الثورة نت
موقع صحيفة الثورة الرسمية الأولى في اليمن، تصدر عن مؤسسة الثورة للصحافة والطباعة والنشر ومقرها العاصمة صنعاء

ألعاب التضامن الإسلامي

د. جابر يحيى البواب

 

منظمة التعاون الإسلامي منظمة انشئت بقرار صادر عن القمة التاريخية التي عُقدت في الرباط بالمملكة المغربية في 25 من سبتمبر 1969م رداً على جريمة إحراق المسجد الأقصى في القدس المحتلة، «وتتزامن ألعاب التضامن الإسلامي مع همجية العدوان الإسرائيلي المتمثلة في قصف وتدمير غزة لليوم الخامس على التوالي».. وتٌعد المنظمة ثاني أكبر منظمة حكومية دولية بعد الأمم المتحدة، حيث تضم في عضويتها سبعاً وخمسين دولة موزعة على أربع قارات.. وتُمثل المنظمة الصوت الجماعي للعالم الإسلامي وتسعى لحماية مصالحه والتعبير عنها دعماً للسلم والانسجام الدوليين وتعزيزاً للعلاقات بين مختلف شعوب العالم، وفي عام 1970م تم إنشاء أمانة عامة للمنظمة مقرها جدة ويرأسها أمين عام للمنظمة.
العام 2005م أقيم أول حدث لألعاب التضامن الإسلامي، وهو حدث رياضي يقام كل أربع سنوات للدول المنضمة إلى المنظمة، يشرف عليه الاتحاد الرياضي لألعاب التضامن، وهو تنظيم رياضي يعمل بالتعاون مع الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي، وقد تشكل خلال المؤتمر التأسيسي الذي عقد في شعبان 1405هـ 1985م بالرياض بحضور ممثلي اللجان الأولمبية الوطنية الأعضاء بمنظمة التعاون الإسلامي، ويسمح هذا الحدث للمواطنين من غير المسلمين في الدول الأعضاء بالمشاركة في دورة الألعاب، وقد ألغيت الدورة الثانية التي كان مقررا عقدها في أكتوبر عام 2009م في إيران، وتمت إعادة جدولتها لشهر أبريل للعام 2010، بعد نشوء نزاع بين إيران والعالم العربي على استخدام مصطلح الخليج الفارسي في شعارات الألعاب، حيث أن بعض البلدان في العالم العربي استخدام مصطلح الخليج العربي للإشارة إلى الخليج الفارسي.. وكان الخلاف حول الاسم متكررا مما أدى للتنافر بين الدول العربية وإيران، والدورة الثالثة أقيمت في العام 2013م في إندونيسيا، والدورة الرابعة أقيمت في عام 2017م في باكو في أذربيجان، والدورة الخامسة الحالية تم تأجيلها الى العام 2022م، وتم يوم أمس الأول، الافتتاح الرسمي لها على ملعب توركوارينا في مدينة قونية التركية بمشاركة ستة الف رياضي يمثلوا جميع الدول الأعضاء بالمنظمة ومنهم الجمهورية اليمنية.
بدأت منافسات ألعاب التضامن الإسلامي قبل الافتتاح بيومين «الأحد السابع من أغسطس» و تستمر حتى الثامن عشر من نفس الشهر، حيث تشارك الجمهورية اليمنية فيها وهي تحمل من الدورات السابقة رصيداُ لا بأس به من الإنجاز يتمثل في سبع ميداليات ملونة حصدتها في الألعاب التالية «دورة العاب التضامن الإسلامي الأولى 2005م، حصل اللاعب مالك عقلان على فضية في التايكواندو، واللاعب أنس عقلان حصل على برونزية في التايكواندو، ودورة ألعاب التضامن الإسلامي الثالثه2013م، حصل اللاعب صدام الرحومي على برونزية الووشو، واللاعب زيد وازع على برونزية الووشو واللاعب حمدي اليريسي على برونزية الووشو، وفي دورة ألعاب التضامن الإسلامي الرابعة 2017م، حصل اللاعب هلال الحاج «الله يرحمه»، على برونزية الووشو، واللاعب زيد وازع على برونزية الووشو.
وتشارك الجمهورية اليمنية في منافسات الدورة الخامسة بالألعاب التالية: «الطاولة، الجودو، ألعاب القوى، الكاراتيه، المصارعة، الكيك بوكسنج، المبارزة، التايكواندو، رفع الأثقال، الجمباز، القوس والسهم»، وسبق هذه المنافسة معسكر خارجي لجميع المنتخبات الوطنية اليمنية في مدينة قونيا.. تمنياتنا بالتوفيق والنجاح وتحقيق الإنجازات لمنتخباتنا الوطنية.
اظهر اتحاد كرة اليد صورة مشرفة للرياضة وأعاد الأمل والتفاؤل بمستقبل الرياضة، عبر بطولة الجمهورية التي نظمها خلال الأسابيع بمحافظة عدن، كما اثبت الاتحاد من خلال مشاركة العديد من الأندية من جميع المحافظات أن روح الوحدة اليمنية نبتة طيبة في قلوب كل اليمنيين، وأن التحدي والصمود والعزة والكرامة صفة رئيسية يمتلكها أبناء الشعب اليمني رغم الحصار والعدوان.

قد يعجبك ايضا
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com