الثورة نت
موقع صحيفة الثورة الرسمية الأولى في اليمن، تصدر عن مؤسسة الثورة للصحافة والطباعة والنشر ومقرها العاصمة صنعاء

أمين العاصمة يطلع على مشروعي ترميم وسفلتة شارعي صخر والقيادة

الثورة نت|

اطلع أمين العاصمة حمود عُباد، اليوم، على سير تنفيذ مشروع إعادة وترميم وصيانة المقاطع المتضررة في شارع صخر بمديرية الوحدة، بتمويل من الأمانة.

واستمع عُباد، ومعه وكيل قطاع المشاريع المهندس عبد الكريم الحوثي ورئيس مجلس إدارة المؤسسة العامة للطرق المهندس عبد الرحمن الحضرمي ونائبه المهندس أمير الدين الحوثي، من مدير فرع المؤسسة في الأمانة، المهندس عبدالله الرعيني، إلى شرح حول طبيعة المشروع الذي يستهدف ترميم وإضافة 420 طن طبقة إسفلتية بطول ألفين و675 متراً مربعاً، بدءاً من تقاطع شارع صخر مع حدة حتى تقاطع الدائري وبعض الشوارع المتفرّعة منه.

كما استمعوا من مدير عام السلامة المرورية في مؤسسة الطرق، المهندس عبد اللطيف العماد، إلى إيضاح عن التجهيزات الفنية لتركيب اللوحات والإرشادات المرورية، والطلاء الحراري، لشارع صخر وعدد من الشوارع التي يتم إعادة تأهيلها وترميمها.

إلى ذلك، اطّلع أمين العاصمة ووكيل قطاع المشاريع على سير العمل في مشروع ترميم وصيانة شارع القيادة وتنفيذ طبقة اسفلتية إضافية للمقاطع المتضررة، ابتداءً من نفق جولة الساعة حتى جسر الصداقة، بتكلفة 200 مليون ريال بتمويل الأمانة، وتنفيذ الوحدة التنفيذية لإنشاء وصيانة وتطوير الطرق والأماكن العامة.

واستمعا من مدير المشاريع بالوحدة التنفيذية، المهندس محمد العبدي، إلى شرح حول أعمال ترميم وصيانة شارع القيادة المقطع الأول الممتد من جولة الساعة حتى جولة سبأ، ضمن المشروع الذي يستهدف مساحة 30 ألف متر مربع، بإشراف قطاع المشاريع.

وأوضح عُباد أن تنفيذ تلك المشاريع يأتي في إطار تنفيذ توجيهات رئيس المجلس السياسي الأعلى لتركيز جهد الدولة على خدمة المواطنين، والسعي لتوفير احتياجاتهم الخدمية.. مؤكداً أهمية مشروع ترميم وصيانة شارع القيادة الذي يمثل أحد الشوارع المهمة وسط العاصمة.

وشدد على الالتزام بالاشتراطات والمواصفات الفنية أثناء تنفيذ مشاريع الصيانة والترميمات والمضي في إصلاح وردم الحفريات في الشوارع الرئيسية والفرعية، خاصة مع موسم الأمطار، وإيجاد الحلول اللازمة لضمان ديمومة واستمرارية تلك المشاريع.

رافقه خلال الزيارة ممثل مكتب الرئاسة، المهندس فؤاد الهردي، وعدد من المعنيين في الأمانة وقطاع المشاريع.

 

قد يعجبك ايضا