الثورة نت
موقع صحيفة الثورة الرسمية الأولى في اليمن، تصدر عن مؤسسة الثورة للصحافة والطباعة والنشر ومقرها العاصمة صنعاء

المشاركون: الاحتفال بالمناسبة يؤكد للعالم أجمع تمسك اليمنيين بعهدهم وولائهم لله ورسوله

تواصل الفعاليات والتحضيرات للاحتفال بالمولد النبوي الشريف

 

الثورة / سبأ

تواصلت أمس في العاصمة صنعاء وفي مختلف المحافظات الفعاليات الخطابية والتحضيرات للاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف.
وأكدت الفعاليات على أهمية الحشد والمشاركة المشرفة في الفعاليات المركزية بما يليق بهذه المناسبة العظيمة لتجديد الولاء لله ورسوله الكريم..
وفي هذا الصدد تفقد مدير مكتب رئاسة الجمهورية أحمد حامد ومحافظ إب عبدالواحد صلاح أمس، سير تجهيز ساحة الاحتفال المركزي بذكرى المولد النبوي الشريف في مدينة إب.
واستمعا ومعهما قائد المنطقة الرابعة اللواء عبداللطيف المهدي، ورئيس مجلس إدارة وكالة الأنباء اليمنية سبأ – رئيس التحرير نصرالدين عامر والمدير التنفيذي لشركة النفط المهندس عمار الأضرعي، إلى شرح من لجنة الإعداد للفعالية عن الأعمال المنجزة في تهيئة أرضية الساحة والمداخل المخصصة لها، وأعمال التمديدات والإضاءة والصوتيات واللوحات.
كما اطلع مدير مكتب الرئاسة ومحافظ إب ورئيس مجلس إدارة الوكالة، على الساحة الجديدة المخصصة للنساء.
وأشاد حامد بالجهود المبذولة لتجهيز ساحة الاحتفال وفقا للخطة المرسومة.. لافتا إلى ضرورة الإعداد الجيد للموقع بما يليق بمكانة سيد الخلق وحب الشعب اليمني له.
وأكد أن الاحتفاء بهذه المناسبة الجليلة يعبر عن الحب والتعظيم للرسول الكريم محمد صلى الله عليه وعلى آله وسلم.
ولفت مدير مكتب رئاسة الجمهورية إلى مكانة النبي في نفوس وقلوب اليمنيين الذين كان لهم دور بارز في نصرة الرسول ونشر الرسالة المحمدية في أصقاع المعمورة.
من جانبه حث محافظ إب على مضاعفة الجهود لاستكمال الأعمال المتبقية في الموعد المحدد.
وأشار إلى أن المحافظة تشهد العديد من الأنشطة والفعاليات الخاصة بإحياء هذه المناسبة التي تمثل محطة مهمة لاستلهام الدروس والعبر والتزود بالأخلاق والقيم والفضائل المحمدية.
رافقهم خلال الزيارة نائب قائد المنطقة الرابعة العميد محمد الخالد، ووكيل المحافظ حارث المليكي، ومدير أمن إب العميد هادي الكحلاني.
فيما نُظمت في مديرية معين بأمانة العاصمة، فعالية ثقافية ابتهاجاً بذكرى المولد النبوي الشريف.
وفي الفعالية بحارة السلام التي حضرها وكيل أمانة العاصمة المساعد لشؤون الأحياء إسماعيل الجرموزي، ومديرا شؤون الأحياء بالأمانة شرف الوريث ومكتب الشؤون الاجتماعية ناصر الكاهلي، ألقيت كلمات أشارت إلى المعاني العظيمة التي يجسدها إحياء ذكرى مولد الرسول الأعظم محمد صلوات الله عليه وآله وسلم.
وأكدت ضرورة أن يكون إحياء هذه المناسبة العظيمة، بالاقتداء بسيرة النبي الأعظم والتحلي بأخلاقه وقيمه ومبادئه وصبره وجهاده، والمضي على منهجه القويم.
