبداعية لطلاب المراكز الصيفية بالأمانة.
حيث قدم الطلاب أوبريت فنيا بعنوان ” أمريكا عدو الإسلام” وفقرات من التراث الشعبي، وعروضا رياضية عكست مواهب وإبداعات الطلاب المشاركين.
يذكر أن عدد الطلاب المشاركين في الدورات الصيفية التي استمرت 48 يوماً، بلغ 46 ألف طالب وطالبة في 600 مركز صيفي بمديريات أمانة العاصمة العشر، عمل فيها نحو ثلاثة آلاف مدرس، تلقوا فيها أنشطة وبرامج دينية وعلمية وثقافية ورياضية وحفظ وتلاوة القرآن الكريم وعلومه.
وتميزت المراكز الصيفية للعام الجاري، بالإقبال الكبير للطلاب والطالبات وتنوع أنشطتها وبرامجها الهادفة إلى إيجاد جيل متسلح بالثقافة القرآنية والتربية الإيمانية، كما شهدت زخماً وتفاعلاً رسمياً ومجتمعياً غير مسبوق لإنجاحها.
وكانت قد شهدت الفعاليات لهذا العام جملة من البرامج العلمية والثقافية المتميزة وتلقى آلاف الطلاب الطالبات مهارات متنوعة، كما أقيمت العديد من الأنشطة الرياضية التي كشفت عن كثير من المواهب والإبداعات في أوساط الطلبة.
كما اختتمت إدارة المراكز الصيفية بالهيئة النسائية بأمانة العاصمة أمس أنشطة الدورات الصيفية المغلقة للعام الهجري 1442هـ تحت شعار “علم وجهاد”.
وفي الاختتام أشارت مسؤولة الهيئة النسائية بالأمانة ابتسام المحطوري إلى أهمية الدورات والمراكز الصيفية للطالبات لتنمية قدراتهن وتزويدهن بالعلم والمعرفة والارتباط بالثقافة القرآنية والهوية الإيمانية.
وأشادت بجهود المعلمات والمشرفات القائمات على المراكز الصيفية للطالبات ودور المجتمع في إنجاح الأنشطة وتفاعل وإقبال الطالبات على الدورات الصيفية.
وحثت المحطوري على الاستمرار في تنمية قدرات ومواهب الفتيات والنشء والشباب وتحصينهم من الثقافات المغلوطة ومخاطر الحرب الناعمة التي تبث سمومها الماكينة الإعلامية لتحالف العدوان والمرتزقة.
تخلل الاختتام بحضور بشرى بدر الدين الحوثي ومسؤولة المراكز الصيفية المغلقة بالأمانة تيسير المحطوري، تكريم معلمات وطالبات المراكز الصيفية وفقرات إنشادية وفنية ومسرحية عكست المواهب الإبداعية للطالبات ومدى استفادتهن من الأنشطة الصيفية.
واختتمت بمديرية حيدان في محافظة صعدة أمس أنشطة المراكز الصيفية التي نظمتها إدارة الدورات الصيفية تحت شعار “علم وجهاد”.
وفي الاختتام ثمن محافظ المحافظة محمد عوض جهود كل العاملين في المراكز الصيفية التي انعكست في الأداء والنجاح في تزويد الطلاب بالمعارف والعلوم المختلفة وتنمية مواهبهم الإبداعية.
وأشاد بجهود المساهمين والداعمين وفي مقدمتهم مؤسسة الاتصالات التي دعمت المراكز الصيفية المغلقة بالمحافظة بمبلغ 47 مليون ريال.
فيما أشارت كلمة الطلاب إلى أن المراكز الصيفية كانت فرصة لاكتساب المعارف في الثقافة والخطابة واللغة والأخلاق والسلوك والرياضة وغيرها.
وعبرت عن التقدير لكل من ساهم في إنجاح فعاليات وأنشطة المراكز الصيفية.
كما اختتمت المخيمات الصيفية المغلقة في قطاعات محافظة صنعاء أمس، أنشطتها بفعاليات خطابية وتكريم المشاركين في الدورات الصيفية.
ففي القطاع الجنوبي، أقيمت فعالية بحضور وكيل وزارة الإرشاد صالح الخولاني ووكيلي المحافظة عبدالملك الغربي وأبو نجوم المحاقري ومدير مكتب التربية بالمحافظة هادي عمار ومدير المديرية مجاهد عايض ومسؤول المكتب الاشرافي أحمد عثمان.
كما أقيم حفل ختامي في القطاع الغربي بحضور وكيل المحافظة لقطاع التعليم والشباب طالب دحان ومدير مكتب التعليم الفني بالمحافظة عزيز الرجالي ومدير مكتب التربية بالمديرية يحيى الكحلي ومدير أمن المديرية صالح العماري.
