الثورة نت
يومية - سياسية - جامعه

إختتام ورشة التخطيط الإستراتيجي والتشغيلي بمقر البنك المركزي اليمني بصنعاء

 

الثورة نت/ أحمد الأسد

اختتمت بالبنك المركزي اليمني اليوم ورشة التخطيط الإستراتيجي والتشغيلي التي نظمها قطاع الشؤون المالية والإدارية بالبنك في إطار الرؤية الوطنية لبناء الدولة اليمنية الحديثة.

حيث وقد تطرقت الورشة في خمسة أيام إلى إكساب 30 متدرباً ومتدربة، معارف حول التخطيط الإستراتيجي والتشغيلي، ضمن مصفوفة الرؤية الوطنية لبناء الدولة اليمنية الحديثة، ومرحلة تحليل الوضع الراهن لإعداد خطة المرحلة الثانية من الرؤية 2021 – 2025 م.

وفي الاختتام أكد وكيل محافظ البنك المركزي لقطاع الشؤون المالية والإدارية الدكتور سلطان حسن الحالمي على أهمية الورشة لتعريف المتدربين بمصفوفة الرؤية الوطنية التي تم صياغتها في ظروف استثنائية جراء العدوان الذي يتعرض له اليمن منذ نحو ست سنوات.

وأشار إلى أن البنك المركزي اليمني سباق في التفاعل مع مصفوفة الرؤية من خلال تشكيل فريق عمل من الوكلاء المساعدين .. كماً أن البنك نظم خلال الفترة الماضية سلسلة دورات في مجالات عدة، أبرزها في التخطيط الإستراتيجي لوكلاء محافظ البنك مطلع العام الجاري.

ولفت إلى أن بناء الكادر البشري، أساس النهوض بالدول والمؤسسات والعملية التنموية فيها، ما يتطلب تضافر الجهود لتأهيل الكوادر في مختلف المجالات .. موضحاً أنه تم تدريب كوادر البنك على تحليل البيئة الداخلية والخارجية وتحديد نقاط القوة والضعف والفرص والتهديدات.

وذكر الدكتور الحالمي أن الورشة جزء لا يتجزأ من التوجه نحو التخطيط الإستراتيجي والتشغيلي .. معتبراً أي خطة استراتيجية لا يتبعها متابعة وتنفيذ لا قيمّة لها، وأي تخطيط لابد أن يسبقه إرساء ثقافة للعاملين، ما جعل قيادة البنك تولي هذا الجانب اهتماماً استثنائياً.

منوها أن أهمية دور القيادات الناجحة تكمن في تحويل التهديدات إلى فرص ومواطن الضعف إلى نقاط قوة .. منوها بجهود قيادة الإدارة العامة لشؤون الموظفين وإدارة التدريب في تنظيم الدورة ودور المتدربين في التفاعل والمساهمة في إنجاحها.

فيما استعرض الدكتور حسن الجماعي في كلمة عن المتدربين مضامين الورشة التدريبية في التخطيط الاستراتيجي والتشغيلي .. منوها بتفاعل المتدربين خلال أيام الدورة ومساهمتهم في إثرائها بتوصيات يمكن الاعتماد عليها كأساس لخطة استراتيجية خاصة بالبنك المركزي.

حضر الاختتام وكيلا محافظ البنك المركزي لقطاع العمليات المصرفية المحلية علي محمد الشماحي وقطاع المحاسبة والحاسب الآلي محمد ناصر البحري.
وفي ختام الورشة تم توزيع الشهادات على المشاركين

تصوير/ محمد حويس

قد يعجبك ايضا