الثورة نت
يومية - سياسية - جامعه

محافظ صنعاء يستعرض في مؤتمر صحفي الإنجازات وجهود تعزيز الصمود

 

الثورة نت
أقيم بمحافظة صنعاء اليوم المؤتمر الصحفي السنوي الأول بعنوان ” الإصلاحات والتحديات وجهود تعزيز الصمود خلال العام 2020 م”.

وفي المؤتمر استعرض محافظ صنعاء عبد الباسط الهادي، الإنجازات والإصلاحات والجهود التي بذلت في إطار مواكبة الصمود ومواجهة التحديات.

وتحدث الهادي خلال المؤتمر الصحفي الذي حضره نائب وزير الإدارة المحلية قاسم أحمد الحمران ووكيل الوزارة عمار الهارب ووكيل أول محافظة صنعاء حميد عاصم ووكلاء المحافظة، حول ثلاثة محاور تضمنت الإصلاحات والبناء والإنجازات، وجهود تعزيز الصمود ورفد الجبهات، والتحديات والخطط لمواجهة التداعيات والأضرار.

وأشار إلى أبرز المشاريع التي نفذتها قيادة المحافظة في الإصلاحات الإدارية وأبرزها مشروع التوصيف الوظيفي وتفعيل أداء السلطة المحلية وإحالة 832 قضية إلى الأجهزة القضائية بقضايا مدورات مالية ومخالفات في قطاع الأشغال والاعتداء على أراضي وعقارات الدولة وممتلكات الأوقاف.

وأوضح أن القضايا تمثلت بإحالة 103 أشخاص إلى نيابة الأموال العامة بقضايا مدورات مالية بمبلغ 298 مليون و229 ألف ريال و106 أشخاص إلى نيابة الأموال العامة بقضايا مدورات مالية لضرائب القات بمبلغ 33 مليون و401 ألف ريال، و124 شخصا بقضايا مخالفات في قطاع الطرق وقضية واحدة في قطاع النقل و214 في قضايا تخص أراضي وعقارات الدولة و319 في قطاع الأوقاف.

وبين محافظ صنعاء، أن إدارة خدمات الجمهور استقبلت خمسة آلاف و90 معاملة، فيما تلقت إدارة الشكاوى 319 شكوى بينها 285 شكوى منجزة.. لافتا إلى تنفيذ 35 دورة تدريبية في مجالات إدارية متخصصة و216 دورة للمعلمين و674 ورشة للقطاع التربوي.

وأكد استكمال الربط الشبكي لجميع المكاتب في مبنى المجمع الحكومي بإجمالي 75 نقطة ربط وإعداد قاعدة بيانات ومعلومات متكاملة لموظفي ديوان عام المحافظة.. مشيرا إلى أن نسبة النمو في الإيرادات المحلية والمشتركة بلغ 41 في المائة مقارنة مع عام 2019، فيما بلغت نسبة الزيادة في الربط لنفس الإيرادات 125 في المائة.

كما استعرض محافظ صنعاء مستوى تنفيذ المشاريع المتعلقة بالبرنامج الاستثماري والتي بلغت 87 مشروعا بتكلفة 475 مليون و291 ألف ريال بنسبة إنجاز 61 في المائة.. لافتا إلى ما تحقق من مشاريع ممولة مركزيا وعددها 22 مشروعا في قطاعي الاتصالات والأشغال بتمويل من صندوق صيانة الطرق والمؤسسة العامة للاتصالات.

وبين أن عدد المشاريع الممولة من المنظمات المحلية والدولية 106 مشاريع بنسبة تنفيذ 40 في المائة لقطاعات الصحة والتربية والزراعة ومياه الريف والمياه والصرف الصحي والنقد مقابل العمل بينها 35 مشروعا بتمويل من الصندوق الاجتماعي للتنمية.