وأوضحت كلمات المشاركين، أن الاحتفاء بذكرى المولد النبوي الشريف، يؤكد للعالم أجمع بأن أحفاد الأنصار مازالوا على عهدهم وولائهم لله ولرسوله.
ودعت إلى الحشد والمشاركة المشرفة في إحياء الفعالية المركزية للمولد النبوي الشريف على صاحبه وآله أفضل الصلاة وأتم التسليم.
تخلل الفعالية تكريم لمدير وعمال النظافة بمنطقة نظافة السنينة، وفقرات شعرية وإنشادية معبرة عن المناسبة.
كما عبرت كلمات وفقرات الفعالية التي نظمها أبناء حارة الشهيد أحمد ياسين، عن عظمة وأهمية إحياء هذه المناسبة الدينية العظيمة والغالية على قلب كل مسلم ومسلمة، لتجديد الولاء والانتماء لرسول الله محمد صلوات الله عليه وآله وسلم والاقتداء بسيرته العطرة.
إلى ذلك نُظمت في مديرية الوحدة بأمانة العاصمة، فعالية ثقافية وبمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف -علىٰ صاحبه وآله الصلاة والسلام.
وفي الفعالية، أكد وكيل أمانة العاصمة المساعد عبدالوهاب شرف الدين، أن الاحتفال بالمولد النبوي تعبير عن حب المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم.. مستعرضاً صفات الرسول الكريم، وأهمية اقتداء الأمة به.
وأشار إلى أن إحياء المناسبة يعزز ارتباط الأمة برسولها الذي أرسله الله رحمة للعالمين، لافتاً إلى دور العلماء والخطباء في ترسيخ الإرتباط بنبي الأمة وتعزيز وتأصيل الهوية الإيمانية اليمنية التي شهد بها الرسول لأهل اليمن.
فيما تناول مدير مكتب الإرشاد بالأمانة الدكتور قيس الطّٙل، محطات من حياة الرسول الأعظم من نشأته حتى وفاته صلى الله عليه وعلى آله وسلم، مؤكداً أن انتصار الأمة والتمكين لها لا يكون إلا بالتمسك بالمنهج النبوي، وبأخلاق الرسول.
وأشار إلى أن ما يحققه الجيش واللجان الشعبية في مختلف الجبهات هو نتيجة تمسك الشعب اليمني بمنهج الرسول الأعظم.. لافتا إلى أن الشعب اليمني كان وما زال سباقا إلى الاحتفال بالمولد النبوي الشريف.
تخلل الفعالية بحضور مدير المديرية سامي حميد وقيادات محلية وتنفيذية ومشايخ ووجهاء وعقال وشخصيات اجتماعية، فقرات متنوعة وقصائد، عبرت عن الابتهاج بقدوم ذكرى المولد النبوي الشريف على صاحبه أفضل الصلاة وأتم التسليم.
كما أقيمت في مديرية التحرير بأمانة العاصمة، أمسية ثقافية احتفالا بذكرى مولد النبي عليه أفضل الصلاة وأتم التسليم تحت شعار “لبيك يا رسول الله”.
وخلال الأمسية بحضور وكيل أمانة العاصمة لقطاع التعليم والشباب محمد البنوس، تحدث رئيس المكتب الفني بوزارة التربية زياد الرفيق، عن دلالات ومعاني إحياء ذكرى مولد خاتم الأنبياء وسيد المرسلين، لتجسيد الولاء والارتباط برسول الله محمد صلى الله عليه وآله وسلم.
وتطرقت كلمات وفقرات الفعالية، إلى دلالات الاحتفال بهذه المناسبة الدينية العظيمة التي تعيد للأمة الإسلامية مجدها وعزتها وتذكرها بسيرة أعظم شخصية على وجه المعمورة، وتعزيز الارتباط به والسير على منهجه في مواجهة العدوان.
وشهدت الأمسية التي حضرها نائب مدير مكتب الأشغال بالأمانة عبداللطيف الولي، وشخصيات اجتماعية ووجهاء، أناشيد وفقرات متنوعة، عبرت عن عظمة ومكانة المناسبة وأهمية إحيائها.
