الثورة نت
يومية - سياسية - جامعه

تواصل الفعاليات الاحتفائية بذكرى المولد النبوي الشريف

الاحتفالات بالمولد النبوي الشريف تعم العاصمة صنعاء والمحافظات

 

 

الوهباني: الاقتداء برسول البشرية فيه نجاة وخلاص للأمة من واقعها المرير
الأمانة العامة لرئاسة الجمهورية: إحياء ذكرى المولد فرصة لتجديد الولاء لرسول الله
محمد علي الحوثي: الاحتفالات تغيظ الأعداء وتثبت وجود الدولة والشراكة مع المجتمع
السامعي: نحتفي بمولد الرسول الأعظم وفجر الانتصار يلوح في الأفق لتحرير كل المحافظات اليمنية
الاحتفالات العظيمة ستجعل اليمن البلد الأول على مستوى العالم في حب رسول الله
التأكيد على ضرورة تنفيذ توجيهات قائد الثورة بالتركيز على مشاريع الإحسان على الفقراء وتعزيز التكافل الاجتماعي

الثورة / سبأ

تتواصل في العاصمة صنعاء والمحافظات الفعاليات الاحتفائية بذكرى المولد النبوي الشريف في مختلف مؤسسات الدولة.
فقد نظمت أمس احتفالات بالمناسبة من قبل الأمانة العاصمة لرئاسة الجمهورية ومجلس الشورى ووزارة الإعلام والسلطة القضائية بالحديدة، أكدت في مجملها أهمية الاحتفاء بذكرى المولد النبوي الشريف على صاحبها وآله أفضل الصلاة والسلام لما تمثله من أهمية على صعيد تجديد الولاء والارتباط برسول الله ونهجه والاقتداء به في مواجهة مختلف التحديات.
حيث نظمت الأمانة العامة لرئاسة الجمهورية وألوية قوات الحماية الرئاسية أمس، فعالية احتفالية بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف على صاحبه وآله أفضل الصلاة والتسليم.
وفي الفعالية أكد أمين عام رئاسة الجمهورية حسن أحمد شرف الدين، على أهمية هذه المناسبة التي يحتفي بها الشعب اليمني على مستوى واسع تعظيما للرسول الكريم.
وأشار إلى أن الاحتفاء بالمولد النبوي تعبير عن حب وتمسك وارتباط الشعب اليمني بالرسول الكريم والسير على نهجه.. لافتا إلى أن الشعب اليمني من الشعوب السباقة للاحتفال بذكرى المولد النبوي.
وأكد شرف الدين، أهمية المشاركة الواسعة والمشرفة في الفعالية الكبرى التي ستقام بهذه المناسبة بما يليق بمكانة الرسول الأعظم.
وفي الاحتفالية التي حضرها مساعد وزير الدفاع اللواء علي الكحلاني، أشارت كلمة قيادة ألوية الحماية الرئاسية التي ألقاها العميد عبد الرحمن الحوثي، إلى المكانة التي يحتلها الرسول الكريم في نفوس اليمنيين.. لافتا إلى أن الرسول جاء رحمة للعالمين.
وأشار إلى أهمية استلهام الدروس من السيرة النبوية والتأسي بأخلاق النبي والاقتداء به.. مبينا أن الرسول كان على أعلى مستوى من القيادة والحكمة.
بدوره أشار نائب مدير القصر الجمهوري أسامة أبو طالب إلى أن ذكرى المولد النبوي تحيي في النفوس قيم العدالة والحق والهداية ومكارم الأخلاق.
وأوضح أن ميلاد الرسول كان بداية الخروج من الظلمات إلى النور وأفول الباطل وظهور الحق ونهاية الجاهلية.
فيما أشارت كلمتا المناسبة ألقاهما ركن التوجيه المعنوي باللواء الثاني العقيد محمد الثور والثقافي علي الظاهري، إلى دلالات إحياء هذه المناسبة وما تجسده من حب لرسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
إلى ذلك نظّم مجلس الشورى، أمس، فعالية خطابية احتفاءً بذكرى المولد النبوي الشريف – على صاحبه وآله أفضل الصلاة وأزكى التسليم.
وفي الفعالية، اعتبر عضو المجلس السياسي الأعلى، محمد على الحوثي، الشورى من المبادئ والقيم الراقية التي جاء بها الإسلام، وبدأها الرسول -صلى الله عليه وآله وسلم.
وقال: “نهنئكم بهذه المناسبة، ونشكركم على جهودكم في إنجاز التقارير والدراسات، وتنفيذ النزول، والتحرك في الميدان، وغيرها من الأعمال الوطنية، التي لها أثر كبير على إغاظة العدو، وإثبات وجود الدولة بالشراكة مع المجتمع”.
وأكد أن ما يقوم به المجلس من أعمال هو جزء من العمل الوطني، الذي يجب استمراره، والتركيز على العلاقات والتواصل الخارجي، عبر تشكيل مجموعة من أعضاء المجلس للتواصل مع المجالس المماثلة في العالم، بالاستفادة من البث المباشر في هذا الجانب.
وأضاف: “نحتاج إلى التحرك خلال الفترة المقبلة مع مجالس الشورى في العالم، للتعريف بحضارة اليمن، ووحدته وقوته” .. لافتاً إلى أن المتواجدين في مجلس الشورى وغيره من مؤسسات الدولة مكون أساسي فاعل لا يمكن تجاوزه.
وأشاد محمد علي الحوثي بما يسطره الجيش والأمن واللجان الشعبية من ملاحم بطولية وانتصارات في مختلف الجبهات، فضلاً عن التضحيات في الدفاع عن الوطن .. مؤكداً أن المعركة ستتوقف بانتصار الشعب اليمني وعودة جميع أراضيه.
من جانبه، أشار رئيس مجلس الشورى، محمد حسين العيدروس، إلى أن الاحتفاء بهذه المناسبة تجسيد للمحبة المتجذّرة في نفوس اليمنيين جميعاً للنبي الكريم، ووفاء للأنصار الذين ناصروا الإسلام منذ فجر الدعوة الإسلامية، ويناصرون اليوم سيرته، من خلال إحيائها في نفوسهم بشكل استثنائي.
وأوضح أن العدوان، ومن يقف وراءه من أعداء الأمة، فشل في منع اليمنيين من الانتصار للنهج المحمّدي، وإحياء سيرته، رغم محاولاتهم البائسة تشويه تفاعل اليمنيين بالاحتفاء بهذه المناسبة، وتعمّدهم المستمر لتلويث طهارة ذكرى المولد النبوي، لتنفير الناس، خدمة للمشروع التكفيري الذي أفشله المشروع القرآني، وخطه الشهيد القائد حسين بن بدر الدين الحوثي.
واعتبر العيدروس “الاحتفال بهذه المناسبة سنوياً يؤكد مضمون ما قاله قائد الثورة، السيد عبد الملك الحوثي، في أول خطابه بالمولد النبوي في أن اليمنيين سيواصلون المعركة جيلاً بعد جيل، من منطلق الهوية الإيمانية المحمدية، الرافضة للخضوع، والتواقة للحرية والاستقلال”.
وقال: “اليوم بعد سبع سنوات من العدوان والحصار، يرى العدو أبناء اليمن، كما لم يرهم من قبل أبداً، وها هم من مختلف التيارات السياسية والدينية وكافة شرائح المجتمع يهتفون في أكثر من ساحة كبرى بصوت واحد [لبيك يا رسول الله]، في تأكيد واضح للعالم بمدى حبهم لرسول الله، ونصرتهم لسيرته ونهجه القائم على مكارم الأخلاق والرحمة والإنسانية”.
وأكد رئيس مجلس الشورى أن الاحتفال بهذه المناسبة يعمق الارتباط بالنهج المحمدي الداعي إلى تزكية النفوس، وتهذيب الأجيال الصاعدة، وتقريب الأمة من نبيها .. مبيناً أن الاحتفاء به من الإيمان برسول الله، وتعزيره ونصرته، واتباع نوره للوصول إلى الفلاح.
وتطرّق إلى أهمية استغلال هذه المناسبة في تلمس احتياجات الناس، وبذل الجهد، كل من موقع مسؤوليته، للعمل على وضع رؤى وتصورات تهدف إلى إعانة الدولة للتخفيف عن معاناة أبناء اليمن المحاصرين من قِبل دول العدوان.
كما أكد أن الشعب اليمني، ومن خلال العودة إلى منهج النبي الكريم الذي أحيته في نفوسهم المسيرة القرآنية، يضرب للعالم أروع الأمثلة في الصمود والتصدي لأعتى عدوان في التاريخ الحديث، وتلقينه أقسى الدروس التي سيذكرها التاريخ بأحرف من نور.
ودعا رئيس مجلس الشورى أبناء المحافظات المحتلة، ومحافظة مأرب على وجه الخصوص، إلى الاستفادة من الدعوات المتكررة لهم من قيادات الدولة، وفي المقدمة قائد الثورة، بالعودة إلى صف الوطن، بالاستفادة من قرار العفو العام.
وحث على المشاركة الواسعة في الفعالية المركزية في 12 ربيع الأول، احتفاءً بهذه المناسبة، للتأكيد على تمسك الشعب اليمني بالنبي الكريم وسنته النيّرة.
وفي الفعالية، بحضور نائب رئيس مجلس الشورى عبده محمد الجندي ووزير الكهرباء والطاقة أحمد العليي وعدد من أعضاء مجلسي النواب والشورى ورئيس الهيئة العامة للأراضي القاضي عبدالعزيز العنسي، اعتبر مفتي محافظة تعز، العلامة علوي بن سهل بن عقيل، الابتهاج برسول الله -صلى الله عليه وآله وسلم- فرحاً بنعمة الله ورحمته على الأمة.
وقال: “عرفنا الله ووحدانيته بواسطة محمد رسول الله -عليه الصلاة والسلام- وحينما نحتفل برسول الله نحتفل بحبنا لله والقرآن العظيم الذي بين أيدينا، الذي لم يصل إلينا إلا بفضله”.
ولفت العلامة بن عقيل إلى أن الشعب اليمني اعتاد على إحياء هذه المناسبة العطرة بالذكر، وإقامة الموالد، لتعظيم رسول الله وتوقيره وذكر مناقبه.
مدير مكتب قائد الثورة، سفر الصوفي، أشار -من جهته- إلى أن الشعب اليمني، باحتفاله اليوم بهذه المناسبة، يؤكد تمسكه بنهج المصطفى -عليه الصلاة والسلام- وسيرته العطرة.
وأشاد بالجهود التي يبذلها مجلس الشورى في تنفيذ الأعمال وتحقيق النجاحات، وتفاعله مع إحياء المناسبات الدينية والقضايا الوطنية.
ولفت إلى أن إحياء هذه المناسبة تأتي للتزود من سيرة النبي -صلى الله عليه وآله وسلم- ومنهجيته، التي لا يمكن للشعوب الارتقاء إلا بها.
في حين دعا رئيس مجلس التلاحم القبلي، الشيخ ضيف الله رسام، إلى التحشيد للفعالية المركزية لمولد النبي الأعظم بما يليق بقدسية الرسول – صلى الله عليه وآله وسلم.
تخلل الفعالية، بحضور أمين عام مجلس الشورى علي يحيى عبد المغنى وأمين عام المكتب السياسي لأنصار الله الدكتور فضل أبو طالب وأعضاء المكتبين السياسي والثقافي لأنصار الله على القحوم وحسين الحمران وعبدالله المهدي وممثل هيئة مكافحة الفساد الدكتور أحمد عبدالله الشيخ وقيادات من مجلس الشورى، فقرات إنشادية وقصيدة للشاعر هادي الرزامي.
من جهتها نظمت وزارة الإعلام والمؤسسات والوسائل الإعلامية التابعة لها، أمس بصنعاء، فعالية احتفالية ابتهاجاً بمولد الرسول الأعظم محمد صلى الله عليه وعلى آله وسلم.
وفي الفعالية التي حضرها وزير الإعلام ضيف الله الشامي، ووكلاء الوزارة لشؤون الإذاعة والتلفزيون والإعلام الخارجي أحمد الحماطي والشؤون الفنية حسين مقبل وشؤون الصحافة نصر الدين عامر، ورئيس مجلس إدارة مؤسسة الإسمنت قاسم الوادعي ومدير عام حراسة المنشآت العميد أحمد البنوس، ثمن مدير المؤسسة اليمنية العامة للإذاعة والتلفزيون أحمد راصع، دور الإعلاميين في نقل احتفالات الشعب اليمني بمناسبة المولد النبوي الشريف إلى العالم.