ولفت إلى إنجاز 87 في المائة في تنفيذ خطة المرحلة الأولى للرؤية الوطنية لبناء الدولة اليمنية الحديثة.. مبينا انه تم الانتهاء من تحليل الوضع الراهن لخطة المرحلة الثانية للرؤية 2021 – 2025 م.

وأفاد بإنشاء الوحدة التنفيذية للارتقاء بمنظومة المشاريع الخدمية للمحافظة وتسليمها 87 عقدا من مكتب الأشغال لتنفيذ مشاريع شق الشوارع والطرق.. مبينا أن قيادة المحافظة في صدد إرساء مناقصة لشراء 23 معدة بقيمة مليار وسبعة ملايين ريال.

وأوضح أنه تم شراء معدات شق لمكتب الأشغال خلال العام المنصرم بقيمة 202 مليون و500 ألف ريال، فيما تم شراء معدات وآليات جديدة لصندوق النظافة والتحسين بقيمة مليار و100 مليون ريال.

وذكر محافظ صنعاء، أن من ضمن الإنجازات تنفيذ 73 مشروع شق بتكلفة 302 مليون و32 ألف ريال وتنفيذ مشروع رصف بتكلفة 72 مليون و997 ألف ريال ومشروع ترميم أسفلت بكلفة 13 مليون و663 ألف ريال.

كما بين أن عام 2020 شهد العديد من الإنجازات رغم التحديات من ضمنها تدشين ووضع حجر الأساس لمائة مشروع في قطاع الصحة بتكلفة ثلاثة ملايين و671 ألف و540 دولار وقطاع الأشغال بكلفة مليارين و100 مليون ريال.

وفي قطاع الأوقاف أوضح الهادي، بدء معالجة الاختلالات وتصحيح الأداء وتبني رؤية لتحرير الوقف من ركام المشكلات والفساد.. مبينا أنه تم ترميم وصيانة وتأثيث 100 مسجدا في نطاق المحافظة خلال الفترة الأخيرة من العام المنصرم وحجز أكثر من 15 موقعا وتسوير أغلبها.

وفي التدخلات الإنسانية والإغاثية أشار محافظ صنعاء إلى استفادة آلاف المتضررين والنازحين من برامج وخطط فرع المجلس الأعلى لإدارة وتنسيق الشئون الإنسانية في ظل العدوان والحصار منذ نحو ستة أعوام.

وفي الجانب الزراعي تحدث المحافظ الهادي عن إشهار وتأسيس أربع جمعيات تعاونية زراعية متعددة الأغراض لقطاعات المحافظة الأربعة.. لافتا إلى ما تحقق من نقلة نوعية ومبادرات في برامج اللجنة الزراعية بالمحافظة خلال فترة قياسية.

وأوضح أن اللجنة الزراعية أسهمت خلال الشهرين الأخيرين من العام الماضي في تحريك وتحفيز أبناء المجتمع من خلال 85 ورشة تدريبية أثمرت في الدفع بالمواطنين نحو استصلاح الأراضي الزراعية وتنفيذ مبادرات في ري الحقول الزراعية.

وأفاد بتوزيع أكثر من 55 ألف شتلة بن و20 ألف شتلة لوز على المزارعين في المناطق المستهدفة بمديريات المحافظة، لافتا إلى أن إنتاج المحافظة من الحبوب خلال العام الماضي بلغ 114 ألفاً و636 طناً و36 ألف طن من الفواكه و13 ألف طن من الخضروات.

كما استعرض الهادي الإنجازات في مشاريع مكتب الهيئة العامة للزكاة والتي بلغت حصيلة إيراداتها اثنين مليار و348 مليوناً و998 ألف ريال بزيادة عن عام 2019 بمبلغ 642 مليوناً و843 ألف ريال، فيما بلغت التحصيلات العينية 29 ألف قدح من الحبوب والبقوليات المتنوعة واللوز.