ونظمت في القطاع الشمالي فعاليتان في سعوان بحضور نائب مدير مكتب التربية بالمحافظة يحيى القنوص ومدير مديرية بني حشيش راجح الحنمي وفعالية في همدان بحضور مدير المديرية منير الكبسي وعدد من القيادات المحلية والتربوية.
وأقيمت في مديرية جحانة فعالية ختامية بحضور مدير المديرية محمد البشاري ومسؤول المكتب الاشرافي أحسن العبادي ومدير التربية عصام البيضي وعدد من القيادات والشخصيات الاجتماعية.
وفي الفعاليات ألقيت كلمات أشادت بجهود اللجنة الفرعية للمراكز الصيفية بالمحافظة وفروعها بالمديريات ودور المعلمين والمعلمات في تنمية قدرات المشاركين في مختلف المجالات.
وأشارت إلى أهمية المراكز في استغلال الإجازة الصيفية بما يعود بالنفع على النشء والشباب وتحصينهم من الثقافات المغلوطة والأفكار الهدامة.
تخلل الفعاليات الختامية بحضور أولياء أمور الطلاب كلمات وفقرات، وتكريم مدراء المديريات والمشرفين والمعلمين والمعلمات والطلاب المشاركين في الأنشطة الصيفية.
وفي مدينة البيضاء اختتمت أمس أنشطة المراكز الصيفية، والتي نظمتها اللجنة الفرعية للمراكز الصيفية بالمحافظة وتحت شعار (علم وجهاد) التي استمرت 40 يوماً.
وفي حفل الاختتام، أشاد رئيس الوحدة السياسية لأنصار الله بمحافظه البيضاء مدير عام مديرية مدينة البيضاء أحمد أبوبكر الرصاص بدور المراكز الصيفية وأهميتها في استفادة الطلاب والطالبات واستثمار الوقت من خلال العديد من البرامج والأنشطة التي حلفت بالعلوم والمعرفة لما لها من أهمية قصوى تنمية المجتمع وتنشئة الفرد التنشئة السليمة ..
وأكد مدير عام مديرية مدينة البيضاء أهمية المراكز الصيفية في تعزيز الهوية الإيمانية في أوساط النشء والطلاب وتحصينهم من الثقافات المغلوطة ومخاطر الحرب الناعمة..مشيراً إلى أن الإقبال الذي شهدته المراكز الصيفية هذا العام عكس مستوى الوعي المجتمعي بأهميتها في تنوير الطلاب والطالبات وتشجيعهم على الاستزادة المعرفية والثقافية والاجتماعية والثقافية والرياضية وتنمية قدراتهم واكتشاف مواهبهم..
وحث الرصاص الطلاب والطالبات على تطبيق ما تلقوه من معارف ومهارات إبداعية مختلفة في حياتهم العملية التعليمية ليكونوا قدوة لأقرانهم.
كما أشارت رئيسة المركز الصيفي للفتيات بمدينة البيضاء الأستاذة نبيلة صالح بادي إلى ما تضمنه المركز الصيفي للفتيات من برامج وأنشطة متنوعة في القرآن الكريم وعلومه والقراءة والكتابة والأنشطة الثقافية والدينية والرياضية وغيره وكذلك أعمال المشغولات اليدوية والخياطة والتطريز والتدبير المنزلي وأعمال البخور والعطور والاكسسوارات وغيرها.. مؤكدة إلى أهمية تسليح الأجيال بالعلم والمعرفة والثقافة القرآنية والوعي بخطورة المرحلة الراهنة سيماء في ظل سعي تحالف العدوان الإسرائيلي محاولة التشوية المراكز الصيفية وتعطيل العملية التعليمية وغيرها…
واختتمت أمس في مديرية بلاد الطعام بمحافظة ريمة، فعالية وأنشطة المراكز الصيفية.
كما نظمت اللجنة الفرعية للمراكز الصيفية بمحافظة ذمار أمس حفلا ختاميا لأنشطة وبرامج الدورات الصيفية للعام 1442هـ.
الى ذلك اختتمت في مديرية مسور محافظة عمران أمس أنشطة المراكز الصيفية.
كما اختتمت أمس فعاليات وأنشطة المراكز الصيفية في مديرية بني سعد بالمحويت.
واختتمت في مديرية عيال سريح محافظة عمران، أمس، أنشطة المراكز الصيفية التي نظمتها إدارة الدورات الصيفية تحت شعار “علم وجهاد”.

قد يعجبك ايضا