الثورة نت
يومية - سياسية - جامعه

القدس .. قضية لا تغيب

7

 

أحمد مقبل منصور

التطبيع مع الكيان الصهيوني الغاصب يحمل العديد من الدلالات الخطيرة على مستوى الصراع العربي – الإسرائيلي.
يحاول أعداء الأمة الإسلامية من خلال حالة التطبيع مع العدو الصهيوني تغييب القضية الفلسطينية على كل المستويات فهناك جهد كبير يبذله الصهاينة لتغييب قضية فلسطين التي هي قضية الأمة كلها أو الأقصى الشريف الذي هو المكان المبارك بالنسبة للمسلمين جمعياً.
ومن خلال هذا التغييب تغييب القضية فلا تبقى محط اهتمام ولا يبقى التعاطي معها على أساس من المسؤولية تغييبها إعلامياً فوسائل إعلامنا وهي كثيرة سواء على مستوى القنوات الفضائية أو الصحف أو الانترنت لا تتعاطى مع هذه القضية بحجمها وأهميتها كقضية أساسية رئيسية للأمة وعلى المستوى السياسي هناك تهميش لهذه القضية الاستراتيجية والكبيرة والهامة.

قد يعجبك ايضا