وتطرق إلى تنفيذ 189 مبادرة مجتمعية في مجالات الزراعة والطرق والصحة والتربية والأوقاف وتنمية المجتمع والمياه والصرف الصحي بمبلغ 155 مليوناً و887 ألف ريال.. مؤكدا أن قيادة المحافظة تضع في أولوياتها خلال العام الجاري، مواصلة تفعيل المبادرات لكسر التحديات والقيود المفروضة على البلاد.

وفي محور تعزيز الصمود ورفد الجبهات أوضح محافظ صنعاء أن المحافظة سيرت بالتعاون مع أبناء المجتمع والقطاعات والأجهزة التنفيذية 56 قافلة مركزية ومحلية نقدية وعينية بقيمة 777 مليوناً و915 ألف ريال كأقل واجب تجاه ما يسطره الأبطال المرابطين في الجبهات من انتصارات دفاعا عن الوطن.

وأشار إلى تنفيذ ثلاثة آلاف و88 وقفة قبلية و12 ألف و26 وقفة طلابية وثلاثة آلاف و487 وقفة أسبوع عقب صلاة الجمعة، في إطار جهود الحشد والتعبئة العامة.. مبينا أن قيادة المحافظة ساهمت في حلحلة ألفين و965 قضية اجتماعية و75 صلحا قبليا أثمرت في تعزيز التماسك والتلاحم المجتمعي.

وخلص محافظ صنعاء في المحور الأخير إلى استعراض الأضرار الناجمة عن السيول في مجال الطرق والتي تقدر بمليار و 572 مليوناً و893 ألف ريال، فيما قدرت ستة أضرار في مجال الزراعة بـ 17 مليوناً و144 ألف ريال.

وقدم المحافظ عرضاً مختصراً للأضرار المادية والبشرية التي خلفها قصف العدوان السافر على المحافظة والذي تسبب في استشهاد وإصابة الآلاف.. مبينا أن العدوان دمر 23 منشأة تعليمية و16 مكتبا حكوميا و25 مصنعا و466 منزلا و20 مزرعة دواجن و25 مسجدا وثلاث محطات وقود و22 جسرا و24 سيارة وقاطرة وأربع محطات إذاعية.

وتطرق إلى التحديات التي تواجه محافظة صنعاء منها الزحف العمراني الذي يهدد استراتيجية تنفيذ المشاريع وعدم وجود مركز ومقر للمحافظة.. مؤكدا أن رؤية قيادة المحافظة ترتكز خلال هذا العام على قاعدة النضال ومواصلة البناء.

واعتبر الهادي ما تم تحقيقه من إنجازات وجهود يأتي في سياق مسار الانطلاق نحو البناء والنهوض بالتنمية.. مشيدا بجهود القطاعات والأجهزة التنفيذية والخدمية التي ساهمت بدور فاعل في الأداء وترجمة الطموحات.

كما أشاد محافظ صنعاء بجهود المجتمع المحلي وصموده وثباته ودوره الملموس في رفد الجبهات ومستوى وعيه وتفاعله في الحشد والتعبئة لمواجهة العدوان وتفويت الفرصة على المتربصين بتمزيق نسيج المجتمع ووحدته والتفافه.

وكان نائب وزير الإدارة المحلية، افتتح المؤتمر الصحفي بكلمة أكد فيها أن تدشين المؤتمر يجسد الشفافية والمسئولية في الأداء التنموي والخدمي والإداري لترجمة الرؤية الوطنية لبناء الدولة اليمنية الحديثة.

ونوه الحمران، بجهود ونجاحات قيادة محافظة صنعاء خلال العام الماضي رغم التحديات والظروف الصعبة.. معتبرا محافظة صنعاء سباقة في مختلف المجالات والمواقف.

تخلل المؤتمر الذي حضره مدير أمن المحافظة العميد يحيى المؤيدي ومدراء المكاتب التنفيذية والمديريات وعدد من ممثلي القطاعات المعنية بالمحافظة عرض وثائقي بالأرقام والصور يوضح أبرز المؤشرات خلال عام 2020م.

قد يعجبك ايضا