وقال “نحن اليوم نشعر بالفخر والاعتزاز بمستوى الحفاوة والزخم والشعبي للاحتفاء بهذه المناسبة العظيمة مولد الحبيب المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم”.
وأشار إلى أن العالم كله ينظر اليوم إلى الشعب اليمني بإعجاب وإجلال لأنه رغم العدوان والحصار والمآسي والمحن التي يعاني منها، يُحيي هذه المناسبة بهذا الزخم الكبير.
وأكد راصع ” أن هذا الزخم ليس بغريب على الشعب اليمني الذي جعله الله ذخراً لهذه الرسالة ونبيها صلى الله عليه وآله وسلم، يوم كفر بها أولئك الأعراب”.
ولفت إلى أن اليمنيين أقاموا أول احتفال برسول الله صلى الله عليه وسلم في المدينة المنورة يوم جاء إليها مهاجراً.
وأوضح مدير المؤسسة، أن الشعب اليمني عندما يحتفل بالنبي صلوات الله وسلامه عليه، يعبر عن هويته المحمدية التي يعتز ويفتخر بها، ويعبر عن حبه وولائه للرسول في الوقت الذي يتوجه إليه أعداء الإسلام بالتشويه ومحاولة النيل منه وفصل الأمة عنه.
وذكر أن الاحتفال بالمولد النبوي مناسبة لاستحضار أخلاق الرسول ومبادئه وتعاليمه والاستفادة منها في الأداء والجهاد واستلهام الصمود والثبات، بالإضافة إلى إعلاء ذكره صلوات الله عليه وعلى آله والانتصار له.
وأشار راصع، إلى أن الاحتفاء بالمولد النبوي فرصة للحديث عن الرمز الجامع للأمة، ودعوة جميع المسلمين إلى الوحدة الإسلامية.
وشدد على أنه لا يمكن أن يكون للأمة الفلاح والنجاح والفوز في الدنيا والآخرة إلا برسول الله صلى الله عليه وآله لأن الله ربط كل شيء في حياتها بالنبي ورسالته.
وأضاف “فعندما نبتعد عن الرسالة أو نفرط فيها فإنما نفرط في أنفسنا ونفرط فيما التزم به أجدادنا من نصرة رسول الله”.
تخلل الفعالية التي حضرتها قيادات الوزارة والمؤسسات والوسائل الإعلامية الرسمية والخاصة، فيلم وثائقي بعنوان “صدى لبيك” وقصيدة للشاعر سامي عبيد وأنشودة لفرقة الرسالة ومسرحية بعنوان “سننتصر” وعرض عن استعدادات ودور المؤسسات الإعلامية في نقل احتفالات الشعب اليمني بالمولد النبوي.
إلى ذلك احتفت السلطة القضائية وهيئة رفع المظالم بمحافظة الحديدة أمس بذكرى المولد النبوي الشريف بفعالية خطابية.
وفي الفعالية أشار النائب العام القاضي الدكتور محمد الديلمي، إلى تميز أبناء الحديدة في إحياء ذكرى مولد الرسول الأعظم الدال على هويتهم الإيمانية الخالصة ومدى ولائهم لرسول الأمة ومعلمها .. مشيداً بدور قيادة محافظة الحديدة في الاستعداد للاحتفال بهذه المناسبة.
فيما استعرض محافظ الحديدة محمد عياش قحيم ووكيل أول المحافظة أحمد البشري، دلالات الاحتفال بالمولد النبوي، ومعاني ارتباط أبناء المحافظة برسول الإنسانية.
وأكدا أهمية الاحتفال بالمولد النبوي وإحياء سنته العطرة والسير على نهجه القرآني والجهادي في مواجهة قوى العدوان.
ولفت قحيم والبشري إلى أن إحياء ذكرى مولد النبي الخاتم، استجابة لنداء الله في تعظيم نبيه الكريم الذي بعثه الله رحمة للعالمين انطلاقا من الهوية الإيمانية.
واعتبرا إحياء ذكرى المولد النبوي، يؤكد عظمة مكانة نبي الأمة لدى اليمنيين ومحبته الراسخة في نفوسهم رغم الظروف التي يمر بها الوطن جراء استمرار العدوان والحصار
بدوره أكد رئيس محكمة استئناف المحافظة القاضي عبد اللطيف نصار، أهمية إحياء ذكرى مولد النور محمد عليه الصلاة والسلام الذي أخرج الأمة من عبادة العباد إلى عبادة الله تعالى.
ودعا إلى إحياء الذكرى العطرة بالسير على نهجه والاقتداء بسنته وتعاليمه والجهاد ضد أعداء الأمة .. لافتا إلى تزامن الاحتفال بمولده مع انتصارات الجيش واللجان الشعبية في مختلف الجبهات.
في حين أوضح رئيس نيابة استئناف الحديدة القاضي هادي عيظة ورئيس لجنة رفع المظالم بالمحافظة القاضي طه العرجلي، أنه بمولد الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام، بداية لعهد جديد من المساواة والعدالة والأخوة والرحمة والإنسانية.
رئيس جامعة دار العلوم الشرعية مفتي محافظة الحديدة الشيخ محمد محمد مرعي، بدوره أشار إلى أن الاحتفال بذكرى مولده يعزز من ارتباط اليمنيين بالرسول الخاتم.
وأكد أن نجاة الأمة من المؤامرات التي تُحاك ضدها، تكمن في العودة إلى الله وتدبر سيرة وسنة ومناقب الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم والاقتداء به قولاً وعملاً.
حضر الفعالية وكيل وزارة العدل لقطاع المحاكم والتوثيق القاضي أحمد عباس الجرافي ووكيل المحافظة المساعد أحمد دهموس ورؤساء شعب محكمة الاستئناف والمحاكم والنيابات الابتدائية والمحامين بالمحافظة.
السلطة القضائية
وأشاد عضو المجلس السياسي الأعلى رئيس المنظومة العدلية محمد علي الحوثي بالجهود التي تبذل من قبل الجهات الرسمية والشعبية في التحضير للاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف.
وقال: نعمة كبيرة أن نجد الشعب اليمني وفي مقدمتهم السلطة القضائية يستقبلون ذكرى المولد النبوي الشريف بحفاوة كبيرة وابتهاج كبيرين، وأكد عضو السياسي الأعلى في الفعالية التي نظمتها منظومة السلطة القضائية أمس بصنعاء – بحضور عضو المجلس السياسي محمد النعيمي والدكتور القاضي عصام السماوي رئيس المحكمة العليا وعدد من قيادات الدولة والسلطة القضائية – أن العدالة التي ينشدها أبناء اليمن هي سرعة إنجاز القضايا المنظورة أمامهم حيث يجب على كل قاض أن يطبق المواد القانونية حتى تصل العدالة لكل مواطن ونبه القضاة إلى تطبيق التعميمات وقراءة التعديلات القانونية المقرة مؤخرا وكدا التزامهم بالزي الرسمي للقضاة كما نعبر عن اعتزازنا بكل قاض صامد ونزيه وصادق وأمين كما يتوجب على السلطة القضائية تكريم مثل هؤلاء القضاة متمنيا من السلطة القضائية والقضاة الذين يعملون ليل ونهار في إنجاز القضايا.
وطالب الحوثي مجلس القضاء الأعلى اتخاذ إجراءاته في قضايا الفصل المرفوعة ضد ثلاثين قاضيا كما طالب الحكومة بتسليم رواتب القضاة كون القاضي يعقد عشرات الجلسات القضائية وهو بذلك أفضل من مجلس النواب وبذلك يستحق أحد حقوقه المالية.
وأضاف الحوثي أن تحقيق العدالة مهم كي يفصل القاضي في المحكمة الابتدائية ويستطيع إقناع الأطراف المتنازعة وهذا يعد دليلا على نجاح القاضي والسلطة الفضائية كما أننا نريد من السلطة القضائية أن يكون العام المقبل يسير وفق برنامج وسياسات معلومة وتحديد كل ما ستقوم به كل هيئة السلطة القضائية لأن العدل أساس الحكم، وقال: لاحظنا من خلال اطلاعنا على القوانين أن القاضي مقيد لا يستطيع أن يفصل في بعض القضايا إلا بعد أن تحقق النيابة والشرطة في تلك القضايا، متمنيا أن تكون العدالة وفق الأدلة التي يقدمها طالب العدالة وقدم الشكر الكثير لمجلس القضاء الأعلى على مبادرته في إنشاء محاكم نيابات جديدة في أمانة العاصمة لتقريب وإنجاز القضايا وتحقيق العدالة المواطنين متمنيا أن يقوم مجلس القضاء الأعلى بإعادة النظر في إخراج المحاكم والنيابات التي تعمل في أمانة العاصمة وهي تتبع محافظة صنعاء وذلك باستجار مقرات المحاكم والنيابات في نطاق المديريات التي تنتمي إليها.
كما ألقى القاضي أحمد يحيى المتوكل – رئيس مجلس القضاء الأعلى، كلمة قال فيها: إن فعالية اليوم تعد تحضيرا وتدشينا للفعالية الكبرى التي ستقام احتفالا بالمولد النبوي الشريف الذكرى الغالية على قلوب اليمنيين لإظهار مدى حبهم وارتباطهم بالنبي محمد صلوات الله عليه وعلى آله، وقال أهمية أهمية هذه المناسبة يجب أن تستوقفنا لنتعلم منها الدروس والعبر والعظات لمواجهة الطاغوت وقوى الاستكبار وأن الجهاد لا يقوم الإسلام إلا به.
وأضاف المتوكل أن حبنا لرسول يعتبر جزءا من هويتنا الإيمانية وأن يكون صداه وأثره ظاهرا في أفعالنا وأقوالنا موكدا أن الظاهر في العدوان السعودي الأمريكي قد استهدف الشعب اليمني انتقاما لحب الشعب اليمني لرسول الله وبالتالي يجب علينا أن نقتفي أثر الرسول الأعظم في تقديم كل ما لدينا من المال والنفس وأن مناسبة المولد تعد مناسبة مهمه وعظيمه وإن لها حضورا في مشاعرنا وقلوبنا وأن تكون هذه المناسبة فرصة لكسب الوعي في شخصية الرسول وتعرفنا به ونتبعه وما الاحتفال بمولده إلا لتعزيز الولاء لرسول الله والصمود في مواجهة المستكبرين.
وبارك رئيس المجلس الأعلى انتصارات الجيش واللجان في جبهات العزة والكرامة والإباء ونوكد تقديرنا الكبير لقائد الثورة السيد عبد الملك وحرصه على تحرير الأسرى من الجيش واللجان الشعبية وأن شعب الإيمان قد افشل مخططات العدوان خلال السنوات الماضية وقال: يجب على القضاة الاقتداء بصفات الرسول وتجسيد الواقع التي انتهجه الرسول لتحقيق العدالة بين الناس، وختتم كلمته بالقول: نوكد على القضاة والسلطة القضائية التفاعل الجاد، ودعا الجميع للمشاركة والتحشيد الفعالية الكبرى كونها تعبيرا عن محبتنا لرسول الكريم .
إلى ذلك أكد وزير العدل القاضي نبيل ناصر العزاني أن اليمنيين يحتفلون بذكرى المولد النبوي رغم معاناتهم واستمرار العدوان إلا أن ذلك لم يثنهم عن الاحتفال بهذه المناسبة التي تعبر عن حب نور الهدى، مشيرا إلى أن القوى الظلامية فشلت في تغيير سجية الشعب اليمني المحبة للرسول الأعظم.
وبين وزير العدل، أن الرسول الأعظم قدم في حياته أروع الدروس والعبر في التضحية لإعلاء كلمة الله وإرساء قيم العدالة والإيمان .
وقال” إن الرسول صلى الله عليه وسلم يعتبر القاضي الأول الذي التزم بقيم التروي والثبات من منطلق إنساني عميق بأن القضاء والحكم يرتكزان على الدليل والحجة”.
وأكد وزير العدل، أن قيم العدل الواضحة والجلية في أثر الرسول الأعظم تنعكس على أداء أطراف العدالة بمختلف المراحل وتقتضي بإجراءات التثبت والفحص والتروي والتقوى باعتبار القضاة حُماة العدالة الأكثر علما بالمنهج القرآني والهدي النبوي.
وحث القاضي العزاني، منتسبي السلطة القضائية على الاقتداء بسيد القضاة عليه الصلاة والسلام قولا وعملا من خلال العمل الجاد والصادق والمخلص لثبت قيم العدالة في المجتمع.