وتواصلت في مديرية بني الحارث بأمانة العاصمة، الفعاليات والأمسيات الاحتفالية بمناسبة المولد النبوي الشريف على صاحبه وآله أفضل الصلاة وأتم التسليم.
وفي الفعالية التي أقيمت في حي جدر بحضور عضو مجلس النواب محمد الطوقي، أكد الدكتور حامد خميس في كلمة المديرية، أهمية إحياء مولد خير البشرية بالاحتفال وإظهار البهجة حباً وتعظيماً لرسول الله صلى الله عليه وسلم.
فيما نظم أبناء أحياء وحارات خشم البكرة الشمالي والغربي والقرش والمحفور والحتارش ومربع بيت الحنبصي والطيران ووادي احمد، وقرية القابل ومربعي بيت عاطف الشمالي، واللكمة الجنوبي والغربي، والمصنع الشمالي بالمطار، أمسيات ثقافية وخطابية إحياء لذكرى المولد النبوي الشريف.
وأكد عضو مجلس الشورى عادل الحنبصي ومدير المديرية حمد بن راكان، أهمية الاحتفاء بمولد الرسول الأعظم صلوات الله عليه وآله وسلم، وإبراز مظاهر البهجة والاهتمام بالنظافة، بما يليق بعظمة المناسبة، وارتباط اليمنيين الوثيق برسول البشرية.
كذلك أقيم في مديرية بني حشيش محافظة صنعاء، أمس لقاء موسعا للخطباء والتربويين والثقافيين بذكرى المولد النبوي الشريف.
وفي اللقاء، أُلقيت كلمات من قبل الحاضرين، تحدثت عن مكانة النبي الكريم ومظاهر الابتهاج والتفاعل مع الاحتفال بهذه المناسبة الدينية.
واستعرضت دروساً في الاقتداء بالرسول الأعظم وترجمة معاني حبه في التعاملات اليومية وأهمية معرفة جوانب من حياته المنبثقة من وحي هدى الله المتمثل بالقرآن الكريم.
وتطرقت كلمات المشاركات إلى دلالات الاحتفاء بهذه المناسبة وأهمية تعظيم ذكرى مولده والضعف والشتات الذي أصاب الأمة جراء الابتعاد عن القرآن الكريم وتعاليم الرسول.
ولفتت إلى دور خطباء المساجد والثقافيين والتربويين في التعريف بسيرة المصطفى والتحشيد للاحتفال بهذه المناسبة الدينية، وتعزيز الولاء والارتباط برسول الله والسير على نهجه القويم.
في ذات السياق دشن مكتب الهيئة العامة للأوقاف بمحافظة إب أمس، الفعاليات الاحتفالية بذكرى المولد النبوي الشريف 1444هـ.
وفي الفعالية بحضور عضوي مجلسي النواب أمين مخارش، والشورى أحمد باعلوي، أوضح نائب وزير الإرشاد وشؤون الحج والعمرة العلامة فؤاد ناجي، أن الاحتفال بذكرى المولد النبوي، شعيرة دينية يجب إحيائها طاعة لله وحباً وتعظيما لرسوله الكريم .. مؤكداً أهمية توثيق الارتباط بالنبي محمد صلوات الله عليه وعلى آله وسلم والاقتداء بسيرته العطرة.
وأشار إلى أن العرض العسكري بميدان السبعين عكس شدة وبأس أهل اليمن مصداقاً لقوله تعالى “محمد رسول الله والذين معه أشداء على الكفار رحماء بينهم” .. معتبراً إحياء هذه المناسبة رد عملي على كل من يحاول الإساءة لنبي الإسلام، وفرصة للعودة إلى الله تعالى ورسوله والاقتداء بمنهجه القويم.
فيما أكد وكيل المحافظة لشؤون الأوقاف عبدالفتاح غلاب، أن اليمنيين يحتفلون بهذه المناسبة الدينية انطلاقا من إيمانهم الصادق برسول الله وتوقيره وتعظيمه.
وبيّن أن الشعب اليمني يستمد قوته في مواجهة الطغاة والمستكبرين من سيرة ونهج الرسول الأعظم، وهو ما يحقق له العزة والرفعة والتمكين.. حاثاً على المساهمة الفاعلة في الحفاظ على أموال وممتلكات الأوقاف، والتحرك الصادق للاقتداء برسول الله قولاً وعملاً.
