الثورة نت
يومية - سياسية - جامعه

الزراعة تدشن حملة مكافحة للجراد

 

الثورة نت|..

دشنت وزارة الزراعة والري اليوم حملة ميدانية لمكافحة آفة الجراد الصحراوي في مناطق التكاثر الصيفية للجراد بمديريات محافظتي الجوف ومأرب.

تهدف الحملة التي تنفذها على مدى عشرين يوم وزارة الزراعة والري بالتعاون مع منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة “الفاو” إلى تنفيذ أعمال رش بالمبيدات المتخصصة لمكافحة حشرات الجراد “الدباء” التي ظهرت بكثافة عالية في معظم مناطق التكاثر الصيفية في مأرب والجوف بعد فقس البيوض وتوفر ظروف بيئية مناسبة من رطوبة وأمطار غزيرة وغطاء نباتي أخضر.

وأوضح نائب وزير الزراعة والري المهندس ماجد المتوكل لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) أن الحملة التي تنفذها الإدارة العامة لوقاية النباتات تسعى للسيطرة على وضع الجراد والإسهام في الحد من المخاطر والأضرار الاقتصادية التي تسببها هذه الآفة في المحاصيل الزراعية.

ولفت إلى أن مركز مراقبة ومكافحة الجراد الصحراوي التابع للإدارة العامة لوقاية النباتات جهز فرق مكافحة ميدانية للجراد، مزودة بالمعدات والسيارات والمبيدات ومستلزمات الرش والمكافحة للقيام بتنفيذ الحملة وفقاً لخطة وبرنامج مكافحة تشمل السيطرة على وضع الجراد في مختلف مناطق الإصابة في المحافظتين.

وتطرق المهندس المتوكل إلى أهمية الحملات الميدانية للتقليل من الأضرار الاقتصادية لآفة الجراد التي تلتهم النباتات والأشجار والمحاصيل الزراعية وتؤثر سلباً على الإنتاجية ما يكبد المزارعين خسائر كبيرة.

وثمن المتوكل دور منظمة الفاو وإسهامها في دعم وتمويل مثل هذه الحملات لحماية المحاصيل الزراعية ومصادر الأمن الغذائي وبما يساعد على التخفيف من معاناة المزارعين خاصة في ظل الأوضاع الاستثنائية التي تشهدها البلاد.

ودعا السلطة المحلية بالمحافظات والمديريات المستهدفة إلى التعاون مع الفرق الفنية لمكافحة الجراد وتسهيل مهامها بما يمكنها من أداء مهامها ومعالجة الإشكاليات التي تواجه أعمال الفرق والعمل على نقل خلايا النحل وإخلاء مناطق الإصابة منها، ليسهل عملية رش ومكافحة الجراد فيها.

من جانبه أشار رئيس فرق المكافحة الميدانية للجراد المهندس أمين الزرقة إلى أن الحملة الميدانية تتضمن مسح ومكافحة لحشرات الجراد بمديريات صرواح، وادي حباب، المحجزة، منطقة بدبدة، حريب القراميش ومجزر بمحافظة مأرب، ومديريات الاشراف والساعد والحزم وغيرها من مناطق محافظة الجوف التي يتواجد فيها الجراد.

وبين الزرقة أن حشرات الجراد بالمديريات المستهدفة تتواجد بأطوار مختلفة، منها في طور الدباء “الحوريات” بأعمار مختلفة والبعض بدأ يجنح ويشكل أسراباً فيما وصلت بعض الأسراب الى مرحلة النضوج ووضع البيض.

وأشار إلى أن وضع الجراد في تلك المناطق بحاجة لاستمرار عملية المراقبة ومتابعة حركة أسراب الجراد في الأماكن التي سيتم فيها وضع البيوض من أجل التدخل في الوقت المناسب للحد من تشكل الأسراب التي تلتهم النباتات وتدمر الأشجار والمحاصيل الزراعية.

وذكر أن تلك الأسراب وصلت من المناطق الساحلية الجنوبية وبعض مناطق مأرب والمناطق الداخلية الشرقية التي تشهد حركة أسراب جراد وكذا المناطق القريبة من أمانة العاصمة.

قد يعجبك ايضا