الثورة نت
موقع صحيفة الثورة الرسمية الأولى في اليمن، تصدر عن مؤسسة الثورة للصحافة والطباعة والنشر ومقرها العاصمة صنعاء

لقاء موسع بصنعاء للإعلاميات المشاركات في فعاليات ذكرى المولد النبوي الشريف

الثورة نت|

عقد اليوم، بصنعاء، لقاء موسع للإعلاميات المشاركات في فعاليات وأنشطة المولد النبوي الشريف، نظمته اللجنة التحضيرية النسوية والإدارة العامة للمرأة والطفل بوزارة الإعلام.

وفي اللقاء أكد وزير الإعلام ضيف الله الشامي، على أهمية دور الإعلاميات في تسليط الضوء على زخم الابتهاج والاحتفال بذكرى المولد النبوي، بما يليق بعظمة ومكانة الرسول الأكرم صلوات الله عليه وعلى آله.

وقال :”لدينا برامج ومشاريع للارتقاء بالوعي لدى الإعلامية اليمنية لتكون نموذجاً يحتذى به من قبل الإعلاميات في العالم”.

وحث وزير الإعلام، على إعداد المواد والبرامج الإعلامية الهادفة لبناء مجتمع متماسك تنهض فيه المرأة بدورها في تعزيز الصمود والثبات وتنشئة الأجيال النشأة الصحيحة المستمدة من سيرة وقيم ومبادئ وأخلاق الرسول صلى الله عليه وآله وسلم.

وتطرق إلى دور الإعلاميات في طرح ونقاش القضايا المهمة التي تتعلق ببناء الشخصية القوية وربطها بنماذج حقيقية من التاريخ أو الواقع.. لافتا إلى أنه تم إعداد خطة إعلامية لتغطية فعاليات المولد النبوي الشريف والتي تضمنت العديد من الأنشطة الخاصة بالإعلاميات والتغطية للأنشطة والفعاليات النسائية.

وأشار الوزير الشامي، إلى الحرب الناعمة ومحاولات استهداف المرأة اليمنية والإعلامية على وجه الخصوص، وقال :” نحن في مرحلة صعبة تتطلب قطع الطريق على العدو كي لا يطمع فينا وأن نظهر بالمظهر القوي والإيجابي”.

فيما أشارت رئيسة اللجنة التحضيرية ابتسام المحطوري، ومديرة إدارة المرأة والطفل بالوزارة سمية الطائفي، إلى أهمية اللقاء لتقييم الأداء الإعلامي لفعاليات العام الماضي، وتعزيز الإيجابيات وتلافي السلبيات، والعمل الدؤوب لمواكبة الزخم الكبير للاحتفالات بالمولد النبوي لهذا العام، وإبراز الحضور الكبير للمرأة اليمنية بما يليق بعظمة المناسبة.

واستعرضتا الإنجازات التي تحققت في جانب التغطية الإعلامية للفعالية النسائية المركزية للمولد النبوي الشريف العام الماضي في العاصمة صنعاء، وكذا المعالجات للتحديات التي واجهتها لتلافيها في التغطية الإعلامية لهذا العام.

وتطرقت المحطوري والطائفي، إلى خطة اللجنة التحضيرية النسائية لإحياء هذه الذكرى العظيمة، ومهام الجهات الإعلامية وتشكيل غرفة عمليات إعلامية موحدة لتغطية فعاليات المولد النبوي.

وأوضحتا أن خطة الاحتفاء بالمولد النبوي لهذا العام زاخرة بالأنشطة والفعاليات وتعدد الساحات وخاصة الساحة المركزية بأمانة العاصمة، لافتتين إلى دور الإعلاميات في إبراز المشاركة النسائية، ومظاهر الاحتفال بالمولد النبوي على مستوى الأحياء والمدارس والمديريات.

وبينت رئيسة اللجنة ومديرة إدارة المرأة والطفل، أن الاحتفاء بذكرى المولد النبوي تأكيد متجدد للولاء وتصدٍ لمحاولات استنقاص مكانة الرسول الأعظم من قبل أعداء الدين، إضافة إلى استلهام الدروس من سيرته والاستنارة بهديه في إطار التوجه العملي للتحرر من هيمنة قوى الاستكبار.

تخللت اللقاء الذي حضرته منسقة المركز الإعلامي للهيئة النسائية أمة الصبور المروني، مداخلات ونقاشات وطرح للرؤى والأفكار من قبل المشاركات بما يسهم في تطوير العمل الإعلامي المواكب للاحتفالات.

 

قد يعجبك ايضا
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com