الثورة نت
يومية - سياسية - جامعه

تكنولوجيا المعلومات تسهم بتطوير برامج التعليم و مخرجاتها بجامعة صنعاء

الثورة نت/ محمد العزيزي

أقامت جامعة صنعاء كلية الآداب و العلوم الإنسانية اليوم الأربعاء حفل استلام ثلاثة أجهزة كمبيوتر مزودة بتطبيقاتGIS كدعم للكلية لتعزيز التعليم النوعي المتطور و ذلك بتزويد قسم الجغرافيا و الجيوانفرامتكس بأجهزة كمبيوتر مزودة بتراخيص ESRl ArcGIS Desktop. و المقدمة من شركة ناتكو لتقنية المعلومات المحدودة.

و في حفل التدشين أكدت الدكتورة سكينة هاشم نائب عميد كلية الآداب لشؤون خدمة المجتمع أن جامعة صنعاء تقيم هذا الحفل تحت شعار ” عالم من إلهام نظم المعلومات الجغرافية ” بهدف تعزيز الوعي المؤسسي بأهمية استخدام تكنولوجيا نظم المعلومات الجغرافية لدى جميع القطاعات العام و الخاص و المختلط من أجل المشاركة الفاعلة في تطوير مشاريع البنية التحتية للبيانات المكانية كهدف أول .
و أضافت الدكتورة هاشم أن الهدف الثاني من هذا التعاون بين الجامعة و شركة ناتكو في ربط الخريجين بمخرجات و سوق العمل لاستغلال التكنولوجيا و العلوم التقنية بما يخدم التنمية و المجتمع.
و دعت الدكتورة سكينة هاشم القطاع الخاص في رفد القطاع الحكومي و التعليم العالي بالبرامج و التطبيقات و التكنولوجيا بما يسهم في تطوير التعليم و مخرجات التعليم و تطوير البرامج التعليمية.

من جهته أوضح الأخ طارق الأصبحي ممثل شركة ناتكو مدير فرع صنعاء أن تسليم الجامعة أجهزة كمبيوتر مزودة بتطبيقات GIS بهدف تطوير برامج التعليمية لغرض تحسين المخرجات وفقا لمعايير الجودة و التميز و تسهيلا لابنائنا الطلاب و التطبيق العملي في المساعدة على إنشاء الخرائط و تظمينها في التطبيقات.
و لفت إلى أن استخدام هذه التقنيات في التعليم يلعب دور في تقدم المجتمعات البشرية و تخطيطها السليم لاتخاذ القرارات الصائبة المدعمة بالمعلومات و تسهيل الأعمال و توفر الوقت و المال و الجهد و التقليل من الخسائر.
و أكد الأصبحي أن نظم المعلومات الجغرافية تشمل كافة المجالات الحيوية منها مركز الاستشعار عن بعد و الرصد الزلزالي و نظم الاتصالات و تخطيط المدن و عدد من التخصصات و المؤسسات الحكومية و القطاع الخاص .

و استعرضت المهندسة جوهرة الأديمي مسؤولة التطبيقات و البرمجيات أهمية نشر الوعي المجتمعي في استخدام التطبيقات و التقنيات الحديثة في جميع جوانب الحياة و على وجه الخصوص في جمع البيانات و الإحصائيات ووقت وصول البيانات و تحليلها
و ألقى الدكتور عبدالحميد الأشول رئيس قسم الجغرافيا بكلية الآداب و الدكتور طارق الحبشي من مركز المياه و البيئة محاضرتان في تقنية و تطبيقات GIS و أهميته في حياة الشعوب و الفوائد العلمية في بعض التخصصات الخدمية و مواكبة التطورات الحياتية و العلمية و التقنية.

و أشارا إلى أن شحت البيانات و نظمها و قواعدها و عدم دقة البيانات هي السمة السائدة في كافة الجهات الرسمية .. و طالبا بضرورة توحيد البيانات و المعلومات لدى كل الجهات لخدمة المجتمع و التنمية.
كما ناقشت الطالبة حفيظة عبدالله قاسم بحثا علميا حول نظم و تطبيقات GIS لدراسة الانهيارات الأرضية في منطقة حراز محافظة صنعاء و أظهر البحث نتائج بحثية حول وضع المنطقة الجيولوجية و الزلزالية نال استحسان جميع الحاضرين .
و تخلل الحفل عرض فلاشات و أفلام علمية حول ذات الموضوع بهدف نشر الوعي المعلوماتي و التقني في الوسط الأكاديمي..حضر الفعالية عددا من الأكاديميين و المتخصصين و طلاب الجامعة.

قد يعجبك ايضا