الثورة نت
يومية - سياسية - جامعه

على ضفة نهر الله

 

* نجيب القرن
هذا الظلال وأنت الوحيد المسافر
قسمه زادا
صيره غطاء لإهابك
تمدد على راحتيه بوقت الزوال
ولكن ..
قد يحاصرك الظل في غفلتك
وقد يصير أرقما فيلدغك
**** *** ***
يا أنت
أيها السلس المنقاد بخيط السراب المخاتل
إلى متى سيظل خيل هواك يركض في مفازات دمك
ترقب نزوة نسجت كبيت العنكبوت على مدارات طريقك
هذا فؤادك
راوغ ما استطعت نياط جموحه
ينظر نحو الأفق الشرقي
يخر على بساط الحب
يسكر من كرمة جذرها في السماء
ويدلف أبوابا
كم تحن لقرع لسانك
لا تلتفت
خلف رجع صداك القديم
أو همس الظلام
ألقِ الروح على ضفة نهر الله
تنبلج شعاعا
تضيء المنازل من حولك .

قد يعجبك ايضا