فيما أكد نائب مدير مكتب الأوقاف بالمحافظة صدام العميسي، أن إحياء ذكرى المولد النبوي، إرث ثقافي وجزء من الهوية الإيمانية للشعب اليمني منذ فجر الدعوة الإسلامية.
ونظمت الإصلاحية المركزية بمحافظة إب فعالية ثقافية مركزية احتفاء بقدوم ذكرى المولد النبوي الشريف على صاحبها وآله أفضل الصلاة والتسليم برعاية كريمة من قيادة مصلحة التأهيل والإصلاح ممثلة برئيسها اللواء الركن عبدالحميد إسماعيل المؤيد.
وفي الفعالية التي حضرها رئيس نيابة استئناف المحافظة الدكتور مروان المحاقري ورئيس محكمة الاستئناف ونائب مدير أمن المحافظة ومدير العلاقات بالمحافظة والوحدة الثقافية بالمحافظة وعدد من القضاة والأمنين، ألقى مدير عام الإصلاحية المركزية بمحافظة إب العقيد رضوان سنان كلمة رحب فيها بالحاضرين ضيوف رسول الله محمد صلى الله عليه وآله وسلم.
وأشار مدير عام الإصلاحية المركزية بمحافظة إب إلى أهمية الاحتفال بمولد النور الذي أضاء الكون بنورة وملاء الأرض عدلاً ورحمة بين الناس وقاد البشرية خير قيادة وأخرجها من الظلمات إلى النور مثمناً حب أبناء مديرية جبل المحويت وولائهم لله ورسوله.
وأكد العقيد رضوان سنان على أهمية إظهار معالم الفرحة والسرور بقدوم مولد الرحمة المهداة، مشيراً إلى أهمية ربط إحياء هذه المناسبة العظيمة بالرجوع إلى القرآن الكريم ومعرفة أعظم قائد عرفه التاريخ والتأسي به في أخلاقة وشجاعته وجهاده ضد قوى الطاغوت.
وأضاف سنان إلى أهمية إحياء هذه المناسبة العظيمة لما لها من أثر عظيم في نفوسنا ولما تمثل من ضربة قوية لأعداء الإسلام ولمن أرادوا تشويه صورة خير خلق الله أجمعين محمد ابن عبد الله الصادق الأمين.
وكذلك نظم أبناء مديرية الخبت بمحافظة المحويت أمسية ثقافية بذكرى المولد النبوي الشريف على صاحبه أفضل الصلاة وأتم التسليم.
وفي الأمسية أوضح وكيل المحافظة عبد السلام الذماري ومدير الأمن العميد علي دبيش ومدير المديرية علي قطينة، أن احتفال أبناء اليمن بذكرى مولد الرسول الخاتم في ظل استمرار العدوان والحصار يجسد حبهم وارتباطهم بنبي الرحمة المهداة محمد صلى الله عليه وآله وسلم.
وأكدوا أهمية إحياء هذه المناسبة الدينية للاقتداء بنبي الأمة الذي أرسله الله رحمة للعالمين.. حاثين على المشاركة الواسعة في الفعالية المركزية التي ستشهدها مديرية المحافظة .
واعتبر الذماري ودبيش الاحتفال بمولده صلى الله عليه وآله وسلم جزءا من التقدير والاعتراف بالجميل للنبي الخاتم الذي اخرج الأمة من الجاهلية والظلمات إلى النور.
تخلل الفعالية بحضور مديري فرع هيئة الزكاة حميد الرضمي والإرشاد محمد الديلمي ونائب مدير فرع المجلس الأعلى للشؤون الإنسانية احمد مروان ومسؤول الوحدة الثقافية بالمحافظة عبد الغني الدرب.. أناشيد وقصائد عبرت عن المناسبة .
فيما نظم نزلاء الإصلاحية المركزية بمحافظة صعدة فعالية احتفالية بذكرى المولد النبوي الشريف على صاحبه وآله أزكى الصلاة وأتم التسليم تحت شعار “لبيك يا رسول الله” .
