الثورة نت
يومية - سياسية - جامعه

وجهة نظر.. محطات

8

 

عبدالسلام فارع

العصري: لست مبالغاً إن قلت بأن الزميل علي حمود العصري الذي أفنى جانباً كبيراً من حياته في خدمة الرياضة اليمنية والإعلام اليمني لم يسبقه أحد في الوصول إلى مستوى الكم والكيف في تلكم الخدمات الجليلة التي قدمها للوطن خلال مشواره الطويل والحافل.. بكل حالات الألق والتميز والعصري الذي طالما أحرز عديد الأهداف التاريخية مع ناديه وحدة صنعاء والمنتخبات الوطنية من ركلات الزاوية والكرات الثابتة يوم أن كان واحداً من أروع الأظهرة والمدافعين على مستوى الأندية الرياضية كافة أحرز في الوقت ذاته أهدافاً إعلامية مماثلة في مرامي الفساد والمفسدين، وبإيجاز شديد لا أظن بأن مثل هكذا مساحة يمكنها أن تفي الرجل حقه فالعصري وطن في كتاب وكتاب في وطن.. والعصري الإعلامي والإنسان الذي يعاني هذه الأيام اختلالاً في جهازه الدوري وفي شرايين القلب تحديداً لم يلق حتى اللحظة من يقف بجانبه ويقدر عطاءاته الخالدة والمتعددة وفي هذا الإطار وفي لفتة كريمة من رفقاء دربه قام بزيارته مؤخراً في منزله رفيقا دربه المهاجم العملاق نصر الجرادي والمدافع الصلب محمد حسين المقشي وأخيراً وزير الإعلام إضافة إلى تفاعل بعض محبيه وزملائه مثل علي الصباحي ومطهر إسحاق وهي زيارات لا تزيد عن كونها من العوامل المساعدة لرفع المعنويات فقط مع أمنياتنا الصادقة لأبي محمد بالشفاء العاجل.
منير الشميري: بعد دعمه الملحوظ لرياضة الحالمة تعز بات الرائع جداً منير الشميري وكل من طارق الحالمي وعمار مهيوب العديني كمثال حي لعشق الحالمة ودعم رياضتها حيث أنبرى الشميري منذ الوهلة التي أصيب خلالها الجسد الرياضي بالاعتلال ومنذ أن صارت البيئة الرياضية مهددة بعديد الأضرار والأخطار .. أجل أنبرى لانتشال ذلكم الوضع الرياضي المؤسف عبر دعمه اللامحدود لدعم وتمويل أكثر من مسابقة وأكثر من بطولة في كرة القدم حيث كانت البدايات الأولى من خلال ملعب الشجرة وعبر اللجنة الرياضية بمكتب الشباب والرياضة.. وحسب رفيق دربه الرائع الآخر عمار مهيوب العديني فإن الشميري منير كان سباقاً في دعم المناشط الرياضية في المحافظة والشميري الذي عرفته كأحد المفتونين بالرياضة وتتبع أخبارها حينما كان يتواصل معي من بلد العام سام “أمريكا” عقب الانتهاء من مباريات الدوري الممتاز لمرة القدم يتولى هذه الأيام رعاية ودعم البطولة المفتوحة لكرة القدم التي يشارك فيها 24 فريقاً على ملعب الشجرة وهو الملعب الذي بات مشغولاً طوال أيام الأسبوع وحسب نائب مدير مكتب الشباب والرياضة نبيل مكرم فإن الحجز في الملعب إياه بات شبيهاً بحجز صالات الأفراح.
ومن المتوقع أن تتواصل منافسات البطولة المفتوحة حتى أواخر الشهر القادم وغير بعيد عن دعم الثلاثي الجميل لرياضة الحالمة يلتقي اليوم على ملعب الشهداء أصدقاء عمار مهيوب العديني بقيادة زكريا الجرادي وأصدقاء سمير ملاطف من نجوم الزمن الجميل على كأس الراحل مهيوب العديني.
الزريقي: خلال تجربتي المتواضعة في مواكبة مجمل الفعاليات الرياضية والممتدة لأكثر من أربعة عقود لم أجد قط من هو بحجم الرائع والمخلص جداً محمد خالد الزريقي الذي أدار بكفائة عالية قيادة فرع اتحاد المصارعة بمحافظة تعز وتبنى خلال رئاسته المتميزة لفرع الاتحاد عديد الأنشطة والبطولات المتميزة إضافة إلى رعايته لعديد النجوم وتدريبهم ممن كان لهم رصيد حافل في دعم مسيرة المنتخب، فتحية للزريقي محمد بن خالد ولعطاءاته الخالدة.
الدقمي: الأستاذ طه الدقمي شخصية رياضية ووطنية واجتماعية فذة والدقمي الذي قدم لطليعة تعز عبر اللجنة الثقافية جل العطاءات المتميزة ما زال مسكوناً بعشه الأزلي والعميق للطاهش الحوباني ولنجومه الأفذاذ من نجوم الزمن الجميل وهو بالإضافة إلى كونه محامياً قديراً فإنه يتمتع بثقافة واسعة لم تستغل بعد وقد تعرفت عليها عن كثب عبر تواصلي الجميل معه من خلال الواتس وتمنيت لو أني تعرفت عليه من أمد بعيد.
هامش: كنت قد أرسلت بالعمود الخاص بالزميل علي العصري لإحدى المجموعات التي تدعي اهتمامها بالشأن الرياضي إعلامياً وليتني لم أفعل ذلك حيث قوبل بمداخلات تنم عن جهل فج وثقافة متدنية حيث علل أحدهم قائلاً العصري لديه أملاك وعقارات وكأنه كان مع الآخرين يمتلك الإمكانات لعلاجه في الخارج .. ياعيباه.

قد يعجبك ايضا