الثورة نت
موقع صحيفة الثورة الرسمية الأولى في اليمن، تصدر عن مؤسسة الثورة للصحافة والطباعة والنشر ومقرها العاصمة صنعاء

مساحة مخصصة للتوعية بأمراض السرطان "سرطان الثدي"

سرطان الثدي.. هو أحد السرطانات الخبيثة التي تصيب النساء .. فكيف نواجهه؟ الحلقة الأولى

 

مقدمة
يسمى شهر أكتوبر الحالي في عالم التوعية بإمراض السرطان بالشهر الوردي بسبب تخصيصه للتوعية ضد سرطان الثدي، نسلط الضوء في ثلاث حلقات على أهم المعلومات عن هذا السرطان.
ففي هذه الحلقة نستعرض نبذه تعريفية عن سرطان الثدي وأسباب الإصابة به والعوامل المساعدة، وأرقام عنه محلياً وخارجياُ، بينما نواصل في الحلقتين القادمتين شرح الاعراض وطرق العلاج وأهمية الكشف المبكر واماكن مراكز العلاج بالإضافة الى حالات تغلبت على المرض وتماثلت للشفاء…تابعوا
يسمى شهر أكتوبر الحالي في عالم التوعية بإمراض السرطان بالشهر الوردي بسبب تخصيصه للتوعية عن سرطان الثدي، نسلط الضوء في ثلاث حلقات على أهم المعلومات عن هذا السرطان.
ففي هذه الحلقة نستعرض نبذه تعريفية عن سرطان الثدي وأسباب الإصابة به والعوامل المساعدة، وأرقام عنه محلياً وخارجياُ، بينما نواصل في الحلقتين القادمتين شرح الاعراض وطرق العلاج وأهمية الكشف المبكر واماكن مراكز العلاج بالإضافة الى حالات تغلبت على المرض وتماثلت للشفاء…تابعوا

سرطان الثدي سرطان الثدي عبارة عن سرطان يتشكل في خلايا الثديين.
ويعد أكثر انتشاراً بين النساء في سن الانجاب. وقد يصيب سرطان الثدي كلًّا من الرجال والنساء، إلا إنه أكثر شيوعًا بين النساء. ويختلف سرطان الثدي عن غيره من الأورام الخبيثة بقابليته للكشف المبكر وعلاجه في مراحل مبكرة قبل استفحاله وانتشاره.
أسباب الإصابة بسرطان الثدي
لم يتم التعرف على السبب الحقيقي للإصابة بسرطان الثدي، ولكن هنالك بعض العوامل تؤدي إلى زيادة خطر الإصابة به. ويعرِّف الأطباء أن سرطان الثدي يحدث عندما تبدأ بعض خلايا الثدي في النمو بطريقة غير طبيعية، وتنقسم هذه الخلايا بسرعة أكبر من الخلايا السليمة وتستمر لتتراكم، وتشكِّل كتلة أو ورماً، وقد تنتشر الخلايا (تنتقل) من خلال الثدي إلى العُقَد اللمفية (تحت الإبط)، أو إلى أجزاء أخرى من جسمك.

عوامل الإصابة
• قد يصيب سرطان الثدي الرجال ولكنه يصيب النساء بشكل أكبر
• التقدم في العمر (إذا تجاوزت النساء سن 55 فإنهن أكثر عرضة للإصابة بسرطان الثدي).
• العامل الوراثي: إصابة الأقارب من الدرجة الأولى (بسبب وراثي) وليس لأسباب أخرى فيجب القيام بالفحص الدوري لسرطان الثدي وسرطان المبايض.
• التأخر في الحمل بعد عمر 30 سنة، أو عدم الحمل.
• عدم الإرضاع طبيعيًا (الإرضاع الطبيعي يقي النساء من الإصابة بسرطان الثدي).
• البلوغ في سن مبكرة قبل 12 سنة.
• التأخر في انقطاع (الدورة الشهرية) بعد عمر 55 سنة.
• بعض أنواع العلاج مثل: العلاج بالأشعة أو العلاج الهرموني أو استخدام وسائل منع الحمل الهرمونية.
• التعرض للإشعاع في عمر مبكر (قبل الثلاثين).
• إصابة سابقة بأورام خبيثة في الثدي أو بعض أنواع الأورام الحميدة.
• السمنة وعدم ممارسة الرياضة.
• تناول المشروبات الكحولية.
• التدخين بكافة أنواعه.

أرقام واحصائيات
محلياً:
وفق الحالات المترددة على المراكز ووحدات علاج الاورام التي تم قيدها في السجلات هناك أكثر من 2100 حالة مصابة بسرطان الثدي في اليمن.
خارجياً:
بينما بلغ عدد الحالات عالمياً مليونين ومائتي ألف حالة بحسب إحصائية صادرة عن منظمة الصحة العالمية.

فلاش توعوي
ظهور الكتل في الثدي لا يعني الإصابة بالسرطان، فقد تكون تكيسات أو عدوى.

إنفوجــرافيك

قد يعجبك ايضا