الثورة نت
موقع صحيفة الثورة الرسمية الأولى في اليمن، تصدر عن مؤسسة الثورة للصحافة والطباعة والنشر ومقرها العاصمة صنعاء

حلب ستصبح “نظيفة” من الارهابيين

الثورة نت/ وكالات

قرر مجلس الأمن الدولي بالإجماع على نشر مراقبين في حلب وداخل أحيائها الشرقية، بعد إدخال التعديلات الروسية على مشروع القرار الفرنسي.
وجاء التصويت عليه بإجماع المندوبين الـ 15 بالمجلس بما فيهم روسيا.
وقال السفير الروسي فيتالي تشوركين “أعتقد أن لدينا نصاً جيداً وقد وافقنا على التصويت عليه ”
وذكرت الخارجية الروسية أنّ إرسال مراقبين دوليين إلى حلب يجب أن يكون بموافقة دمشق.

* سفير سوريا

الى ذلك قال سفير سوريا بالأمم المتحدة بشار الجعفري إن آخر “الإرهابيين” في بعض الأحياء في شرق حلب يخلون معاقلهم وإن حلب ستصبح “نظيفة” هذا المساء.
وأضاف أنه في الوقت الذي لا تعارض فيه سوريا قرارات مجلس الأمن التي تحترم القانون الدولي الإنساني فإن مشروع القرار الذي صاغته فرنسا بشأن مراقبة عمليات الإجلاء وأقره المجلس إنما هو جزء آخر من الدعاية المتواصلة ضد سوريا وحربها على “الإرهابيين”.
واعلن الجعفري عن أسماء ضباط اسرائيليين وسعوديين وقطريين واردنيين واتراك سعوا للهروب من حلب مع المسلحين خلال الاتفاق الخاص باجلاء المسلحين من الاحياء الشرقية لمدينة حلب.
جاء حديث الجعفري هذا خلال مؤتمر صحفي رداً على القرار الدولي لمجلس الأمن بعد تصويته بنشر القوات دولية في حلب، وقال: ان الهدف الأساسي لمجلس الأمن كان إنقاذ الضباط الأجانب ، مؤكداً ان المجموعات الإرهابية خرقت الاتفاق الخاص حول اجلاء المسلحين من الاحياء الشرقية لمدينة حلب، وأخذت معها جثامين بعض الشهداء والرهائن.

قد يعجبك ايضا