الثورة نت
يومية - سياسية - جامعه

مجلس الشورى يدين المجزرة الإرهابية بحق المصلين في مسجدين بنيوزيلندا

10

الثورة نت/

أدان مجلس الشورى بأشد العبارات المجزرة الإرهابية التي إرتكبتها عناصر متطرفة بحق المصلين في مسجدين بنيوزيلندا اليوم وهم يؤدون صلاة الجمعة وخلفت عشرات الشهداء والجرحى.

وحمل مجلس الشورى في بيان صادر عنه، الغرب ممثلاً ببعض رموزه الفكرية والدينية والسياسية المتطرفة وقنواته الإعلامية والثقافية والتي تعكس إيديولوجيا الكراهية ضد الإسلام، وعملت على تغذية الحقد على المسلمين، وعمدت لتشويه الصورة السمحة للدين الإسلامي.

واعتبر هذه المجزرة، تكشف عن مؤشر خطير وخلل في الخطاب السياسي والثقافي الغربي القائم على تكريس الهيمنة والسيطرة والتي تتستر بشعارات حماية الديموقراطية والتغني بحقوق الإنسان والأقليات للسيطرة على ثروات ومقدرات وقرار الأمتين العربية والإسلامية.

وأشار إلى أن هذه المجزرة تستوجب بالإضافة إلى المجازر اليومية التي يرتكبها الإحتلال الصهيوني بحق الفلسطينيين إستنهاض الهوية والضمير الإسلامي والتي تبدأ بإنهاء الإنقسام وتجاوز عوامل الخلاف وتعزيز عوامل النهضة الإسلامية وإستلهام الهوية الإيمانية القائمة على التسامح والسلام.

وطالب مجلس الشورى، المجتمع الدولي والأمم المتحدة ورابطة مجالس الشيوخ والشورى والمجالس المماثلة في أفريقيا والعالم العربي ومنظمات حقوق الإنسان الدولية بإدانة هذه المجزرة، بما في ذلك المطالبة بمحاسبة المتسببين في هذه الجريمة بحق الجالية الإسلامية في نيوزيلندا.

ولفت البيان إلى أن الجريمة، تعكس خطورة العقلية الرجعية التسلطية لدى بعض النخب الفكرية الغربية القائمة على إلغاء الآخر والتي استقت منها العناصر الإرهابية التي ارتكبت جريمة مسجدي نيوزيلندا الأفكار المتطرفة.

سبأ

قد يعجبك ايضا