الثورة نت
موقع صحيفة الثورة الرسمية الأولى في اليمن، تصدر عن مؤسسة الثورة للصحافة والطباعة والنشر ومقرها العاصمة صنعاء

الإصلاحية المركزية بأمانة العاصمة تدشن دورات تدريبية لتأهيل 85 نزيلا في الخياطة والنجارة والحاسوب

الثورة نت|

أقامت الإصلاحية المركزية بأمانة العاصمة اليوم دورات تدريبية لتأهيل 85 نزيلا في الخياطة والنجارة والحاسوب ضمن برنامج تأهيل نزلاء ونزيلات الإصلاحيات لسوق العمل الذي تقيمه مؤسسة بنيان التنموية عبر أكاديمية بنيان للتدريب والتأهيل.

وفي حفل التدشين أوضح مدير عام الرعاية والتأهيل بمصلحة التأهيل والإصلاح بالسجن المركزي بأمانة العاصمة العميد عادل رزق البدري أن الإصلاحية تدشن اليوم دورة لتأهيل 20 متدربا في مهارات النجارة، و15 متدربا في مجال الحاسوب و50 متدربا في مجال الخياطة، بالإضافة إلى تدريب عدد 146 نزيلا كفرسان تنمية، وتفعيل معامل التدريب على أعمال الألمنيوم ومختلف الحرف اليدوية وبرنامج التعليم العام والعالي.

وأشار إلى أن ذلك يأتي ضمن برنامج تدريبي تقيمه الإصلاحية بالتعاون مع مؤسسة وأكاديمية بنيان يهدف إلى تأهيل نزلاء ونزيلات الإصلاحيات في عموم الجمهورية لسوق العمل.

منوها بأن الإصلاحية تقوم بتأهيل النزلاء وتمكينهم من العمل داخل الإصلاحية، وتعمل على تسويق منتجاتهم ذات الجودة العالية والمنافسة لتحسين أوضاعهم المعيشية وإعالة أسرهم، آملا من الجهات المعنية الإسهام في المشروع فيما يخص التسويق كي تتمكن الإصلاحية من نقل هذه الفئة من حالات الركود واللامبالاة إلى الشعور بحب العمل والكسب الطيب كي يكونوا عناصر فاعلة في المجتمع حال انتهاء فتراتهم في الإصلاحية.

وأفاد- بالمناسبة- أن الإصلاحية بالتعاون مع مؤسسة وأكاديمية بنيان بصدد العمل على تنفيذ برنامج تدريب يتعقب النزلاء إلى ما بعد الإصلاحية لتمكينهم اقتصادية ورفع مستويات أدائهم المهني.

بدوره أوضح رئيس قطاع التنسيق الميداني بمؤسسة بنيان التنموية م. علي ماهر أن البرنامج يأتي ضمن موجهات قائد الثورة السيد عبدالملك بدرالدين الحوثي، يحفظه الله، وتنفيذا لتوجيهات رئيس المجلس السياسي الأعلى المشير الركن مهدي المشاط والحكومة بضرورة تكثيف برامج التأهيل المجتمعي بهدف رفع مستوى الوعي، والاهتمام بتمكين المجتمع من سوق العمل عبر تفعيل الاقتصاد المجتمعي المقاوم.

وأكد أن نزلاء الإصلاحية يمثلون بذرة للاقتداء بنبي الله يوسف عليه السلام في الإحسان، وأنهم بهذه الخطوة الجبارة سيكونون رافدا اقتصاديا يدعم المواجهة المصيرية مع ما يفرضه العدوان من حصار وتحديات، وما يتعرض له العالم من حولنا من أزمات تنذر بكوارث على المستوى الاقتصادي، وجهدا من شأنه الإسهام في تحقيق الاكتفاء الذاتي.

من جهتهما أضاف مسؤول التدريب بأكاديمية بنيان زهرالدين الحجري، ومسؤول التدريب بالإصلاحية أنور السروري، أن الأكاديمية تعمل على تأهيل فرسان تنمية من نزلاء الإصلاحية في معامل الخياطة والنجارة والمهارات والحرف اليدوية تغيير نمط حياتهم إلى ما يؤهلهم بأن يكونوا قادرين على استغلال امكانياتهم البدنية والعقلية من خلال برنامج تمكين مهني يعود عليهم وعلى أسرهم والمجتمع بالفائدة، مشيرين إلى أن ثمة تنسيقات جارية مع الجهات المعنية فيما يخص تسويق منتجات النزلاء.

وعن النزلاء عبر جهاد علي العوامي وجمال الربوعي عن الشكر والتقدير للقيادة الثورية ولإدارة الإصلاحية ومؤسسة بنيان التنموية نظير ما يتلقونه من رعاية أولا، وثانيا من تأهيل وتدريب وتمكين مهاراتي يؤهلهم ليكونوا عقب خروجهم من الإصلاحية أعضاء فاعلين في المجتمع، مؤكدين أن عائدات ما يقومون بإنتاجه داخل الإصلاحية يساعدهم على تأمين مصاريفهم الشخصية وإعالة أسرهم.

قد يعجبك ايضا