الثورة نت
يومية - سياسية - جامعه

38574 إنجازاً وانتصاراً أمنياً على العدوان

أعلنت وزارة الداخلية تحقيقها في 4 سنوات

 

 

الثورة / خاص
حققت وزارة الداخلية وأجهزتها الأمنية 38 ألفاً و574 إنجازا وانتصاراً أمنيا في مواجهة العدوان والتصدي له منذ بدايته، توزعت ما بين إفشال مخططات إجرامية لأدواته وضبط جرائم جنائية وخلايا سرقات ودعارة ومخدرات تابعة للعدوان وعصابات منظمة وإحباط عمليات انتحارية وتكفيك عبوات ناسفة وضبط أسلحة وكميات مخدرات ومسروقات ومخالفات جمركية وتهريب بضائع وأدوية وآثار وجرائم اختلاس مال عام وغيرها من الإنجازات الأمنية.
واستعرضت وزارة الداخلية في مؤتمر صحفي عقدته الأربعاء في العاصمة صنعاء الإنجازات الأمنية التي حققتها أجهزتها الأمنية خلال أربع سنوات من الصمود والتصدي للعدوان، وعدداً من المخططات الإجرامية التي تم إفشالها قبل وقوعها أو ضبطها مرتكبيها والخلايا والعصابات والجرائم التي ضبطت.
وزارة الداخلية بينت أن أجهزتها استطاعت خلال أربع سنواتٍ كشف وإفشال 273 مخططاً لتحالفِ العدوانِ وأدواتهِ سعت لاستهداف الجبهةِ الداخلية وزعزعة الأمن والاستقرار بالإضافة إلى إفشال 33 عمليةً انتحاريةً ومفخخة وإحباط 63 عمليةً إجراميةً لاغتيال واستهدافِ قياداتٍ عسكريةٍ وأمنيةٍ وشخصياتٍ اجتماعيةٍ مناهضةٍ للعدوان.
وأفادت وزارة الداخلية في بيان تلاه مدير عام التوجيه المعنوي والعلاقات العامة بوزارة الداخلية العميد محمد بن محمد الآنسي، أنه تم خلال الأربع السنواتٍ تفكيكُ وإبطالُ ألف و397 عبوةً ناسفةً زرعت في أماكنَ عدة شملت جميع مظاهر الحياة وكانت تستهدف جميع المواطنين من دون تمييز أو استثناء..
ولفت البيان إلى ما حققته أجهزة الأمن من إنجازات في تأمينِ الطرقِ والمساجد والاسواق وحراسةِ المنشآتِ ، وحمايةِ المؤسساتِ العامةِ والخاصة وحفظِ الأمنِ والاستقرار، ومنها القضاء على عناصر في البيضاء متخصصة في جرائمِ الذبحِ والتفجيراتِ والانتهاكات.
البيان استعرض نجاحات أجهزة الأمن في إفشال مخططات العدوانِ ومؤامراته الموجهةِ لإفسادِ الداخلِ، وتفكيكِ وضبطِ العديدِ من شبكاتِ الدعارةِ وخلايا السرقاتِ والنهبِ المدعومة من قبل العدوان بهدفِ نشرِ الفوضى وزعزعةِ الاستقرارِ الأمني، وكذا ضبط أكثر من 57 طنا و 464 كيلو جراماً من الحشيش المخدر و 290 ألفاً من حبوبِ المخدراتِ و210 كيلو جرامات من مخدراتِ الهيروين الخام.
إنجازات أجهزة الأمن خلال 4 سنوات من الصمود والتصدي للعدوان شملت حسب المؤتمر الصحفي في وزارة الداخلية:» ضبط 6829 عنصراً إجرامياً تابعاً للعدوان، و668 عملية ضبط أسلحة مع عملاء العدوان وعناصر تابعة له و252 عملية ضبط لجرائم تزوير بينها جرائم نفذتها عناصر تابعة للعدوان.
وفي مجال مكافحة الجرائم الجنائية، شملت إنجازات أجهزة الأمن تنفيذ قوات النجدة 8204 عمليات مكافحة وضبط الجريمة وتنفيذ أجهزة البحث والتحري 12955 عملية ضبط في قضايا جنائية متنوعة و 125 عملية إزالة لقطع طريق و640 عملية ضبط سرقات وإعادة المسروقات لأصحابها.