وشدد على أهمية الاستفادة من السيرة النبوية العطرة في مجال العمل القضائي والاضطلاع بالمسؤولية الدينية والوطنية والأخلاقية تجاه المجتمع لتثبيت قيم العدالة ونصر المظلومين.
ودعا منتسبي الجهاز القضائي على التفاعل والمشاركة في الفعالية المركزية بمناسبة ذكرى المولد النبوي التي ستقام في 12ربيع الأول بميدان السبعين.
كما نظمت الهيئة الوطنية العليا لمكافحة الفساد، ندوة علمية بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف، بعنوان “مولد الهدى منبع لأعظم ثورة لمكافحة الفساد عرفها التاريخ”.
وفي بداية الندوة أكد القاضي مجاهد أحمد عبدالله رئيس الهيئة الوطنية العليا لمكافحة الفساد أن الاحتفال بمولد النبي الأكرم واجب علينا لأنه هادي البشرية والهدية المهداة كون إحياء هذه الذكرى زيادة لنا في التذكير بعظمة ونعمة الإسلام.
وقال رئيس الهيئة : مولد الرسول الأكرم منبع لأعظم ثورة لمكافحة الفساد عرفها التاريخ لأن الرسول محمد صلوات الله عليه هو من غير سلوك البشر وأنهى عبادة الأصنام إلى عبادة المولى عز رجل، وأضاف: يمثل الاحتفاء بذكرى المولد النبوي الشريف أهمية عظيمة تجدد فينا الصبر والصدق والإباء والتضحية وتمثل الولاء الأبدي من قبل اليمنيين الذي قال عنهم سيدنا محمد ( أتاكم أهل اليمن هم أرق قلوبا وألين أفئدة الإيمان يمان والحكمة يمانية).
ودعا رئيس هيئة مكافحة الفساد جميع موظفي الهيئة وأبناء الشعب اليمني إلى المشاركة الفاعلة والاحتشاد إلى الساحات في يوم الاحتفال بالفعالية الكبرى بالعاصمة صنعاء وبقية الساحات في المحافظات الأخرى .
من جانبه قال صالح الخولاني وكيل قطاع التحفيظ بوزارة الإرشاد أن ذكرى المولد النبوي تعد مناسبة جامعة ويتوجب علينا أخذ الدروس والعبر من سيرة الرسول الأكرم وأن نقتدي بسيرته العطرة والعمل بهديه والتحلي بمناقبه وصفاته الحميدة .
كما ألقى الدكتور ماجد القرماني محاضرة عن أهمية المناسبة والامتثال لتعاليم الرسول محمد صلى الله عليه وآله وسلم في العمل الإداري والنزاهة ومكافحة الفساد وأن نعي أن الرسول الأكرم جاء لهداية الناس وإخراجهم من الظلمات إلى النور .
وقال: نطالب الهيئة أن تنزل إلى الميدان لتقييم العمل ومكافحة الفساد والازدواج في المشاريع والرقابة على الموارد المالية ويجب أن تكون ضمن نافذة واحدة ووعاء آخر، ونريد أن نقول للعالم أن رسول الله عليه وآله أفضل الصلاة والسلام ما يزال في اليمن وأن الإيمان يمان والفقه يمان.
بدوره قال الشيخ جبريل حسن : إذا كان قد حصل إحباط في الفترة السابقة ستأتي فترة فيها الخير والرخاء والعمل من أجل الوطن .
وسرد الشيخ جبريل عددا من القصص للذين أسلموا في اليمن حبا في الإسلام وحبهم لرسول الإنسانية .
وأضاف : الاحتفال بذكرى رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم شيء عظيم وواجب علينا إحياء وتبجيل هذه المناسبة ، فعندما ولد خاتم الأنبياء والمرسلين تزلزلت الأرض وسقط الجبابرة والطغاة ودخلت البشرية في دين الله أفواجا .

الأشغال
وفي هذا الإطار نظمت وزارة الأشغال العامة والطرق والجهات التابعة لها أمس فعالية خطابية بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف على صاحبه وآله أفضل الصلاة وأزكى التسليم.
وفي الفعالية، قال عضو المجلس السياسي الأعلى سلطان السامعي” إننا نطوي العام السابع من العدوان وشعبنا وقيادتنا وجيشنا ولجاننا من قوة إلى قوة بفضل الصمود الذي يقودنا للنصر العظيم”.
وأضاف” نحتفي اليوم بمولد الرسول الأعظم وفجر الانتصار يلوح في الأفق لتحرير كل المحافظات اليمنية”.
وأشار السامعي، إلى أن الاحتفالات العظيمة بالمولد النبوي ستجعل من اليمن البلد الأول على مستوى العالم في حب رسول الله.
ودعا عضو السياسي الأعلى، إلى ضرورة تنفيذ توجيهات قائد الثورة بالتركيز على مشاريع الإحسان على الفقراء والمساكين وتعزيز التكافل الاجتماعي بالتزامن مع هذه المناسبة.
من جانبه أشار وزير الأشغال العامة والطرق غالب مطلق إلى أن إحياء مولد الرسول يعكس الحب والوفاء له واقتفاء اثره في كل شؤون الحياة.
وقال ” نجتمع اليوم في إطار الفعاليات التحضيرية للاحتفاء بذكرى المولد النبوي الشريف تمهيدا للفعالية المركزية في الـ 12 من ربيع الأول”.
ولفت الوزير مطلق، إلى دلالات ومعاني الاحتفال بهذه المناسبة لتهذيب النفوس وتعزيز الوعي وتحقيق الانتصارات على أعداء الأمة.
وأشار إلى أن أبناء الشعب اليمني هم أحفاد الأنصار وفي طليعة الشعوب التي تهتم بأحياء هذه المناسبة الدينية التي تمثل محطة فارقة في تاريخ الإنسانية.. لافتا إلى أهمية التزود من أخلاق وسيرة المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم، لمواجهات التحديات والصعوبات.
وأكد وزير الأشغال، أهمية التركيز خلال هذه الأيام المباركة على أعمال البر والإحسان للفقراء وإغاثة المحتاجين.. داعيا إلى المشاركة الواسعة في الفعالية المركزية لإحياء ذكرى مولد سيد البشرية يوم الاثنين المقبل في العاصمة صنعاء.
وفي الفعالية التي حضرها رئيس مجلس إدارة المؤسسة العامة للطرق المهندس عبد الرحمن الحضرمي ونائبه المهندس أمير الدين الحوثي ونائب رئيس صندوق صيانة الطرق المهندس نبيل المؤيد ووكلاء وزارة الأشغال المهندس محمد المتوكل والمهندس خالد باشماخ والمهندس قاسم عاطف وعبد الله أبو طالب، تحدث الشيخ حميد زياد، وأمين مكون الحراك الجنوبي المشارك في مؤتمر الحوار الوطني سعيد باكحيل، عن مكارم الرسول الكريم وما حققه للأمة من رفعة ومكانة بين الأمم.
وأشارا إلى أهمية أن تعود الأمة إلى مجدها وعزتها بعد عقود من التيه والتبعية لأعدائها.. لافتين إلى حاجة الأمة إلى استحضار الدروس واستلهام العبر من سيرة المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم في الصبر والثبات والتضحية لمواجهة قوى الظلم والاستكبار.
حفلت الفعالية بقصائد مادحة وفقرات معبرة عن ارتباط أبناء الشعب اليمني بالرسول الأكرم وصدارتهم في نصرته والاحتفاء بمولده.
الثقافة
كما نظمت وزارة الثقافة، أمس، بالمركز الثقافي بصنعاء احتفالا بذكرى المولد النبوي الشريف على صاحبها أزكي الصلاة وأتم التسليم.
وفي الحفل ألقى عضو المجلس السياسي الأعلى الفريق سلطان السامعي كلمة أكد فيها أهمية إحياء ذكرى المولد النبوي الشريف باعتباره مناسبة نجدد فيها الولاء للإسلام وتعاليمه السمحة ورسالته السامية، مشيراً إلى ما كان يتمتع به الرسول الأعظم من سجايا تؤكد علو مكانته وخصوصية رسالته السامية.
ونوه بضرورة الاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف لما لها من أهمية في تعزيز مكانة الإسلام والتذكير بما كان عليه الرسول الأعظم الأمر الذي يجعل من هذه المناسبة محطة لتجديد الاقتداء برسول الله صلى الله عليه وسلم.
وفي الاحتفال، الذي حضره وزير الثقافة عبدلله أحمد الكبسي، أكد عضو المجلس السياسي الأعلى على أهمية اطلاق المخصصات المالية لوزارة الثقافة بما يمكنها من أداء وظائفها على أكمل وجه، وبالذات في مجال الفنون والمسرح، لما للمسرح من أهمية في التوعية، مؤكدا أن الثقافة جبهة من جبهات المواجهة مع العدو.
وكان وكيل وزارة الثقافة لقطاع الفنون الشعبية والمسرح علي المؤيد ألقى كلمة ترحيبية أكد فيها أهمية هذا اليوم العظيم الذي يحتفل اليمنيون فيه بذكرى المولد النبوي الشريف امتثالاً لقول الله تعالي” قل بفضل الله ورحمته فبذلك فليفرحوا هو خير مما يجمعون” وقول صلى الله عليه وآله وسلم ” أنا الرحمة المهداة”.
وأشار إلى أهمية الاحتفال بذكرى المولد النبوي كمحطة سنوية لاكتساب الوعي وشحذ الهمم واقتباس النور وتعزيز الولاء لرسول الله صلي الله عليه وسلم والتعبئة المعنوية ضد أعداء رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
وقال: إن إحياء ذكرى مولد النبي الأكرم لهي مناسبة لتجديد الولاء للرسول ومنهجه وسيرته، مشيراً إلى أن الارتباط بالرسول الأعظم هو ارتباط بالله وتوجيهاته امتثالا لقول الله “لقد كان لكم في رسول أسوة حسنة”.
المؤسسة القابضة
من جهتها أحيت المؤسسة العامة القابضة للتنمية العقارية والاستثمار أمس ذكرى المولد النبوي الشريف، بفعالية خطابية.
وفي الفعالية أشار عضو المجلس السياسي الأعلى جابر الوهباني، إلى أهمية إحياء ذكرى المولد النبوي، لتجسيد ارتباط أبناء اليمن بالنبي الكريم صلى الله عليه وآله وسلم والاقتداء بنهجه وسيرته النيرة.
وأكد أن الاقتداء برسول البشرية ومعلمها الأول وسنته ونهجه، فيه نجاة وخلاص للأمة من واقعها المرير الذي تعيشه خلال المرحلة الراهنة.
ولفت الوهباني إلى أن أهمية إحياء ذكرى المولد النبوي، تكمن في كونها عنواناً للولاء والانتماء للرسول الكريم والتأسي بالرسول الأعظم والحرص على توحيد صف وكلمة الأمة.
وحذر من الدعوات الهادفة طمس الهوية الإيمانية والعمل على إيقاف محاولات فصل الأمة عن نبيها ودينها الإسلامي الحنيف .. مشيداً بانتصارات أبطال الجيش واللجان الشعبية في مختلف الجبهات.
ودعا إلى إبراز مظاهر الاحتفال والابتهاج بهذه المناسبة والتحشيد للمشاركة في الفعاليات المركزية في أمانة العاصمة والمحافظات يوم الاثنين ١٢ من شهر ربيع الأول.
من جانبه أشار نائب رئيس الوزراء لشؤون الخدمات والتنمية الدكتور حسين مقبولي، إلى دلالات الاحتفال بذكرى المولد النبوي في تعظيم وتوقير النبي الأعظم والرسالة المحمدية .. مشيراً إلى أن الزخم الرسمي والشعبي لهذه المناسبة، يغيض الأعداء.
وأكد أن الاحتفال والابتهاج بهذه المناسبة، هو اعتراف بنعم الله وفضله على الأمة بمولد الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم.
وفي الفعالية التي حضرها وزير الثروة السمكية محمد الزبيري، اعتبر رئيس مجلس إدارة المؤسسة العامة القابضة عبدالله مسفر الشاعر، إحياء هذه المناسبة، فرصة لتجديد العهد والولاء لرسول البشرية ومعلمها الأول محمد صلى الله عليه وآله وسلم وإتباع تعاليمه.
ولفت إلى المعاني العظيمة من إحياء ذكرى مولده عليه الصلاة والسلام في تعزيز التكافل الاجتماعي وإحياء قيم ومبادئ الإحسان والتراحم .. مشيراً إلى محاولات أعداء الأمة فصل الأمة عن نبيها ورسولها الكريم، من خلال طمس معالم الاحتفاء بهذه المناسبة الدينية.
