الثورة نت
يومية - سياسية - جامعه

مواقف مبدئية وإيمانية تجاه قضية المقدسات

عبدالإله سالم
موقف الشعب اليمني من القضية الفلسطينية موقف مبدئي وإيماني نابع من أصالة هذا الشعب وإيمانه الحكيم.
وقد كانت قضية الأقصى المبارك على الدوام حاضرة في وجدان أبناء الشعب اليمني الموصوف بلسان الرسول الخاتم محمد صلى الله عليه وآله وسلم بالإيمان والحكمة.
لقد رفض أبناء شعبنا صفقة القرن منذ الوهلة الأولى باعتبار هذه الصفقة المشؤومة مجرد محاولة بائسة لتصفية القضية الفلسطينية وأثبت شعب الإيمان والحكمة أن هذه القضية ستبقى القضية المركزية للعرب والمسلمين وأحرار العالم وأكدوا أهمية إبقاء بوصلة العداء تجاه الاحتلال الإسرائيلي ورفضوا حرفها نحو أطراف أخرى.
الشعب اليمني من خلال إسناده لقضية فلسطين استطاع إيصال رسالة مفادها ان موقف اليمن تجاه هذه القضية هو موقف مبدئي وإيماني نابع من مشاعر فياضة تجاه قضية المقدسات الإسلامية.
إن المستفيد الحقيقي من التطبيع ومن صفقة القرن هو العدو التاريخي للأمة العربية والإسلامية ولا يخفى أن المشروع الإسرائيلي يقوم على تفكيك أواصر الإخاء والتضامن ونشر الفوضى الخلاقة لتنشغل الأمة بمشاكلها وحروبها وتبقى هي متفرجة محققة أمنها واستقرارها.
لقد أثبت الشعب اليمني من خلال مواقفه المبدئية والإيمانية تجاه قضية العرب الأولى والمركزية أن مواقفه هذه نابعة من أصالة هذا الشعب وحضارته الراسخة وأن المبادئ والثوابت القومية والعربية والإسلامية ليست خاضعة للعرض والطلب.

قد يعجبك ايضا