الثورة نت
يومية - سياسية - جامعه

الفيلم الجزائري يفوز بمسابقة أوسكار

الثورة نت|متابعات..

 

أختير الفيلم الروائي الطويل “هيليوبوليس” للمخرج الجزائري جعفر قاسم كأحسن فيلم روائي طويل ناطق بغير اللُّغة الإنجليزية، في مسابقة أوسكار التي تنظّمها الأكاديمية الأمريكية لفنون وعلوم الصور المتحركة.

وكانت لجنة انتقاء الأفلام الجزائرية، التي يرأسها المخرج محمد لخضر حمينة، قد أعلنت عن هذا الاختيار.

ويروي الفيلم “هيليوبوليس” أحداث مجازر 8 مايو 1945 المروّعة، والتي استشهد فيها آلاف الجزائريين.. ويسرد الفيلم المقتبس عن أحداث واقعية، يوميات شخصية “زيناتي”، وهو أحد ملاك الأراضي ببلدة “هيليوبوليس” بولاية قالمة، وابن “قايد”، الذي تأثر بالأفكار الإدماجية، غير أن ابن “زيناتي”، الطالب الشاب، يتبنّى المطالب المنادية باستقلال الجزائر.

وينطلق المخرج من سنة 1940، بوصفها بداية محرّكة للأحداث، إذ يحاول أن يتتبّع الأسباب الحقيقيّة التي أدّت إلى وقوع مجازر 8 مايو 1945، التي ارتكب فيها المستعمرون فضائع رهيبة ووحشية في حقّ الجزائريين.

ويُشار إلى أنّ “هيليوبوليس”، يعدُّ أوّل عمل روائيّ طويل للمخرج جعفر قاسم، الذي عُرف عنه إنتاجه للعديد من الأعمال التلفزيونية على غرار “ناس ملاح سيتي” (2001)، و”جمعي فاميلي” (2008).

ومن المشاركين في أداء الأدوار في هذا العمل: عزيز بوكروني، ومهدي رمضاني، وفضيل عسول، فضلاً عن العديد من الممثلين الفرنسيين.

وستُوزّع جوائز الأوسكار في دورتها (93) في 25 أبريل 2021م، بدل موعدها المعتاد في 28 فبراير، وهذا بسبب جائحة كورونا.

قد يعجبك ايضا