وأفاد بأن ذكرى المولد النبوي، محطة لتجديد الولاء وتعميق الانتماء للرسول الكريم وإحياء سيرته العطرة، فضلاً عن أنها رسالة للأعداء بالسير على نهج المصطفى وسيرته النيرة.
ونوه الشاعر بانتصارات أبطال الجيش واللجان الشعبية في مختلف الجبهات بالتزامن مع احتفال الشعب اليمني بذكرى مولد أعظم وأشجع قائد عرفته البشرية.
تخللت الفعالية بحضور عدد من أعضاء مجلسي النواب والشورى ونائبي وزيري الثروة السمكية عبدالله إدريس والكهرباء والطاقة عبدالغني المداني وقيادات من وزارة الداخلية وشخصيات اجتماعية ورجال المال والأعمال.
المياه
كما أحيت وزارة المياه والبيئة، أمس بصنعاء ذكرى المولد النبوي الشريف، بفعالية خطابية وثقافية تحت شعار “لبيك يا رسول الله”.
وفي الفعالية أشار نائب رئيس الوزراء لشؤون الخدمات والتنمية الدكتور حسين مقبولي، إلى أن الشعب اليمني يحتفل بذكرى المولد النبوي، بهذا الزخم في ظل ظروف العدوان الذي يتعرض له منذ ما يقارب سبع سنوات، من قبل تحالف العدوان بقيادة أمريكا والسعودية.
وتطرق إلى دلالات إحياء هذه المناسبة، لتعزيز ارتباط اليمنيين بخاتم الأنبياء والمرسلين ومنهجه وسيرته النيرة .. مشيراً إلى المعجزات التي حدثت بميلاده عليه الصلاة والسلام ومنها اهتزاز عروش الظالمين وانطفاء نار كسرى وسقوط الأصنام وتصفيد الشياطين.
ولفت مقبولي إلى أن احتفالات أبناء اليمن بذكرى مولد الرسول الخاتم، يغيض أعداء الأمّة، كونها تجدد ولاء أبناء الأمة الإسلامية لما جاء به النبي صلى الله عليه وآله وسلم.
فيما أشار وزير المياه والبيئة المهندس عبدالرقيب الشرماني، إلى أن مناسبة ذكرى المولد النبوي، فرصة للتعريف بشخصية النبي الكريم صلى الله عليه وآله وسلم الرحمة المهداة الذي أشرق نوره وبزغ فجره في يوم الاثنين 12 من ربيع الأول عام الفيل.
وأكد حرص وزارة المياه والبيئة ومؤسساتها وهيئاتها على تنظيم الفعالية الاحتفالية بمولده عليه الصلاة والسلام، كما يحييها أبناء اليمن في جميع المؤسسات والمحافظات والمديريات، توقيراً وتعظيماً وتبجيلاً وتعبيراً عن الفخر والاعتزاز بالانتماء لهذا النبيّ العظيم.
وقال” لقد تجلت الحكمة اليمانية في توحيد أبناء اليمن حول منهج وقيادة واحدة، وهو السر الذي جعلهم يصمدون في وجه العدوان والحصار منذ ما يقارب سبع سنوات “.
ولفت الوزير الشرماني، إلى أن الشعب اليمني رغم ما يتعرض له من عدوان وحصار، إلا أنه لن يتخلى عن قضايا الأمة والذود عن رسول الإنسانية صلى الله عليه وسلم ممن يسيئون إليه وعن المقدسات الدينية وفي المقدمة قضية المسلمين الأولى والمركزية فلسطين والقدس.
وفي الفعالية التي حضرها نائب وزير المياه والبيئة حنين الدريب، ورئيسا الهيئة العامة للموارد المائية المهندس هادي قريعة والهيئة العامة لمشاريع الريف محمد الوادعي، أشار عضو المكتب التنفيذي لأنصار الله الدكتور أحمد الشامي، إلى دلالات الاحتفال بالمولد النبوي، لاستلهام دروس العزة والكرامة والعبر والعظات من حكمته وصبره وبصيرته وجهاده في مواجهة التحديات التي تواجه الأمة، والشعب اليمني.
وبين أن اليمنيين كانوا يحتفلون بمولد الرسول الأعظم، تجسيداً لتمسكهم الوثيق به والاقتداء بأخلاقه .. مؤكداً أن خلاص الأمة وعزتها وكرامتها، في التمسك بنهج النبي الكريم صلى الله عليه وآله وسلم وسيرته العطرة.
تخلل الفعالية بحضور الوكيل المساعد لوزارة المياه عبدالسلام الحكيمي ووكيل هيئة الموارد المائية عبدالكريم السفياني، ومديري المؤسسة المحلية للمياه والصرف الصحي بالأمانة محمد الشامي والحديدة عبدالرحمن إسحاق ومدراء عموم الهيئات والمؤسسات التابعة لوزارة المياه والبيئة، قصيدتان شعريتان ووصلة إنشادية لجمعية المنشدين اليمنيين بقيادة القاضي علي محسن الأكوع.
هيئة التدريب بوزارة الدفاع
من جهتها نظمت هيئة التدريب والتأهيل بوزارة الدفاع اليوم فعالية بذكرى المولد النبوي الشريف.
وفي الفعالية, أشار نائب رئيس هيئة الأركان العامة اللواء الركن علي الموشكي إلى أن العالم شهد بمولد النبي الأعظم تغيرا نوعيا في واقع الأمة التي كانت تعيش الظلم والجهل فبعث الله رسوله لإخراجها من الظلمات إلى النور ومن الضلال إلى الحق .
ولفت إلى أن احتفال اليمنيين الذين ناصروا النبي محمد وآزروه تأكيد على أنهم لازالوا على العهد في نصرته والتأسي بأخلاقه والاقتداء بسيرته والسير على نهجه، مؤكدا أن الانتصارات التي يحققها أبطال الجيش واللجان الشعبية في وجه العدوان ومرتزقته هي امتداد للرسالة المحمدية العظيمة التي أتت من أجل حرية الإنسان وكرامته.
من جانبه أشار نائب مدير هيئة التدريب والتأهيل العميد عبدالمجيد الرمام إلى أن إحياء ذكرى المولد يأتي تعظيما وتوقيرا واجلالا لمبعوث الرحمة وتعبيرا عن حبه والولاء له والتمسك بمنهجه والاقتداء بقيمه وأخلاقه وشمائله .
وبين أن الاحتفال بهذه المناسبة العظيمة تتزامن مع الانتصارات الكبيرة التي يحققها أبطال الجيش واللجان في مختلف ميادين وجبهات العز والشرف ضد تحالف العدوان ومرتزقته .
تخلل الفعالية، التي حضرها عدد من القيادات العسكرية ومنتسبي الهيئة ووزارة الدفاع، أوبريت بعنوان “اشرق الكون” لفرقه 21 سبتمبر وانشوده (يا رسول الله) لفرقة انصار الله وقصيدة للشاعر فضل اللاحجي .
جامعة آزال
وفي صنعاء أقيمت أمس فعالية خطابية بمناسبة المولد النبوي الشريف نظمتها جامعة أزال للتنمية البشرية بالتعاون مع ملتقى الطالب الجامعي”.
وفي الحفل اعتبر نائب وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور علي شرف الدين مولد النبي الخاتم أهم حدثً في تاريخ البشرية.. منوها بأن ميلاد المصطفى صلى الله عليه وسلم كان إيذاناً بوجود الرحمة التي تثمر الألفة والمحبة بين الخلق.
وتطرق إلى مواقف وصفات ومناقب وأخلاق النبي الكريم وأساليبه التربوية لأصحابه وأهل بيته .. حاثا على التحلي بأخلاق المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم واستلهام الدروس والعبر من سيرته العطرة.
وأشار نائب وزير التعليم العالي إلى مكانة أهل اليمن وفضائلهم عند النبي الكريم ودورهم التاريخي في مناصرته ونشر الدين الحنيف ودخولهم في الإسلام دون قتال حتى وصفهم الحبيب المصطفى انه أهل الإيمان والحكمة.
من جانبه قال رئيس الجامعة الدكتور حسين البهجي: إن ذكرى المولد النبوي اكرم يوم في تاريخ البشرية يوم تطهرت فيه الأرض من الشرك والوثنية، وتحررت الإنسانية من الغل والعبودية وسمت البشرية فتخلصت من مادية الأرض لتعتنق روحانية السماء .
وأشار إلى أن النبي أضاء بنوره السماوات والأرض وكان مولده خير يوم طلعت فيه الشمس .. مبيناً حاجة الأمة اليوم للعودة لطريق الحق والخير بعد ظلالها وسيادة الباطل فيها، والتمسك بسيرة النبي واتباع هدية والسير على نهجه.
فيما تطرق أمين ملتقى الطالب الجامعي محمد سعدان إلى دلالات الاحتفال بالمولد النبوي لاستلهام الدروس من حياة النبي والاقتداء بهديه والسير على نهجه في الجد والمثابرة.
صندوق مكافحة السرطان
كما نظم صندوق مكافحة السرطان والمركز الوطني لعلاج الأورام بصنعاء أمس فعالية احتفائية بذكرى المولد النبوي الشريف على صاحبه وآله أفضل الصلاة وأزكى التسليم.
وفي الفعالية أكد رئيس مجلس إدارة صندوق مكافحة السرطان الدكتور عبدالسلام المداني ضرورة إحياء مناسبة مولد الرسول صلى الله عليه وآله وسلم لتكون منطلق لترسيخ المبادئ الإلهية والهوية الإيمانية.. معتبرا هذه المناسبة فرصة للتعرف على مفهوم الإتباع والطاعة والتأسي بالرسول الأعظم.
ولفت إلى أن إحياء ذكرى الرسول صلى الله عليه وآله وسلم مظهر من مظاهر التعظيم الذي عظمه الله سبحانه وتعالى .. مؤكدا أن الاحتفال بالرسول الخاتم رسالة قوية لأعداء الله بأننا أمة متمسكة برسولها خاصة في ظل سعي الأعداء فصل الأمة عن نبيها الكريم صلى الله عليه وآله وسلم .
كما أكد الدكتور المداني أهمية محاربة كل الأفكار التي يسعى أعداء الإسلام لإبعاد المسلمين عن النبي الكريم وتشويه صورة الدين الإسلامي الحنيف .. موضحا أن الرسول عليه الصلاة والسلام بعثه الله رحمة للعالمين، ما ينبغي معه إحياء ذكرى مولده والقيم والمبادئ التي أرسى قواعدها للأمة.
وأوضح أهمية استغلال هذه المناسبة للاقتداء بسيرة الرسول صلى الله عليه وآله وسلم في الإحسان للمستضعفين وتخفيف معاناة المرضى خاصة مرضى السرطان.. مشيرا إلى أن الصندوق ومركز الأورام سيقدمون خلال الفترة القادمة خدمات لمرضى السرطان لم تقدم منذ خمسين عاما.
من جانبه أشار مدير عام المركز الوطني لعلاج الأورام الدكتور عبدالله ثوابه إلى أهمية الاحتفال بهذا اليوم العظيم يوم ميلاد رسول الرحمة الإنسانية .
الأشغال العسكرية
كما احتفت دائرة الأشغال العسكرية أمس بذكرى المولد النبوي بفعالية خطابية.
وفي الفعالية أشار رئيس شعبة العمليات بدائرة الأشغال العسكرية العقيد محمد المهدي، إلى دلالات إحياء ذكرى المولد النبوي وأثرها في ترسيخ الولاء والانتماء لخاتم الأنبياء محمد صلى اللّه وسلم وآله وسلم.
وأكد ضرورة استلهام الدروس والعبر من حدث المولد النبوي من خلال تعزيز إتباع منهجه القويم والتأسي والاقتداء به قولاً وعملاً.
وأُلقيت كلمات من قبل عدد من الحاضرين، عبرت في مجملها عن معاني الاحتفال بمولد المبعوث رحمة للعالمين اعترافاً بفضل الله وتعظيماً لشعائره وإظهاراً للفرحة والابتهاج بهذه المناسبة التي تمثل عيد أعياد الأمة وأساس كل خير في الوجود.
تخللت الفعالية قصيدة شعرية معبرة عن عظمة المناسبة وتميز وتفرد أبناء يمن الإيمان والحكمة في أحيائها والاحتفاء بها.
مستشفى الثورة
كما نظمت هيئة مستشفى الثورة العام بأمانة العاصمة أمس، حفلا خطابيا بذكرى المولد النبوي الشريف.
