الثورة نت
يومية - سياسية - جامعه

أمريكا ترفض سحب قواتها من العراق وتعلن عزمها التوسع

الثورة نت /

رفضت واشنطن، يوم الجمعة، طلب الحكومة العراقية التي طلبت فيه بوضع آلية لانسحاب القوات الأمريكية من العراق والتأكيد على رفض بلادها انتهاك سيادتها.
وقالت واشنطن إنها تدرس توسيع وجود حلف شمال الأطلسي في العراق”، ما يعني ذلك تمددها وتوسعها في العراق.

وجاء في بيان صادر عن مكتب رئيس الوزراء، يوم أمس، أن عبد المهدي طلب في اتصال هاتفي من وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو” إرسال مندوبين إلى العراق لوضع آليات لتطبيق قرار مجلس النواب العراقي بانسحاب القوات الأمريكية”.

وشدد عبد المهدي خلال الاتصال على أن دخول قوات أمريكية وتحليق طائرات مسيرة أمريكية في الأجواء العراقية دون إذن من الحكومة العراقية مخالف للاتفاقات النافذة.

وكان مجلس النواب العراقي صوت الأحد الماضي بأغلبية مطلقة على قرار يلزم الحكومة العراقية بإنهاء الوجود العسكري الأجنبي في البلاد بعد الجرائم الأمريكية ضد مقرات عسكرية عراقية وقيادات عسكرية عراقية وصديقة رفيعة المستوى.

وقالت وزارة الخارجية الأمريكية إن أي وفد أمريكي لن يناقش انسحاب القوات الأمريكية لأن وجودها في العراق “مناسب”.

وأضافت الخارجية على لسان متحدثها مورجان أورتاجوس في بيان “بيد أن ثمة حاجة للحوار بين الحكومتين الأمريكية والعراقية ليس فيما يتعلق بالأمن فحسب لكن بشأن شراكتنا المالية والاقتصادية والدبلوماسية”.

وقال ترامب خلال المقابلة مع فوكس نيوز إنه إذا أراد العراق مغادرة القوات الأمريكية فسنقول له “عليكم أن تدفعوا لنا الأموال التي دفعناها”، مضيفًا” أعتقد أنهم سيوافقون على الدفع، وبغير ذلك سنبقى هناك”.

ومن جانبه قال بومبيو للصحفيين إن وفدا من حلف شمال الأطلسي في واشنطن يوم الجمعة لمناقشة مستقبل المهمة في العراق وخطة” لتقاسم العبء في المنطقة”.

قد يعجبك ايضا