الثورة نت
يومية - سياسية - جامعه

غيرة

 

ليلى إلهان
منهك قلبي بالغيرة
يقتل وردة
يتدلى من أعلى الشوق
ويغادرني منتصرا إليك
ما لا يعرفه أبي عني
ليس سيئاً
أن أقتل فراشة
كي أزركش بها فساتين اليتامى والمحتاجين.
ليس سيئاً
أن أقتل كلباً
كي أنقذ فاتنات الحارة من عضاته القوية
على انوثتهن العارمة.
ليس سيئاً
أن أحرق غابة
قبل أن تنتشر وحوشها
وتفترس الطيبين من البشر.
ليس سيئاً
أن أقتل زوجتك
قبل أن تلتهمنا غيرتها
وتشرد أولادنا
كما فعلت أمي من قبل.
ليس سيئاُ
أن أترك بيتنا وجيراننا
وألوذ إلى بقعة ضوء
في آخر المجرات.
ليس سيئاً
أن أكسر نافذة المتجر
وأسرق فستاناً قصيراً
يظهر مفاتن خلخال ساقي عندما أرقص.
ليس سيئاً
أن أشتري قهراً
وهدية لصديقتي المطلقة
كي تندب حظها الضائع.
ليس سيئاً
أن أصبغ شعري بلون الدم
أن أرتدي فستان الرغبة
أن أرسم عواطفي على جدار الخذلان
أن أسرق عطر صديقتك
كي أنافسها عليك.
ليس سيئاً
أن أفتش برميل قمامة جارنا الأنيق
كي ألبس جواربه المقطعة
وأخرج لمعاكسة سيدة
تكبرني بعشرين عاماً.
ليس سيئاً
أن كلب شارعنا يراقبني
عندما اشتري خبزاً بائتاً
وعلبة تونة
كي أسد بها ثقب الجوعى.

ليس سيئاً
أن أقضي أوقاتي
مع مارة الشارع الذين لا أعرفهم
أن أرسم كل واحد منهم بمحض نظرة بسيطة
أتكئ على أحزانهم
على تفاصيل أحلامهم
حين مروا من أمامي دون قصد.
ليس سيئاً
أن أفك التعاويذ
التي قرأتها على وجوههم
أن أكون إبليس نفسه
أن أحرق حظوظهم المتخمة بالسعادة
أن أحلق رؤوس البخلاء منهم
أن أثقب ألسنتهم بمسمار الصدق.
ليس سيئاً
أن أزرع النعناع
وأن أملأ المزهرية به
كي لا أشم رائحة جسده
في بيتنا المخروب.
ليس سيئاً
أن يعرف أبي
أني كبرت وصار لي جسد جميل
كلما هربت من قرية إلى مدينة
تبتلعني الحرب
وجنودها العرايا.
1 –
‏سألوذ إلى وجعي القاسي
امازحه قليلا
أخبره بأن قلبي أصبح أكثر اتساعا وعطاء.
2 –
سألوذ إلى بقعة ضوء عابرة
أحمل في يدي غيمة حالمة
ابتسامة طفلي
التي سوف تنسيني كل هذا الخراب.
3 –
سألوذ إلى سجن فراشة
أبحث عن فرح لي بداخله
عن حرية الألوان والضوء.
4 –
سألوذ إلى يد تعصمني من الغرق
وأستغل ما تتلوه النجاة لي
وأسدد تعويذة إلى القلب
كي لا يبوح بأسراره.
5 –
سألوذ إلى ريح عارية من الدفء
تحتضن أجنحتي من الطيران
وتغادرني بلا أثر.
6 –
سألوذ إلى جسد
موغل بالنبوءة
كلما ضاق بي الحال
وهرولت نفسي نحو الخطيئة.
7 –
سألوذ إلى أحلامه
وأستغل ما قاله الطالع عن البائسين
وأمنيات الصبر الغفيرة
وعن قلبي المعلَّق كمفتاح صدئ.

قد يعجبك ايضا