وفي الحفل, أكد وكيل وزارة الصحة لقطاع الطب العلاجي الدكتور علي جحاف، أهمية الاحتفاء بذكرى المولد النبوي واستلهام الدروس والعبر من سيرته العطرة.
وقال” نحتفل بيوم مبارك في أيام مباركة، انطلق فيها اليمنيون في كل ميادين العمل”.. مشيرا إلى أن هذه المناسبة تميز اليمنيين عن بقية الشعوب في إحياء هذه المناسبة على نطاق واسع على الرغم من الظروف الصعبة التي يعيشونها جراء العدوان والحصار.
وأكد أن الاحتفال بهذه المناسبة، يدل على مدى حب الشعب اليمني لنبي الله محمد صلى الله عليه وآله وسلم، الذي قال أن اليمنيين هم انصار الله وهذا فضل من الله.
ولفت إلى أن الاحتفاء بذكرى المولد النبوي الشريف، هذا العام يتزامن مع انتصارات كبيرة يحققها الشعب اليمني في مختلف الجبهات.
وأضاف” إن القطاع الصحي هو قطاع الإحسان، ولنا مقام خاص في المجتمع فالمرضى هم أمانة فيما نتخذه من إجراءات من أجلهم، وعلينا أن نتمثل الجانب الإنساني فيما نقوم به مهام لخدمة الشعب اليمني الكريم”.
وشدد وكيل وزارة الصحة، على أهمية أن تستمر هيئة مستشفى الثورة، كصرح طبي شامخ في تدريب وتأهيل الكوادر الطبية.
من جانبه أشار رئيس هيئة مستشفى الثورة، الدكتور عبد الملك جحاف، إلى أن هذه المناسبة الدينية تمثل محطة تعبويه لتعزيز الصمود والثبات في مواجهة التحديات.
وقال” شرف عظيم أن يكون لنا السبق في إحياء هذه المناسبة بهذا الحجم من الزخم الشعبي والرسمي على مستوى المحافظات والمؤسسات”.
وأشاد بجهود الكوادر الطبية في تخفيف معاناة المرضى في ظل الظروف الصعبة التي يمر بها البلد.. معربا عن الفخر بوجود الكفاءات الطبية في مختلف المستشفيات، والتي كان لهيئة مستشفى الثورة الدور الأبرز في تأهيلها.
مستشفى القدس
من جهة أخرى نظم مستشفى القدس العسكري أمس فعالية خطابية احتفاءً بذكرى المولد النبوي الشريف.
وفي الفعالية التي حضرها نائب مدير دائرة الخدمات الطبية العسكرية العميد عبدالرحمن الدمشقي، أكد مدير المستشفى العقيد الدكتور عبدالكريم القدمي، أهمية الاحتفال بهذه المناسبة لما لها من دلالات في تعزيز الارتباط بالنبي الكريم.
وأشار إلى أن ذكرى المولد النبوي، مناسبة يجسد من خلالها أبناء اليمن رسالة للعالم بتمسك الشعب اليمني بالهوية الإيمانية والاستمرار في الصمود والثبات لمواجهة تحالف العدوان.
فيما عبر ممثل دائرة الخدمات الطبية التي ألقاها الحسين أحمد زيد عن الفخر والاعتزاز باحتفال أبناء اليمن بذكرى المولد النبوي، لتعظيم الرسول الكريم وتوقيره.
واعتبر إحياء هذه المناسبة، محطة لمراجعة النفس وتعزيز قيم التكافل الاجتماعي ورفد المرابطين في الجبهات بقوافل الدعم والإسناد الشعبي .
مستشفى السبعين
كما نظم مستشفى السبعين للأمومة والطفولة بأمانة العاصمة أمس فعالية احتفائية بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف.
وفي الفعالية, أكد وكيل أمانة العاصمة لقطاع الخدمات المهندس عبدالفتاح الشرفي، أهمية إحياء هذه المناسبة العظيمة لما تمثله من روابط متينة أساسها الإيمان القوي والصادق المعزز بمحبة رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
وحث قيادة مستشفى السبعين، على الاهتمام بالجرحى والمعاقين وفاءً لتضحياتهم.. حاثا على ترسيخ قيم المحبة والتسامح والاقتداء بالرسول الكريم.
من جانبه أشاد مدير مكتب الصحة بالأمانة الدكتور مطهر المروني بجهود قيادة وكوادر مستشفى السبعين في تقديم الخدمات والرعاية الطبية للجرحى والمرضى رغم شحة الإمكانيات.
واعتبر إحياء ذكرى المولد النبوي، محطة لتعزيز الارتباط والتمسك بنهج الرسول الأعظم والاقتداء بسيرته صلى الله عليه وآله وسلم.
فيما أشارت مديرة مستشفى السبعين الدكتورة ماجدة الخطيب، إلى أن إحياء هذه الذكرى يؤكد الارتباط بسيد الخلق محمد صلوات الله عليه.
وحثت الكادر الطبي والعاملين في مستشفى السبعين، على المشاركة في الفعالية المركزية التي ستقام في الـ 12 من ربيع الأول بالعاصمة صنعاء للاحتفال بمولد رسول الإنسانية.
فيما اعتبر المسؤول الثقافي بوزارة الصحة أكرم العمدي، أن هذه المناسبة الدينية تمثل محطة روحانية للسير على المنهج المحمدي وترسيخ قيم التسامح في أوساط الأمة.
مستشفى فلسطين
ونظم مستشفى فلسطين للأمومة والطفولة بأمانة العاصمة أمس فعالية احتفائية بذكرى المولد النبوي الشريف.
وفي الاحتفالية بحضور مدير المستشفى الدكتورة ندى الوجمان ونائب المدير الدكتورة علاء شرف الدين ألقيت كلمات تناولت دلالات إحياء مناسبة المولد النبوي في تعزيز المحبة والولاء والارتباط برسول الرحمة وهادي البشرية.
وتطرقت إلى عظمة ومكانة النبي الأعظم محمد صلى الله عليه وآله وسلم في وجدان أهل اليمن وارتباطهم الوثيق بنبي الأمة ونصرته والسير على نهجه.
وحثت على المشاركة الواسعة في الفعالية المركزية بميدان السبعين تأكيدا لمحبة النبي صلى الله عليه وآله وسلم.
معهد الشوكاني
كما نظم معهد الشوكاني لتدريب المعلمين أمس المهرجان الرابع للاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف “مولد النور” .
وفي المهرجان، أشار وكيل قطاع التدريب والتأهيل المساعد بوزارة التربية والتعليم أحمد عباس، إلى أهمية إحياء ذكرى مولد الرسول الذي أرسله الله رحمة للعالمين وأنار به الأرض وأخرج الناس من الظلمات إلى النور.
واعتبر المناسبة محطة لاستلهام الدروس والعبر من سيرته العطرة صلوات ربي وسلامه عليه وعلى آله والاقتداء بها .. داعياً إلى المشاركة والاحتشاد في الفعالية المركزية يوم الثاني عشر من ربيع الأول.
فيما أكد عميد معهد الشوكاني يحيى الزيدي، أهمية المناسبة لمراجعة النفس وتصحيح المسار والتأسي بالرسول الأعظم والسير على نهجه والتزام أوامره واجتناب نواهيه.
وأشار إلى ارتباط أهل اليمن وحبهم لرسول الله وحرصهم على إحياء ذكرى ميلاده .. مبينا أن المهرجان تضمن في يومه الأول فعالية شعرية لمجموعة من الشعراء الذين قدّموا قصائد في مدح المصطفى عليه الصلاة والسلام.
القطاع النسوي التربية
كما احتفى القطاع النسائي بوزارة التربية والتعليم أمس بذكرى المولد النبوي الشريف بفعالية خطابية فنية بأمانة العاصمة.
وفي الاحتفالية أكد وكيل قطاع تعليم الفتاة بشرى المحطوري أهمية تنظيم الفعاليات والأنشطة الاحتفالية فرحا وابتهاجا بذكرى ميلاد خير خلق الله الذي أخرج الله به البشرية من الظلمات إلى النور .
وأشارت إلى أهمية ذكرى مولد الرسول كمحطة لمراجعة النفس وتصحيح المسار
وفندت مزاعم بطلان الاحتفاء بمولده الشريف صلوات الله وسلامه عليه وعلى آله.. داعية للاحتشاد في الفعالية المركزية بميدان السبعين الاثنين المقبل بالأمانة.
وتطرق مدير الجودة أمة الخالق السياني ومدير إدارة أنشطة الطالبات بثينة المنصور إلى دور المرأة في التوعية بإحياء ذكرى ميلاده الشريف وتربية أبنائنا على محبة الرسول الكريم..حاثتين على الاقتداء به في أقواله وأفعاله وثباته وتصديه لأعداء الأمة والدين.
تخلل الحفل وصلات إنشادية وفنية وفلكلور شعبي عبرت عن المناسبة .
أمانة العاصمة
إلى ذلك نظم فرع المؤسسة العامة للمسالخ وأسواق اللحوم بأمانة العاصمة وفروعه بالمديريات أمس فعالية خطابية إحياءً لذكرى المولد النبوي الشريف.
وفي الفعالية بحضور وكيل وزارة الإدارة المحلية عمار الهارب ووكيلي أمانة العاصمة عائض الشميري وقناف المراني والوكيل المساعد محمد سريع، أشار وكيل وزارة الإرشاد صالح الخولاني، إلى دور اليمنيين في نصرة الرسول الأعظم ونشر دعوة الإسلام في أرجاء المعمورة.
ولفت إلى ارتباط أبناء اليمن برسول الله صلوات الله عليه وآله وسلم الذي وصفهم بالإيمان والحكمة.. مشيرا إلى ضرورة تجسيد المعاني والقيم والأخلاق المحمدية في واقع الأمة.
وأكد الخولاني أن مولد الرسول الأعظم شكل بداية عهد جديد وإرساء دعائم القيم ومبادئ العدل والمساواة في المجتمع وكذا محاربة الظلم والباطل ونصرة دين الحق والمستضعفين.
من جانبه أوضح مدير فرع مؤسسة المسالخ أحمد إدريس، إلى أن الشعب اليمني يحيي هذه المناسبة في ظل استمرار العدوان والحصار، ما يؤكد ارتباطه الوثيق برسول الإنسانية والسير على نهجه في مواجهة الأعداء.
وأكد أن إحياء هذه المناسبة يدل على مكانة الرسول الكريم في نفوس ووجدان اليمنيين والابتهاج والاعتراف بمنة الله على العالمين بأن بعث منهم نبيا يعلمهم ويهديهم إلى سبيل الحق.. لافتا إلى أهمية تجسيد نهج الرسول الكريم خلقا وسلوكا وتعاملا.
ولفت إدريس إلى أن فرع المؤسسة نفذ العديد من الأنشطة في إطار الاحتفال بذكرى المولد النبوي, تضمنت زيارة أسر شهداء موظفي الفرع والمقعدين والمصابين بأمراض مزمنة وقدمت لهم الهدايا والسلال الغذائية.
جامعة العلوم
كما نظمت جامعة العلوم الحديثة بالتعاون مع ملتقى الطالب الجامعي فعالية خطابية احتفاءً بذكرى المولد النبوي الشريف 1443هـ.
وفي الفعالية استعرض نائب وزير التعليم العالي والبحث العلمي الدكتور علي شرف الدين محطات من مكارم النبي المصطفى وفضائله على العالمين منذ بدء الخليقة وحتى مولده وما شكله النبي الكريم بمولده من علامة فاصلة في تاريخ البشرية لإخراج الأمة من الظلمات إلى النور .
وأكد أن الاحتفاء بهذه المناسبة الدينية الجليلة احتفاءً بتعزيز الصلة بالنبي الكريم وبالرسالة المحمدية والارتباط بالمنهج الإلهي والرسالة هادياً وقائداً ومعلماً ومربياً وقدوة وأسوة نهتدي بها ونتأسى به عليه وآله أفضل الصلاة وأتم التسليم .
واستعرض مواقف وصفات وأخلاق النبي الكريم وتربيته لأصحابه وأهل بيته والدعوة للتمسك بسيرة الرسول الأعظم من منطلق القرآن الكريم لكي لا تنزلق الأمة في الانحراف الأخلاقي أو التحريف الديني وذلك من خلال اتباع هديه والسير على نهجه والتمسك بمبادئه وقيمه قولاً وعملا.
