الثورة نت
موقع صحيفة الثورة الرسمية الأولى في اليمن، تصدر عن مؤسسة الثورة للصحافة والطباعة والنشر ومقرها العاصمة صنعاء

شعب إب ونجوم في الذاكرة

عبدالسلام فارع

 

 

قرَّاؤنا الأعزاء لست مبالغاً إن قلت بأن عنيد اللواء الأخضر شعب إب يحتل المرتبة الأولى على مستوى الوطن الحبيب من حيث القاعدة الجماهيرية العريضة ومن حيث عدد النجوم الذين لعبوا في صفوفه الكروية، وأنا على يقين تام إن وجد من يتهمني بالتحيز للعنيد فإنه إما أن يكون حاسداً أو أنه يفتقر للثقافة الرياضية الواسعة والعميقة.. فالعنيد وهو اللقب الذي استحقه شعب إب بجدارة متناهية كان ولا يزال من أكثر الأندية حصداً للبطولات والكؤوس ومراكز الصدارة وذلك بفضل التناغم الجم بين أجهزته المختلفة وجماهيره الوفية.
والعنيد شعب إب الذي اشتهر كناد ثقافي ورياضي في ستينيات القرن المنصرم أسهم في تأسيسه كوكبة من العشاق وهم الشيخ عبدالعزيز الحبيشي – الدكتور رشاد نعمان البعداني – الأستاذ محمد بن محمد الغرباني – الكابتن علي قاسم العطاب، أما أبرز الرؤساء لعنيد اللواء الأخضر شعب إب فهم حسب التسلسل والترتيب ابتداءً من العام 66 (الدكتور رشاد نعمان البعداني – الأستاذ حسن الحداد – الرائد عبدالكريم الكتف – محمد بن محمد الغرباني – الأستاذ محمد الصائدي – اللواء محمد السقاف – المعلم أحمد الضراب – العميد علي السنباني – علي محمد الصباحي – العميد يحيى محمد القديمي – علي محمد الصباحي – اللواء نجم الدين هراش – الأستاذ عبدالكريم منير – الشيخ عبدالواحد صلاح – الشيخ علي يحيى جلب – الشيخ عبدالواحد صلاح.
وقد أسهم كل هؤلاء الأشاوس والأفذاذ في إحراز عنيد اللواء الأخضر لأكثر من 20 بطولة في كرة القدم وذلك بفضل التناغم والتلاحم الذي تميزت به منظومة العنيد (إدارة – وجهازاً فنياً – وجماهير – وداعمين) وحملت تلك البطولات التي نظمها الاتحاد اليمني العام لكرة القدم عناوين مختلفة كمسابقات الدوري العام ومسابقات الكؤوس الخاصة ببعض المنتجات التجارية الوطنية إضافة إلى مسابقة الكؤوس المواكبة للأعياد والمناسبات الوطنية وهي ما بين كؤوس خاصة بالبطولة وأخرى بمراكز الوصافة.
والآن أيها الأعزاء تعالوا بنا نتعرف على أبرز النجوم الذين تشرفوا بارتداء فانلات العنيد وشعاره وأبرزهم:
الغرباني: محمد بن محمد الغرباني هو واحد من أبرز نجوم الرياضة اليمنية وقد مثلها ومثل العنيد في أكثر من محفل فريد في كرة القدم وفي لعبتي الطائرة والطاولة وبعد الثورة السبتمبرية المباركة تم انتخابه أميناً عاماً للمجلس الأعلى للشباب والرياضة وحتى اليوم لا زال الشاعر والأديب محمد بن محمد الغرباني يمارس كرة الطائرة.
العطاب: الكابتن علي قاسم العطاب الذي هيأ طابقاً متكاملاً من منزله كمقر لناديه الشعب، بعد رحيل البعثة المصرية من بلادنا ساهم بمهاراته وأهدافه الملعوبة في إحراز عديد الانتصارات لفريقه ونجمنا العطاب الذي ضمن أحد اللاعبين بمبلغ 15 ألف ريال ليغادر اللاعب إلى عدن وليتحمل العطاب تبعات ذلك عبر اللعب للفتوة مقابل تسديد المبلغ وكان للفتوة ذلك ليحرز في مرمى الشعب واحداً من أجمل أهدافه.
الضراب: عرف نجم العنيد أحمد الضراب بالمعلم وتميَّز بأهدافه الجميلة وتسديداته القوية والصاروخية، وبعد اعتزال الضراب ترأس النادي وأسهم في تنشيط كل الألعاب، كما قام بالدفع بالشباب ليحلوا محل أولئك الذين لم يعد لديهم ما يقدمونه.
هامش: وكما أشرت سلفاً فإن شعب إب لديه مخزون هائل من النجوم لا يتسع المجال لذكرهم هنا وأبرزهم ( أحمد الحكيم – محمد الحمامي – الراحل محمد يحيى الحبيشي – المرحوم عبدالسلام صبرة – النجم عبدالكريم الصباحي – إبراهيم الصباحي – السحراني الوجيه – عبدالسلام الغرباني – وليد وإيهاب النزيلي – ضوران عبدالجبار – فكري الحبيشي).

قد يعجبك ايضا
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com