الثورة نت
يومية - سياسية - جامعه

مناقشة متطلبات ترسيخ الهوية الإيمانية بمؤسسات التعليم الفني

الثورة نت/

ناقش مجلس وزارة التعليم الفني والتدريب المهني اليوم برئاسة نائب الوزير الدكتور محمد لطف السقاف، متطلبات ترسيخ الهوية الإيمانية في أوساط طلاب ومؤسسات التعليم الفني والتدريب المهني.

ولفت الدكتور السقاف إلى ضرورة تطوير وتعديل المناهج، بما يسهم في ترسيخ الهوية الإيمانية، وحصر المعاهد النظامية وغير النظامية وتقييم كوادرها ومخرجاتها وبرامجها وتصحيح الإختلالات.

وأكد حرص الوزارة على تطوير اللوائح وضوابط إصدار التراخيص للمعاهد النظامية وغير النظامية وتصحيح أوضاعها القانونية وضبط المخرجات، وإعداد معايير ولوائح تنظم الفعاليات وحفلات التخرج وتوعية الطلبة وإقامة الندوات والفعاليات المرسخة للهوية الإيمانية.

بدوره أكد المدير التنفيذي لصندوق تنمية المهارات عبد الله الهادي أهمية تعزيز ما يرسخ الهوية الإيمانية ومحاربة مظاهر الحرب الناعمة والحد منها والعمل المؤسسي لتنفيذ ورش ودورات توعية وتطوير المعايير المنظمة للجانب الإداري والتوعوي.

من جانبه أكد رئيس الجهاز التنفيذي لكليات المجتمع الدكتور وليد الرياشي أهمية دور كليات المجتمع وكوادرها التدريسية وجهودها في ترسيخ الهوية الإيمانية.

وقال “سيتم إعداد خطة إجرائية لترسيخ الهوية وتشجيع الطلاب المبدعين وحمايتهم من الاستقطاب ومعالجة الإختلالات المستهدفة للهوية الإيمانية”.

حضر الاجتماع وكلاء ومستشارو وزارة التعليم الفني والتدريب المهني.

قد يعجبك ايضا