وفي الفعالية، التي حضرها رئيس نيابة استئناف محافظة صعدة القاضي عبدالوهاب الشرفي ووكيل المحافظة لشؤون التحسين محمد البعداني، أكد وكيل المحافظة لشؤون الخدمات صالح عقاب أهمية الاحتفال بهذه المناسبة لتعريف العالم بأن اليمنيين هم أول من احتفل بقدوم الرسول الكريم وأول من نظم الأبيات الشعرية والأناشيد الدينية فرحاً وابتهاجاً بقدومه صلى الله عليه وآله وسلم إلى المدينة المنورة.
وأشار إلى أن الاحتفال يعكس مدى حب اليمنيين لرسول الله رغم استمرار العدوان والحصار، لافتا إلى ما تمثله سيرة الحبيب المصطفى من حافز للصبر والصمود في مواجهة العدوان.
فيما لفتت كلمة إدارة الإصلاحية التي ألقاها خالد سالم ، إلى أن الاحتفال بذكرى المولد النبوي هو للتذكير بقيم الرسول الكريم ومبادئه وصفاته وأخلاقه لتعظيم محبته ومكانته في وجدان الأمة.
بدوره أشار الناشط الثقافي عابد الفيضي إلى أهمية استلهام الدروس والعبر في الجهاد والعطاء والصبر والثبات والتضحية و الفداء من سيرة الرسول وجهاده .
تخلل الفعالية بحضور مدير الإصلاحية المركزية بصعدة المقدم صالح خرصان المسعودي، كلمات للنزلاء وأناشيد وقصائد الشعرية .
كذلك ناقشت اللجنة المركزية للتعبئة والتحشيد بمحافظة الحديدة في اجتماعها الدوري أمس برئاسة محافظ محافظة الحديدة محمد عياش قحيم، الاستعدادات والتجهيزات والتعبئة والتحشيد للفعالية المركزية للمولد النبوي الشريف التي ستقام بمدينة الحديدة في يوم 12 ربيع الأول بالمحافظة..
واستعرض اجتماع اللجنة، بحضور وكلاء المحافظة أحمد البشري ومحمد حليصي وعلي الكباري ورئيس جامعة دار العلوم الشرعية الشيخ محمد محمد علي مرعي ورئيس جامعة الحديدة الدكتور محمد الأهدل، استمرار تعليق الزينة القماشية والضوئية بالشوارع الرئيسية والفرعية وعلى المباني الحكومية والخاصة والمحلات التجارية والمساجد، واستمرار تنفيذ الفعاليات والأنشطة الاحتفالية بذكرى المولد النبوي الشريف على صاحبها أفضل الصلاة وأزكى التسليم بالمكاتب التنفيذية والمديريات والمدارس والكليات الحكومية والخاصة وعلى مستوى الحارات والقرى والعزل.
وأكد المجتمعون على أهمية نزول جميع وكلاء المحافظة ميدانيا إلى مديريات المحافظة للمتابعة والإشراف على الفعاليات والأمسيات التي يتم تنظيمها على مستوى العزل والقرى والمساجد بالمديريات، والدفع بعملية التحشيد والتعبئة، للفعالية المركزية للمولد النبوي الشريف التي ستقام بمدينة الحديدة.
وأقر الاجتماع إنشاء مطبخ خيري للفقراء والمساكين، وتنظيم عرض طلابي كرنفالي كبير بالمحافظة، وعرض بالسيارات والدراجات النارية بعد تزيينها في ساحة العروض بالمحافظة، كما أقر الاجتماع تفعيل الدروس الدينية في المساجد بين مغرب وعشاء.
فيما نظم مكتبا الأشغال العامة والشباب والرياضة وفرع المؤسسة العامة للطرق في محافظة ذمار أمس فعالية خطابية بذكرى المولد النبوي الشريف.
وخلال الفعالية، أكد وكيل المحافظة عباس علي العمدي أهمية الذكرى ومكانتها باعتبارها أحد أهم المحطات التاريخية في تاريخ أمتنا الإسلامية.