فيما تطرق وكيل أمانة العاصمة المساعد سامي شرف الدين إلى مشروعية الاحتفال بالمولد النبوي المستمدة من القرآن الكريم.. داعياً الجميع إلى المشاركة الفاعلة في الاحتفال المركزي بالمولد النبوي في الـ 12 من ربيع الأول بميدان السبعين بصنعاء.
وأكد أن الاحتفاء بهذه المناسبة العظيمة احتفاءً بتعزيز الصلة بالنبي الكريم وبالرسالة المحمدية ومكانته في قلوب اليمنيين والارتباط بالمنهج الإلهي والرسالة هادياً وقائداً ومعلماً وقدوة نتأسى به عليه وآله أفضل الصلاة وأتم التسليم .
فيما استعرض رئيس الجامعة الدكتور شبير الحرازي تاريخ اليمانيون من أحفاد الأوس والخزرج الذين أول من آمنوا بالرسول الكريم قبل بعثته بمئات السنين وكذا فرحهم وابتهاجهم بقدوم النبي إلى المدينة ومناصرتهم له بعد أن أخرجه قومه .
المؤسسة الاقتصادية
إلى ذلك أكد الأخ علي محمد حميد مدير عام المؤسسة الاقتصادية اليمنية على أهمية الاحتفال بالمولد النبوي وان عظمة هذا اليوم تأتي من كونه مقترناً بمولد أعظم إنسان وحامل أعظم رسالة وقرآن عظيم من رب عظيم إلى أمة عظيمة، وما الاحتفال بمولده إلا شكر على هذه النعم واستذكار لفضل الله ورحمته علينا.
وقال مدير عام المؤسسة في الاحتفال الذي أقامته المؤسسة الاقتصادية اليمنية أمس بصالة المدينة السكنية بصنعاء: إن هذه المناسبة العظيمة تعد أعظم حدث شهده العالم على مر التاريخ، كونه نقل البشرية من الظلمات إلى النور ومن الجهل إلى العلم وأسس لحضارة خالدة تحفظ للإنسان كرامته وعزته.. وأن إحياء مولد الرسول الأعظم هو احتفال بأعظم وأكرم الخلق من قاد الأمة بأخلاقه وصفاته وقيمّه المفعمة بالمبادئ المحمدية في واقع الحياة المعاش لمواجهة المحاولات الرامية إلى استهداف الهوية الإيمانية خاصة في ظل الهجمة الشرسة التي يتعرض لها الإسلام من قبل الامبريالية والصهيونية العالمية.. التي تهدف إلى طمس الهوية الإيمانية ومسخ الأخلاق الإسلامية المحمدية للأمة العربية والإسلامية.
وقال حميد: لولا ارتباط الشعب اليمني العظيم بالنبي لما تحقق له كل هذه الانتصارات العظيمة في ميادين الجهاد وأن سر اهتمام اليمنيين بالاحتفال بذكرى المولد النبوي الشريف يرجع إلى سر ارتباطهم برسول الله منذ وقت مبكر فنحن انصار الله ومن تقدمنا في الصفوف الأمامية للفتوحات الإسلامية.
وختم مدير عام المؤسسة كلمته بالقول : احتفالنا اليوم بهذه المناسبة يُجسد مدى محبتنا لديننا ونبينا حيث يتشرف اليمنيين بإحياء المولد النبوي بهذا الزخم الذي يليق برسول الأمة بما يليق.. وعظمة هذه المناسبة في نفوس أحرار الأمة العاشقين للحرية والعزة والكرامة والرافضين للعبودية.
سبأ فون
ونظمت الشركة اليمنية للهاتف النقال “سبأفون” أمس فعالية ثقافية احتفاء بذكرى المولد النبوي الشريف على صاحبه أفضل الصلاة وأزكى التسليم.
وأشار المدير التنفيذي للشركة المهندس عبدالخالق الغيلي، إلى أهمية استلهام الدروس والعبر من سيرة النبي الكريم.. معتبرا الاحتفال بهذه المناسبة تعظيماً وحباً لرسول الهداية ومعلم البشرية.
فيما أكد المدير التجاري للشركة محمد الشامي، أن احتفاء اليمنيين بذكرى المولد النبوي الشريف، يجسد ارتباطهم بالنبي الكريم وحبهم له.
تخلل الفعالية، التي حضرها مدراء وموظفو الشركة، فقرات وأناشيد، معبرة عن المناسبة، وتمسك أبناء اليمن بالرسول محمد صلى الله عليه وآله وسلم والاقتداء به.
دار الأمل
وأقيمت في دار الأمل لرعاية الفتيات بأمانة العاصمة، أمس، فعالية توعوية بمناسبة ذكرى المولد النبوي -على صاحبه أفضل الصلوات وآله أزكى وأتم التسليم.
وفي الفعالية، التي نظّمها قطاع المرأة في وزارة الشباب والرياضة بالتعاون مع دار الأمل، قدّمت نزيلات الدار أناشيد وكلمات قصيرة ومسرحية، جسّدت الطاعة والحبَّ لرسول الله – صلى الله عليه وآله وسلم.
فيما نوّهت وكيلة وزارة الشباب لقطاع المرأة، هناء العلوي، بالحفل وما تضمّنه من فقرات، أظهرت المستوى الثقافي الرّاقي للفتيات، بفضل التأهيل والتمسّك والارتباط بالهُوية الإيمانية.
وأكدت -في محاضرتها التوعوية- على أهمية الاستفادة من ذكرى يوم مولده -صلى الله عليه وآله وسلم- في التعرّف على سجايا النبي الخاتم، وفضائله، ومكارم أخلاقه، ومبادئه، وأهمية تجسيدها على الواقع، والاقتداء به، والسير على نهجه.
فيما أكدت مديرة الدار، أروى العبالي، حرص قيادة الدار على الاحتفال بالمولد النبوي لغرس قِيم الصلاح، والتمسّك بالدين، والنهج القويم للرسالة المحمّدية الحاملة هدى الله للبشرية، لنزيلات الدار.
بدورها، أوضحت مديرة عام النشء في وزارة الشباب والرياضية، أمة الباري المهدي، أن هذه الفعالية تأتي في إطار اختتام وزارة الشباب للورشة الثامنة من برنامج التوعية والتثقيف الوطني.
وأشارت إلى أهمية جعل ذكرى المولد النبوي محطة للتزوّد بالإيمان الصادق، والانتماء القائم على الاقتداء، والاهتداء، والتمسك بنهج وسيرة النبي الكريم.
وفي نهاية الحفل، تم توزيع الشهادات على الفتيات المتفوِّقات في الدراسة، وجميع الأنشطة، مع توزيع هدايا عينية رمزية.
أمانة العاصمة
ونظمت المنطقة الأمنية بمديرية الثورة بأمانة العاصمة أمس فعالية احتفالية بذكرى المولد النبوي الشريف .
وفي الفعالية أشار مستشار رئيس المجلس السياسي الأعلى السفير عبدالإله حجر, إلى أن اليمنيين هم أنصار رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم وهم من قبيلة جرهم ممن هاجروا وسكنوا المدينة المنورة.
وأشاد بالانتصارات الكبيرة التي يحققها أبطال الجيش واللجان الشعبية وهم يسطرون أروع الملاحم في البطولة والفداء في كافة ميادين العزة والكرامة دفاعاً عن الوطن وحريته واستقلاله وأمنه.
وألقيت في الفعالية كلمات أكدت على أهمية الاحتفاء بمولد خير خلق الله وسيد البشرية ومنقذها وهاديها إلى سبيل الحق صلوات الله عليه وآله وسلم لتعزيز الارتباط به والسير على نهجه.
تخلل الفعالية بحضور مديري المديرية عقيل السقاف والمنطقة الأمنية العقيد عبدالغني قصيلة ونائبه المقدم هاشم الزين وأعضاء المجلس المحلي ومدراء الأقسام والضباط قصيدة شعرية وفقرة انشادية لأشبال المسيرة.
كما نظم مكتب الشؤون الاجتماعية والعمل بأمانة العاصمة أمس، بالتعاون مع جمعيات ومؤسسات المجتمع المدني، فعالية احتفالية بذكرى المولد النبوي الشريف.
وأشار أمين العاصمة حمود عباد، في الفعالية التي حضرها رئيس لجنة الشؤون الاجتماعية بالمجلس المحلي حمود النقيب والوكيل المساعد ناجي القوسي، إلى أن احتفال اليمنيين بالمولد النبوي تعبير عن حبهم وتعظيمهم لمن رفع الله ذكره الرسول الكريم محمد صلى الله عليه وآله وسلم وارتباطهم التاريخي به واقتدائهم بسيرته العطرة.
وأوضح أن ذكرى المولد النبوي تحمل أبعاداً دينية وثقافية وإنسانية تتجسد في شخص النبي القدوة في جميع مجالات الحياة وتبرز السمات النبوية في الرحمة والعدل والسلام والمحبة التي ينبغي على كل مسلم التحلي بها.
وأكد عباد, أهمية المشاركة الواسعة والتحشيد للفعالية الكبرى التي ستقام الإثنين المقبل بميدان السبعين ابتهاجاً بمولد الرسول الأعظم.
فيما أكد مدير مكتب الشؤون الاجتماعية ناصر الكاهلي، وعن الجاليات في اليمن سامح فايز, أهمية الاحتفال بمولد رسول الهدى والتحلي بالقيم والأخلاق النبوية لتعزيز الثبات والصمود في مواجهة الأعداء.
وحثا على الاحتشاد في الفعاليات المركزية للاحتفاء بهذه المناسبة تأكيداً على المحبة للنبي الخاتم والتمسك بهديه والسير على نهجه القويم.
تخللت الفعالية التي حضرها عدد من مدراء فروع مكتب الشؤون الاجتماعية ورؤساء الجمعيات والمؤسسات ومنظمات المجتمع المدني فقرات إنشادية لشريحة الصم والبكم وقصيده شعرية معبرة.
ونظم مكتب الصحة والمجمعات والمراكز الطبية بمديرية شعوب بأمانة العاصمة أمس فعالية احتفالية بذكرى المولد النبوي الشريف .
وفي الفعالية التي حضرها رئيس لجنة الشؤون الاجتماعية بأمانة العاصمة حمود النقيب أكد مدير المديرية احمد الصماط أن الاحتفال بهذه المناسبة، يعزز من وعي وتبصير المجتمع بسيرة النبي المصطفى والارتباط بنهجه والاقتداء بسيرته العطرة.
وأشار إلى أهمية إحياء ذكرى المولد النبوي، للتزود من أخلاق وقيم وصفات الرسول الأعظم عليه الصلاة والسلام والتمسك بهديه ونهجه القويم.. حاثاً على الخروج المشرف في الفعالية المركزية حباً وتعظيماً لرسول الإنسانية.
فيما لفت مدير الصحة بشعوب الدكتور احمد المداني إلى أن الفعالية تأتي في اطار الفعاليات بمديرية شعوب ابتهاجا بالمولد النبوي وتجسيد القيم الإنسانية المحمدية..مؤكدا أهمية التمسك بنهج رسول الله للتغلب علي التحديات التي تواجه الأمة.
وأقام مكتب سعوان التنموي التابع لمؤسسة الشعب الاجتماعية للتنمية بصنعاء أمس فعالية خطابية بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف.
وفي الفعالية التي حضرها جميع كبير من أحفاد بلاد وأبناء حي سعوان، أكد مشرف سعوان الشيخ ماجد الشريف، ان اليمنيين استطاعوا أن يبهروا العالم ويخجلوا العرب حولهم باحتفالاتهم الكبيرة والعظيمة بالمولد النبوي على صاحبه وآله أفضل الصلاة وأزكى التسليم.
وثمن الموقف العظيم للشعب اليمني في حب رسول الله صلوات الله عليه وعلى آله.
وكان مدير مكتب سعوان بمؤسسة الشعب متوكل الريمي، أكد أن إحياء المولد النبوي، هو إحياء لإحدى أعظم شعائر الدين مولد خير البشرية محمد صلى الله عليه وآله وسلم .. داعيا إلى المشاركة في الفعالية المركزية يوم 12 ربيع الأول.
إلى ذلك نظمت إصلاحية شرق الأمانة الثورة أمس، فعالية احتفالية بذكرى المولد النبوي الشريف على صاحبه وآله افضل الصلاة واتم التسليم.
وفي الفعالية وبحضور مسؤولي وضباط ومشرفي الإصلاحيات الاحتياطية وعدد من المشرفين في مديرية الثورة بالأمانة، أكد العقيد الركن محسن أحمد علي النجار مدير إصلاحيّة شرق الأمانة الثورة إلى أهمية الاحتفال بذكرى مولد الرسول الأعظم صلوات الله وسلامه عليه وعلى اله.
