الثورة نت
يومية - سياسية - جامعه

مصادرة الحق الفلسطيني

 

د. علي الذاري

تواجه القضية الفلسطينية اليوم مرحلة بالغة الخطورة، حيث تحتشد قوى الاستبداد الشيطاني من أجل تهميش هذه القضية ومصادرة الحق الفلسطيني في الحياة والوجود.
إن قضية القدس الشريف هي قضية الأمة- كل الأمة- وكل فرد من أبناء العروبة والإسلام في مقام التكليف، في مقام المسؤولية، وهو معني بهذه القضية والانتصار لها، كونها في الوقت الراهن معيار الانتماء للهوية الإسلامية، وهذا الشعور بالمسؤولية يبدد آمال العدو الصهيوني في التوسع الاستيطاني ويبدد اعتماده على خلق الصراعات الداخلية واستمالة بعض المكونات السياسية من أجل إلهاء شعوب المنطقة عن القضية الجوهرية في تاريخنا المعاصر شعوبنا العربية والإسلامية مدعوه اليوم أكثر من أي وقت مضى لتوحيد الجهود من أجل الحفاظ على مقدسات الأمة، ومواجهة التحديات التي تعترض مسيرة الانعتاق من قيود وأغلال الوصاية الصهيونية الاستعمارية على ثروات ومقدرات الشعوب والأوطان.
لقد توحد الصف العربي والإسلامي في وجه سياسة الاحتواء والتهميش التي تمارسها الإدارة الأمريكية والكيان الصهيوني في محاولة انتزاع القدس الشريف من انتمائه العربي الإسلامي، والمطلوب اليوم تعزيز التلاحم الإسلامي لإفشال مخططات التوسع الإسرائيلي على حساب الأرض والكرامة.

قد يعجبك ايضا