وأشار إلى أهمية اتباع نهج الرسول الكريم محمد صلوات الله وسلامه عليه وعلى آله والسير على خطاه في تعزيز قيم التعاون والتكافل والإخاء وتحصين الأمة مما يتهددها من أخطار.. لافتا إلى أهمية إحياء الذكرى والرد على حملات الإساءة من قبل أعداء الأمة وغرس حب النبي وآل بيته الأطهار في نفوس الأجيال.
من جانبه استعرض مدير مكتب الأشغال العامة المهندس يحيى الشامي واقع الحياة قبل مولد الرسول الكريم والتحولات التي شهدها المجتمع بعد ميلاده وعقب البعثة النبوية من إرساء قيم الخير والتآخي والعدل.
واعتبر الاحتفاء بذكرى المولد النبوي إحياء للرسالة المحمدية وشخصية الرسول في وجدان الأمة، وترسيخ مفاهيم الرسالة السماوية الخاتمة، والاقتداء بسيد الخلق قولا وعملا.
فيما أكد مدير مكتب الشباب والرياضة علي العوش ضرورة إحياء ذكرى المولد النبوي والإعداد لإنجاح فعاليات الابتهاج بهذه الذكرى العظيمة.. لافتا إلى أهمية الذكرى في تعزيز تماسك الأمة وتوحيد صفها لمواجهة الأخطار والتحديات التي تستهدفها.
حضر الفعالية مدراء فرع مؤسسة الطرق المهندس محمد المداني وصيانة طرق ذمار المهندس ذكريا الماوري ومكتب الصحة الدكتور طارق الخيواني ومشروع صيانة طريق ذمار الحسينية المهندس ياسين البحري ونائب مدير صندوق النظافة علي الشخظة.
وفي ذات السياق نظمت مكاتب الشباب والرياضة بمديريات المربع الجنوبي بمحافظة الحديدة أمس فعالية خطابية وثقافية بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف صلى الله عليه وسلم وعلى آل بيته وأصحابه الإطهار لعام 1444هـ.
وخلال الفعالية، بحضور مدير عام مديرية بيت الفقيه حسين سهل، أكد مدير عام مديرية زبيد يحيى غالب عباد إلى أهمية التفاعل الجاد بالاحتفال بالمولد النبوي الشريف من خلال إظهار مظاهر الفرح والسرور بالمولد النبوي الشريف والعمل على تزيين الشوارع والمحلات كونها مناسبة دينية عظيمة لأبناء الشعب اليمني.
مؤكدا أهمية تعزيز ارتباط الشباب والنشء بذكرى المولد النبوي الشريف، بما يليق بمكانة وعظمة الرسول الأكرم.
وأوضح مدير مديرية زبيد أن إحياء المولد النبوي هو تجسيد لأخلاق وقيم رسول الله، وتدارس سيرته النبوية العطرة، والاقتداء بها في مواجهة أعداء الأمة.
فيما أشار مسؤول الشباب والرياضة بمديريات المربع الجنوبي أحمد عوض إلي أهمية احتفاء الشباب والرياضيين بالمولد النبوي الشريف، وتعزيز ارتباطهم بالرسول الأعظم، واستلهام الدروس والعبر من سيرته وحياته في ظل محاولة الأعداء فصل الأمة عن نبيها الأعظم محمد صلوات الله عليه وسلم..
مشيرا إلى أهمية غرس قيم وحب الرسول الأعظم في قلوب النشء والشباب، من خلال عقد الدورات التثقيفية والإيمانية..
إلى ذلك نظم مكتب التربية والتعليم بمحافظة عمران أمس، فعالية ثقافية بذكرى المولد النبوي الشريف 1444هـ.
وفي الفعالية، بحضور أمين عام محلي محافظة عمران صالح المخلوس، أشار وكيل أول المحافظة عبدالعزيز أبو خرفشة، إلى أهمية المناسبة للتمسك بمبادئ وقيم وأخلاق وصفات الرسول محمد أعظم قائد للبشرية صلى الله عليه وعلى آله وسلم، والسير على نهجه .. داعيا الجميع إلى التحشيد وحضور الفعالية المركزية بمركز المحافظة.