وأشار العقيد الركن النجار إلى أن الاحتفال بمولد الرسول الكريم عليه وآله افضل الصلاة وازكى التسليم ليس كأية مناسبة أخرى وخاصة بالنسبة للشعب اليمني الذي يؤكد للعالم اجمع من خلال احتفالاته المميزة بمولد اعظم قائد في تاريخ الأمة المكانة العظيمة للرسول الأعظم في نفوسهم والارتباط الوثيق بين الشعب اليمني ورسول الإنسانية ومنهجه الرباني وحرصهم على إحياء سنته والاقتداء بأخلاقه في مواجهة مختلف التحديات التي تواجه اليمن وأمة الإسلام ومخططات ومؤامرات الأعداء الهادفة إلى أبعاد المسلمين عن دينهم والانحراف بهم عن الدين القويم..
وأكد النجار إلى أن صلاح أحوال الأمة ومؤسساتها وأنظمتها مرتبط باتباع النهج القويم لسيد المرسلين باعتباره مدرسة متكاملة لكل المجالات إداريا واقتصاديا ودينيا وعسكريا وسياسيا وأمنيا.
صنعاء
ونظمت إدارة أمن مديرية بني حشيش بمحافظة صنعاء والمنطقة الأولى اليوم فعالية خطابية بذكرى المولد النبوي الشريف.
وفي الفعالية التي حضرها وكيل المحافظة مانع الأغربي، أشار مدير المنطقة الأولى صادق الشريف، إلى أن الاحتفال بذكرى خير البرية يمثل رسالة للأمة العربية والإسلامية لتوحيد صفوفها وكلمتها في مواجهة أعداء الإسلام .
وتطرق للدور الغربي الصهيوني في محاولة طمس المشروع الحضاري للأمة وتغييب نهج الرسول وتعاليمه بكل الوسائل الاحترافية التي يملكونها.
فيما دعا مدير المديرية راجح الحنمي إلى الاستفادة من هذه المناسبة للتزود من أخلاق النبي وسيرته التربوية والجهادية بالثبات والصمود في مواجهة الطغيان والعدوان.. داعيا الجميع إلى المشاركة في إنجاح الفعالية المركزية بهذه المناسبة.
فيما أكد مدير أمن المديرية عبدالله الرصاص، أن الاحتفال بالمولد النبوي يجسد قيم العزة والكرامة والاقتداء بنبي الأمة، لافتا إلى الانتصارات في مختلف الجبهات والتي تأتي في إطار الحق المشروع للدفاع عن السيادة الوطنية.
تخلل الفعالية، التي حضرتها قيادات أمنية وعسكرية ومسؤول المكتب الاشرافي وليد العركدة والمشائخ والشخصيات الاجتماعية، عدد من الكلمات وفقرات مسرحية وانشادية وقصيدة عبرت عن عظمة المناسبة.
كما نظم مكتب التربية والتعليم بمديرية بني حشيش محافظة صنعاء أمس فعالية احتفالية بذكرى المولد النبوي الشريف.
وفي الفعالية أكد نائب مدير مكتب التربية بالمحافظة محمد خميس، أهمية الاحتفاء بذكرى مولد خاتم الأنبياء والمرسلين للتذكير بمناقب وأخلاق وصفات هذا الرسول القائد ومعلم البشرية ومخرجها من الظلمات إلى النور.
من جانبه أشار مدير التربية بالمديرية صبري القحم إلى أن إحياء ذكرى مولد الرسول الكريم يجسد مدى ارتباط اليمنيين بنبيهم واقتدائهم بما انتهجه من سنن فاضلة وتعاليم تكرس القيم العظيمة لاتباعه والتأسي به.
إلى ذلك نظمت هيئة مستشفى 26 سبتمبر بمحافظة صنعاء، أمس فعالية احتفائية ابتهاجا بذكرى المولد النبوي الشريف على صاحبها أفضل الصلاة وأتم التسليم.
وخلال الفعالية أكد رئيس الهيئة الدكتور محمد العجلي، أهمية استلهام الدروس والعبر من سيرة ونهج الرسول الأعظم في التفاني والإخلاص والارتقاء بمستوى الأداء بما يخدم مصالح الشعب اليمني خاصة في ظل استمرار العدوان والحصار.
ولفت إلى أن هذه المناسبة العظيمة تحمل معها بشائر النصر لتحرير البلاد من دنس الغزاة المعتدين.
وأكد ضرورة استثمار مناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف في تعزيز قيم التراحم والتكافل والإخاء التي جاء بها الرسول الأعظم صلى الله عليه وآله وسلم .
فيما أشار مدير المديرية عبدالقادر المحضار، إلى ما تحتله هذه المناسبة الدينية الجليلة من مكانة سامية للأمة بصورة عامة واليمنيين بشكل خاص..مؤكدا أهمية استخلاص معاني الصمود والثبات من سيرة المصطفى عليه الصلاة والسلام وأخلاقه ونهجه القويم.
واعتبر هذه المناسبة محطة لاستلهام الدروس وإيقاظ الأمة الإسلامية والعربية من غفلتها العميقة ومحاربة رموز الشر الذين يتربصون بها ويستميتون لإشاعة الفتن والفرقة وكل مشاريعِ التمزيق والاستسلام المهين.
واحتفى مجمع الإصدار الآلي بمحافظة صنعاء أمس، بذكرى المولد النبوي الشريف بفعالية خطابية تناولت السيرة العطرة للنبي الكريم.
واستعرضت كلمات الفعالية بحضور وكلاء المحافظة عبدالله العنسي وأحمد الصماط وأبو نجوم المحاقري، دلالات الاحتفاء بالمولد النبوي باعتبارها محطة مهمة لاستلهام أهم الدروس والتجارب التي اختطها الرسول الكريم، في سبيل إرساء دعائم الأمن والاستقرار والتحرر من التبعية.
وحثت الكلمات على الاحتشاد الكبير في هذه المناسبة بما يعكس المكانة التي يحتلها الرسول الأعظم في قلوب اليمنيين.. لافتا إلى أن احتفاء الشعب اليمني بمولد رسول الإنسانية تأكيد على استمرار الصمود والثبات في مواجهة العدوان، والمضي على نهج الرسول الكريم.
كما أُقيمت في منطقة بيت بوس محافظة صنعاء أمس فعالية احتفالية بذكرى المولد النبوي الشريف.
وفي الفعالية بمدرسة النصر للبنات، استعرض وكيل أول المحافظة حميد عاصم، جوانب من سيرة الرسول العطرة وشخصيته وجهاده وأخلاقه وأهمية تجسيدها في واقع الأمة وحياتها.
وأشار إلی دلالات الاحتفال بذكرى مولد خير البرية .. مؤكداً أهمية تعظيم المناسبة والتمسك بما جاء به سيد البشرية وتجسيد المُثل والقيم التي انتهجها.
كما أقيمت أمس في مديرية خولان بمحافظة صنعاء احتفالية خطابية بذكرى المولد النبوي على صاحبه أفضل الصلاة وأتم التسليم.
وفي الحفل بمنطقة بني صليح بعزلة الاعروس استعرض وكيل المحافظة علي الغشمي بحضور مدير المديرية عبد الله الشريف، أهمية المناسبة في استلهام الدروس والعبر وتعميق الارتباط بالرسول محمد صلى الله عليه وآله وسلم.
وتطرق إلى الارتباط التاريخي لليمنيين برسول الله محمد صلى الله عليه وسلم ونصرته والدفاع عن الدين والرسالة المحمدية.. مؤكداً الاستمرار في هذا النهج دفاعا عن الدين الإسلامي والدعوة المحمدية.
فيما أشار رئيس لجنة الحشد عبد الولي الوشاظة إلى أهمية تجسيد أخلاق الرسول الكريم والتمسك بنهجه.
تخللت الحفل بحضور مدراء المكاتب التنفيذية وشخصيات اجتماعية قصائد وأناشيد وأهازيج عبرت عن المناسبة.
البيضاء
وشهدت قاعة المركز الثقافي بمحافظة البيضاء أمس فعالية ثقافية وفنية متنوعة احتفاء بذكرى المولد النبوي الشريف على صاحبها وآله أفضل الصلاة وأتم التسليم نظمتها قيادة السلطة القضائية بحضور قضائي هو الأوسع في تاريخ المحافظة إحياء للذكرى*و*تحت شعار قول الله تعالى (مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاءُ عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاءُ بَيْنَهُمْ).
وخلال الفعالية – التي جرت بحضور رئيس هيئة التفتيش القضائي- عضو مجلس القضاء الأعلى القاضي أحمد على الشهاري وأمين عام مجلس القضاء القاضي سعد أحمد هادي ووكيل وزارة الإدارة المحلية الدكتور أحمد محمد الشوتري ورئيس محكمة الاستئناف بالمحافظة القاضي العلامة ساري محمد صالح العجيلي ورئيس نيابة الاستئناف القاضي إبراهيم لطف الديلمي ومدير أمن محافظة البيضاء العميد الركن عبدالله محمد العربجي وعدد من رؤساء المحاكم الابتدائية وعدد من أعضاء ووكلاء النيابة العامة وأعضاء وأمناء وكادر وموظفي السلطة القضائية بالمحافظة والوجهاء والشخصيات الاجتماعية – أكد رئيس هيئة التفتيش القضائي-عضو مجلس القضاء الأعلى القاضي أحمد على الشهاري على أهمية الاحتفال بالمولد النبوي لما له من دلالات ورسائل تؤكد تمسك الشعب اليمني بالرسول الكريم والسير على نهجه.. مؤكدا أن المولد النبوي الشريف يحتل مكانة خاصة في قلوب اليمنيين، تتجلى في المشاركة الفاعلة والتحشيد لهذه المناسبة الدينية ابتهاجا بمولد سيد البشرية .
وقال القاضي الشهاري ”اليمنيون كانوا سباقين في مناصرة الرسول الكريم لإعلاء كلمة الحق ورفع راية الدين الإسلامي”.
واعتبر صمود الشعب اليمني وبطولات الجيش واللجان الشعبية خلال سبع سنوات من العدوان السعودي الأمريكي الإماراتي على اليمن، أكبر دليل على الاقتداء بالمنهج المحمدي.
وأضاف رئيس هيئة التفتيش القضائي القاضي الشهاري، أن الاحتفال بالمولد النبوي، دلالة على استلهام منهجية الرسول والتعرف على رسالته والاعتراف بالفضل الإلهي باختصاص المسلمين بالرسالة المحمدية.
بدوره أشار وكيل وزارة الإدارة المحلية الدكتور أحمد محمد الشوتري إلى مكانة الرسول الأعظم في نفوس اليمنيين وارتباطهم بهديه ومنهجه القويم، من خلال تعظيمه والاحتفال بذكرى مولده.. معتبراً إقامة هذه المناسبة فرصة عظيمة لتجديد بيعة المحبة والولاء للرسول الأعظم محمد صلى الله عليه وآله وسلم في ذكرى مولده الشريف.
وأضاف الدكتور الشوتري أن اليمنيين هم أنصار الرسالة ورجال محمد النبي الأعظم وعندما تحتفي الأمة الإسلامية بهذه المناسبة فإنها تؤكد المضي على نهجه الطاهر والاقتداء به فكراً ومنهجا.
كما أشار رئيس محكمة استئناف محفظة محافظة البيضاء القاضي ساري محمد صالح العجيلي إلى أهمية الاحتفال بذكرى مولد رسول الهدى لاستلهام الدروس والعبر من سيرة المصطفى والاقتداء بالقيم والأخلاق النبوية لتعزيز الثبات والصمود في مواجهة العدوان.
وقال: إن لشعبنا اليمني المسلم العزيز شرف التميز في تفاعله مع هذه الذكرى لأنه يمن الإيمان، يمن الأنصار وهو من جيل إلى جيل توارث هذا الإيمان، مبادئ حق يتمسك بها وأخلاقا كريمة يتحلى بها وروحا طيبة يحملها ومحبة وإجلالا وتوقيرا لرسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.