جرائم التهريب هي الأخرى حققت أجهزة الامن إنجازات كبيرة في ضبطها خلال 9 سنوات بلغت 2140 عملية ضبط بضائع مهربة و242 عملية ضبط لمواد غذائية منتهية و119 عملية ضبط أدوية منتهية و21 عملية ضبط تهريب آثار.
كذلك مجال جرائم الفساد ونهب المال العام كشفت وزارة الداخلية في مؤتمرها الصحافي عن إنجاز أجهزة الأمن خلال 4 سنوات من الصمود والتصدي للعدوان وأدواته 977 عملية ضبط مخالفات جمركية وضبط 558 عملية اختلاس للمال العام و28 عملية ضبط مخالفات بناء في مناطق أثرية.
بيان وزارة الداخلية عزا ما تحققَ من إنجازاتٍ أمنيةٍ إلى 6عواملِ أساسيةِ وعلى رأسها توفرُ الإرادةِ السياسية لقائد الثورة وقراراته ومتابعته المسؤولة وارتباط رجال الأمن بالله والاستعانة بتأييده والتكامل والتنسيقُ والانسجامُ بين الأجهزةِ الأمنيةِ وتعاون المجتمع وشراكتهم الواعية والهامة مع رجال الأمن .
كما أرجع البيان النجاحات الأمنية إلى إنهاء العصابة الخارجية وتدخلات أدواتها في مهام الأجهزة الأمنية وخطوات التصحيحِ الأمني التي تمت خلال الأربع السنوات الماضية وتطهيرِ صنعاءَ والبيضاءَ ومحافظاتِ عدة من أدواتِ وعناصرِ الإجرامِ والاغتيالاتِ وخلايا التفجيراتِ والعناصر التكفيرية، صنيعة أجهزة المخابراتِ الأمريكيةِ وفروعُها في المنطقة.
ونوهت وزارة الداخلية بدعم قائد الثورة واهتمامه بالأجهزة الأمنية وحرصه على الارتقاء بالعمل الأمني وتطويره وبنائه وكذا دور رئيس المجلس السياسي الأعلى واهتمامه ودعمه ومتابعته المستمرة لسير العمل الأمني في وزارة الداخلية والأجهزة الأمنية.
وأكدت وزارة الداخلية وأجهزتها الأمنية أن الجهوزية والإمكانات والقدرات الأمنية وصلت اليوم إلى مستوى متقدم أكثر من أي وقت مضى، وأن الخبرات والمهارات والإمكانات الأمنية تزداد تطورا وتوسعا متجاوزة ما يتخيله العدو .
بيان وزارة الداخلية ثمن جهود المواطنين وتعاونهم مع الأجهزة الأمنية باعتبارهم شركاء أساسيين في ترسيخ الأمن والاستقرار وتحقيق الإنجازات الأمنية معتبراً أن الإنجازات الأمنية ثمرة من ثمار وعي اليمنيين وتضحياتهم وصمودهم في مواجهة العدوان والتصدي لمرتزقته وأدواته الإجرامية العميلة..
البيان عبر عن فخر منتسبي وزارة الداخلية وأجهزتها وتشرفهم بالتضحية في سبيل الله ودفاعاً عن الشعب واليمن والأمة واعتزازهم بالمضي قدماً في ميادين العمل الأمني المقدس.
وفي ختام البيان جددت وزارة الداخلية وأجهزتها الأمنية العهد لقائد الثورة والشعب على بذل كل ما يلزم من جهود وتضحيات لاستمرارِ تحقيق الإنجازاتِ الأمنيةِ والانتصارات على العدوانِ وأدواتهِ الإجراميةِ، بما يدعم ويعزز من الدور البطولي للجيش واللجان الشعبية في جبهات العزة والكرامة.
وأكدت الوزارة وأجهزتها استمرار يقظة رجال الأمن وجهوزيتهم الدائمة لصد أي محاولة تستهدف إقلاق الأمن والاستقرار والسكينة العامة ومشاركتهم الأبطال من الجيش واللجان الشعبية في معركة الدفاع حتى دحر قوى الطغيان والإجرام والاحتلال والنهب التي تقودها أمريكا.
المؤتمر الصحفي لوزارة الداخلية شهد توزيع كتاب بإنجازات أجهزة الأمن، وعرض فيلم وثائقي بعنوان «خطوط حمراء» يوثق وقائع ضبط خلايا سرقات ودعارة ومخدرات تابعة للعدوان، جرى توزيعه على وسائل الإعلام.

قد يعجبك ايضا