فيما أشار مدير مكتب التربية بالمحافظة زيد رطاس، إلى أهمية الاحتفاء بذكرى المولد النبوي الشريف واستلهام الدروس والعبر من حياة الرسول الأعظم محمد صلى الله عليه وعلى آله وسلم.
وأوضح أن الاحتفاء بهذه المناسبة الدينية العظيمة يسهم في ترسيخ القيم والمبادئ والأخلاق التي جاء بها رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم، وأهمية ترسيخها في نفوس الأجيال.
تخلل الفعالية، بحضور رئيس هيئة رفع المظالم أبو القاسم المهرم ومسؤول التعبئة العامة بالمحافظة سجاد حمزة ومستشار المحافظ علي صالح شقري ومدراء مكاتب الإرشاد لشؤون الحج والعمرة وشؤون القبائل وقيادات تربوية وثقافية وشخصيات اجتماعية، فقرات إنشادية وقصائد.
وكما نظمت مصلحة شؤون القبائل ومجلس التلاحم القبلي بمحافظة المحويت والوحدة الاجتماعية أمس، فعالية خطابية بذكرى المولد النبوي الشريف على صاحبه وآله أفضل الصلاة وأتم التسليم.
وفي الفعالية أكد وكيل المحافظة حسين عركاض ورئس مجلس التلاحم القبلي بالمحافظة إبراهيم الشامي ورئيس مصلحة شؤون القبائل حسين الشطبي، أهمية إحياء المولد النبوي لتجديد العهد بالسير على النهج المحمدي لتعزيز الوعي في مواجهة المؤامرات التي تحاك ضد الأمة وتعزيز الولاء والارتباط بالرسول.
وأشاروا إلى عظمة المناسبة في قلوب اليمنيين وضرورة إبراز مظاهر الفرحة والابتهاج بذكرى المولد ومكانته في نفوس أبنائه.. داعين للمشاركة الفاعلة والتحشيد في فعاليات المولد التي ستقام بساحات مديريات المحويت .
تخلل الفعالية، بحضور وكلاء المحافظة حمود شملان وعبدالسلام الذماري ويحيى عبده إبراهيم و يحيى الظاهر وعدد من مدراء المكاتب التنفيذية والشخصيات الاجتماعية ورؤساء فروع التلاحم في مديريات المحافظة، فقرات متنوعة وأوبريت وأناشيد وقصائد عبرت عن المناسبة.
إلى ذلك نظم مكتب التربية والتعليم وفرع جهاز محو الأمية بمحافظة ريمة أمس فعالية ثقافية بذكرى المولد النبوي الشريف.
وفي الفعالية، بحضور محافظ المحافظة فارس الحباري وعضو مجلس الشورى حسن طه وأمين عام محلي المحافظة حسن العمري ووكيل المحافظة حافظ الواحدي، أكد وكيل المحافظة محمد مراد، أهمية الاحتفال بهذه المناسبة الدينية العظيمة وإظهار البهجة والفرح وإقامة الفعاليات والمهرجانات .
ولفت إلى دلالات إحياء المولد النبوي للتذكير بسيرته العطرة والسير على نهجه وتفعيل مبادئ التكافل والإحسان والتراحم بين أبناء المجتمع.. داعيا للمشاركة في إحياء الفعالية المركزية في الثاني عشر من ربيع الأول .
فيما استعرض مدير مكتب التربية والتعليم بالمحافظة محمد التوعري، شمائله و صفاته وقيمه ومبادئه وأخلاقه النبيله عليه أفضل الصلاة وأتم التسليم، مؤكدا السير على نهج رسول الله في مواجهة أعداء الله والأمة الإسلامية و استمرار التحشيد للجبهات حتى تطهير الوطن من قوى العدوان والمرتزقة .
تخلل الفعالية، بحضور قيادات محلية وتنفيذية وتربوية ، فقرات إنشادية وشعرية بمشاركة طلابية أبرزت عظمة المناسبة.

قد يعجبك ايضا
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com