وأضاف العجيلي أنه لم تفلح جهود ومساعي القوى الظلامية الضالة المخذولة في تغيير هذه السجية الطيبة وهذا الانتماء الأصيل لهذا الشعب المسلم، كما أن معاناة شعبنا من العدوان الأمريكي السعودي الهمجي الظالم لم تثْنِه عن الاحتفال بهذه الذكرى في الأعوام الماضية وفي هذا العام، لأنها مناسبة تربطنا بها وشيجة الإيمان وتزيد الأحداث والتحديات من أهميتها، فهي مناسبة معطاءة غنية بأهم الدروس والعبر التي تحتاج إليها الأمة اليوم وتستفيد منه البشرية بكلها في تصحيح وضعها وإصلاح واقعها ومواجهة الأخطار بعد أن تفاقمت مشاكل البشرية بفعل قوى الطاغوت والاستكبار الظلامية الظالمة التي تسعي في الأرض فسادا وتملأها ظلما وجورا. داعيا أعضاء السلطة القضائية بمحافظة البيضاء على المشاركة في الفعالية الكبرى في الثاني عشر من ربيع الأول التي تقام احتفاء بهذه المناسبة.
بدوره أشار رئيس هيئة المظالم بالمحافظة محمد أحمد الحبابي إلى أن القضاء مؤسسة تمثل العدالة الرسولية التي تعد امتداداً للعدالة السماوية وعند تحتفي المنظومة العدلية بهذه المناسبة فهي تعود إلى رسول الله محمد صلى الله عليه وآله لتستلهم منه مواقف الحق والإحسان في القول والعمل وإقامة الحق في الأرض. مؤكدا. ضرورة الاحتفاء بالمناسبة الدينية الجليلة لتجديد العهد والولاء للرسول الأعظم.
تعز
ونظمت قيادة المنطقة العسكرية الرابعة أمس فعالية خطابية بذكرى المولد النبوي الشريف.
وفي الفعالية أشاد محافظ تعز صلاح عبدالرحمن بجاش، بتضحيات أبطال الجيش واللجان الشعبية والأجهزة الأمنية وأحرار المحافظة لمواجهة العدوان في مختلف الجبهات.
ونوه بالاستعدادات والتحضيرات الجارية للاحتفال بذكرى المولد النبوي، بما يليق بمكانة وعظمة المصطفى صلى الله عليه وآله وسلم.
وقال المحافظ بجاش” الشعب اليمني اليوم خرج عن الوصاية والهيمنة وأبطالنا يحتفلون بمولد نبي الرحمة في مختلف الجبهات، ونحن في السلطة المحلية نعد بتحرير مؤسساتنا من أشكال الفساد ” .. معبراً عن الفخر والاعتزاز باستمرار الدعم الشعبي في تسيير قوافل البذل والعطاء للمرابطين في مختلف الجبهات.
فيما اعتبر أركان حرب المنطقة العسكرية الرابعة قائد اللواء22 اللواء حمود دهمش، مولد الرسول الخاتم، حدثاً مفصلياً بين الحق والباطل والظلمات والنور، ما يتطلب الاحتفاء بهذه المناسبة لاستلهام العبر من سيرة النبي النيرة والسير على نهجه.
وتطرق إلى تزامن الاحتفال بالمناسبة مع انتصارات الجيش واللجان الشعبية في مختلف الجبهات.
بدوره أكد رئيس شعبة التوجيه المعنوي بالمنطقة الرابعة العقيد عبد الملك علي المهندي، أن عظمة الأمة نابعة من عظمة رسولها ونبيها عليه وآله الصلاة والسلام .. مشيراً إلى ضرورة السير على نهج الرسول الكريم في تعاملات الحياة.
عمران
ونظم أبناء مدينة حبابة في مديرية ثلاء محافظة عمران أمس فعالية احتفائية بمناسبة المولد النبوي الشريف على صاحبه وآله أفضل الصلاة وازكى التسليم.
وفي الفعالية أشار وكيل المحافظة عبدالرحمن الغولي ومدير المديرية محمد القحوم إلى أهمية إحياء هذه المناسبة الدينية الجليلة لخير خلق الله محمد صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم الذي أخرج الناس من الظلمات إلى النور.
وتطرقا إلى أن الاحتفاء بهذه المناسبة دليل على مدى ارتباط وحب اليمنيين بالرسول الخاتم .. حاثين أبناء المديرية على المشاركة الفاعلة في الاحتفال الجماهيري الاثنين القادم.
إب
إلى ذلك نظمت فروع المؤسسة العامة للكهرباء وشركة النفط اليمنية والهيئة العامة لتنظيم شؤون النقل البري بمحافظة إب أمس، فعالية خطابية وثقافية بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف.
وفي الفعالية أشار وكيل المحافظة القاضي عبدالفتاح غلاب إلى عظمة هذه المناسبة وأهميتها في تجسيد الارتباط برسول الله صلى الله عليه وسلم والتمسك بنهجه القويم.. مستعرضا أدوار اليمنيين في مؤازرة النبي الخاتم ونصرة الدعوة المحمدية.
وأشار إلى أن تغيير الواقع المؤلم للأمة مرهون بعودتها إلى نبيها والتأسي بأخلاقه وقيمه في كل شئون حياتها .. حاثا الجميع على التحشيد والتفاعل مع مختلف الفعاليات والأنشطة الاحتفائية بالمناسبة طاعة لله وحبا وتعظيما لرسوله الكريم.
فيما أكدت كلمة الجهات المشاركة التي ألقاها نائب مدير عام مؤسسة الكهرباء منطقة إب المهندس إبراهيم الوادعي، أهمية إحياء ذكرى المولد النبوي باعتبارها محطة لتجديد العهد والولاء لرسول الله والتزود من قيمه ومبادئه وأخلاقه القرآنية.
وأكد المهندس الوادعي أن صلاح الأمة وأنظمتها مرتبط بالرجوع إلى الله وإتباع النهج المحمدي، والتمسك بالثقافة القرآنية والهوية اﻹيمانية اﻷصيلة .. لافتا ضرورة إبراز مظاهر الفرحة والابتهاج بالمناسبة بما يليق بالمكانة الرفيعة للرسول اﻷعظم في قلوب اليمنيين.
تخلل الفعالية بحضور وكيل المحافظة قاسم المساوى ومديرا هيئة النقل البري الدكتور أحمد مياس، ومكتب الثقافة عبدالحكيم مقبل ومستشار المحافظة حفظ الدين النجار ونائبا مدير شركة النفط المهندس وليد الجبري وعبدالحكيم المجاهد ونائبا مدير منطقة كهرباء إب جلال البخيتي وأبو الطيب راجح وممثل المجتمع المدني طارق الوصابي وكوادر وموظفي المكاتب المشاركة، قصيدة للشاعر فؤاد باشا.
ونظم مكتبي الأشغال العامة والطرق وفرع هيئة الأراضي والمساحة والتخطيط العمراني بمحافظة إب أمس، فعالية ثقافية وخطابية ابتهاجا بذكرى مولد الرسول الأعظم محمد صلى الله عليه وآله وسلم.
وفي الفعالية أكد وكيل المحافظة قاسم المساوى، أن إحياء هذه المناسبة يغيظ أعداء الإسلام، ويجسد مدى ارتباط اليمنيين بالرسول الأعظم وحبهم له، وتمسكهم بنهجه.
وتطرق إلى أهمية متطلبات تعزيز الوعي الثقافي بعظمة المناسبة ودورها في التعريف بشخصية الرسول اﻷكرم ومبادئه وقيمه الإنسانية.
من جانبه أشار مدير مكتب الأشغال العامة والطرق المهندس محيي الدين شمسان القاسم أن الاحتفاء بمولد المصطفى يضاعف من العزيمة والصبر والصمود والثبات والتصدي لقوى البغي والعدوان.
وشدد على ضرورة الحشد للمشاركة في الفعالية المركزية للاحتفاء بمولد الرسول الأعظم التي ستنفذ بالمحافظة.
فيما تطرق نائب مدير فرع هيئة الأراضي عبدالملك الكبسي، إلى حقد أعداء الإسلام على رسول الله وما يجب على المسلمين إزاء ذلك بالتمسك بمنهجه وتعاليمه، لافتا إلى أن محبة رسول الله تكمن في الاقتداء به قولا وعملا.
ذمار
كما نظم صندوق النظافة والتحسين وفروع الهيئة العامة للأراضي وهيئة النقل والأشغال العامة والمؤسسة العامة للطرق والجسور بمحافظة ذمار أمس، فعالية خطابية بذكرى المولد النبوي الشريف.
وخلال الفعالية، التي حضرها عضو مجلس الشورى حسن عبدالرزاق ورئيس محكمة الاستئناف القاضي إبراهيم الظرافي، أكد وكيل المحافظة محمود الجبين أهمية التفاعل مع الاحتفاء بذكرى المولد النبوي على صاحبه وآله أفضل الصلاة والسلام.
ولفت إلى مساعي القوى الظلامية لمحاولة تغيير سجية الشعب اليمني المحب للاحتفاء بالمولد النبوي كمناسبة غنية بالدروس والعبر التي تحتاج إليها الأمة لتصحيح أوضاعها وإصلاح واقعها ومواجهة التحديات وقوى الاستكبار العالمي.
وتطرق الوكيل الجبين، إلى الأوضاع التي يمر بها الوطن والتحديات التي يواجهها في ظل استمرار العدوان والحصار.
فيما أكد مشرف المحافظة فاضل الشرقي أهمية استلهام الدروس والعبر من حياة الرسول الكريم، مشيراً إلى أن الأمة وصلت اليوم لمرحلة من الجهل بالرسول صلى الله عليه وسلم..
وأوضح أن الكتب التي تطرقت إلى السيرة النبوية أغفلت الحديث عن الجهاد ولم تتطرق إلى صفات الرسول وبأسه وحنكته وإدارته، مبيناً أهمية إجراء دراسات وبحوث تتناول حياة النبي بما يسهم في رفع مستوى الوعي بسيرته وصفاته..
بدوره أكد مدير مكتب الإرشاد بالمحافظة عبدالله اللاحجي أهمية الحشد المشرف للاحتفاء بذكرى المولد النبوي والعمل على إعلاء مكانة الرسول بين الأمم باعتباره قائد الأمة .
وأشار إلى أن اليمنيين يحتفلون بمولد الرسول الكريم كمحطة سنوية لاكتساب الوعي وشحذ الهمم واقتباس النور وتعزيز الولاء لله ورسوله.
من جانبه أكد مدير مكتب الأشغال العامة والطرق يحيى الشامي أهمية الاحتفاء بالمولد النبوي لإحياء شخصية الرسول الكريم في وجدان الأمة والتزود من سيرته العطرة والسير على نهجه والاقتداء بمكارم أخلاقه.
ريمة
وأقيمت بمحافظة ريمة أمس فعاليتان خطابيتان بذكرى المولد النبوي الشريف .
حيث نظمت وحدة علماء محافظة ريمة ومكاتب الهيئة العامة للزكاة والتربية والتعليم الفني وحقوق الإنسان اليوم فعالية احتفائية بهذه المناسبة .
وفي الفعالية أشار عضو مجلس الشورى حسن طه إلى أهمية الاقتداء برسول الله والتحلي بصفاته وأخلاقه وترسيخ قيم ومبادئ رسالته في كافة مناحي الحياة.
فيما أوضح وكيل المحافظة يعيش الضبيبي أن احتفاء اليمنيين بذكرى المولد النبوي دليل على مدى ارتباطهم وحبهم للرسول الأعظم محمد صلى الله عليه وعلى آله وسلم .
وأكد أن العمل بالنهج المحمدي هو السبيل الوحيد لتعزيز عوامل الصمود والانتصار في مواجهة قوى العدوان..حاثا الجميع على ضرورة المشاركة في الفعالية المركزية للاحتفاء بذكرى المولد النبوي الشريف.
من جانبه أشار مسؤول وحدة العلماء بالمحافظة أحمد عبدالرحيم النهاري، إلى ضرورة استلهام الدروس من سيرة الرسول الأكرم العطرة الحافلة بالكفاح والنضال والصبر في مواجهة الطغيان .
بدوره تطرق مدير مكتب هيئة الزكاة بالمحافظة علي النهاري، إلى أهمية إحياء هذه المناسبة للتأكيد على مدى ارتباط اليمنيين بالنبي ورسالته التي أخرجت الناس من الظلمات إلى النور .
كما نظمت إدارة أمن المحافظة فعالية خطابية بذكرى المولد النبوي الشريف .
وفي الفعالية عبر وكيل أول المحافظة محمد الحيدري عن أهمية هذه الذكرى ومكانة النبي عليه السلام في قلوب اليمنيين خاصة والأمة الإسلامية عامة.
وحث الأجهزة الأمنية لليقظة العالية والقيام بدورها لإنجاح الفعالية المركزية التي ستقام بمركز المحافظة لتجسيد حب اليمنيين لرسول الله صلوات الله عليه وعلى آله وسلم .

قد يعجبك ايضا