الثورة نت
يومية - سياسية - جامعه

مدير عام هيئة الزكاة بذمار لـ “الثورة”: نمضي قدماً في تحصيل الزكاة وتصريفها بتمام أحكامها وقوام مقاصدها

31

أكد مدير عام مكتب الهيئة العامة للزكاة بمحافظة ذمار ماجد التينة أنه ومنذ صدور قرار إنشاء الهيئة  ومكاتبها بالمحافظات في منتصف مايو من العام الماضي يقوم مكتب الهيئة وفروعه بالمديريات بوضع الإجراءات الكفيلة لتحصيل الزكاة وتفعيل دورها لتحقيق أعلى مراتب التكافل الاجتماعي، وأشار إلى أن المكتب وضع خططه وفق عدة مسارات إيرادية وإدارية وتوعوية وفق الرؤية التي وضعتها رئاسة الهيئة وبالتعاون والتنسيق مع الجهات ذات العلاقة . وأضاف رغم حداثة إنشاء الهيئة العامة  للزكاة  والصعوبات والتحديات التي تواجه سير العمل الا أن ذلك شكل حافزاً للمضي بعزيمة أمضى وإرادة لا تلين للوصول إلى الأهداف المسطرة المتمثلة في تحصيل الزكاة وفق مصارفها الثمانية التي أمرنا الله بها.. فإلى التفاصيل :

ذمار / ماجد السياغي

* يعتبر عمر الهيئة العامة للزكاة حديثاً بالنظر إلى تاريخ إنشائها،  فما هو الهدف من تأسيس الهيئة خاصة في ظل ظروف استمرار العدوان والحصار ؟
– الحمد لله القائل ( خذ من أموالهم صدقة تطهرهم وتزكيهم بها) ما من شك أن قرار إنشاء الهيئة العامة للزكاة الذي صدر في شهر مايو من العام الماضي  يعكس أهمية تصويب مسار الزكاة في الاتجاه السليم، ويؤكد حرص قيادة الثورة  ممثلة في السيد القائد عبدالملك بن بدر الدين الحوثي والقيادة السياسية ممثلة في رئيس المجلس السياسي الأعلى  مهدي المشاط على تأدية ركن الزكاة بمعناه الحقيقي من خلال ولايتها لجمع الزكاة وصرفها في مصارفها الشرعية باعتبارها الركن الثالث من أركان الإسلام و فريضة شرعية ذات نظام  فريد لها وظيفتها الهامة الاجتماعية  والاقتصادية  والمالية في حياة المجتمع.
وكما هو معلوم  أن الهيئة حديثة النشأة وبدأت رئاسة الهيئة ومكاتبها في المحافظات بخطوات واثقة فالمشوار طويل والطموح كبير لتحقيق الهدف الأسمى وهو خلق الأوعية الإيرادية ونموها وتصريفها في مصارفها الشرعية الثمانية ونسأل الله تعالى التوفيق في تحمل هذه المسؤولية.
طالعتنا الأخبار عن لجان مكلفة بجرد وتقييم ممتلكات وأصول مكاتب الهيئة العامة للزكاة في المحافظات خلال الأيام القليلة الماضية.. لو تحدثنا عن طبيعية هذه اللجان على مستوى المحافظة والمديريات ؟
– في إطار الآلية التطويرية لعمل الهيئة لاستكمال البناء المؤسسي وإنجاز اللوائح المنظمة لعملها الوظيفي والميداني ، خرجنا بالتقرير النهائي لأعمال جرد وتقييم جميع الأصول والممتلكات على مستوى مكتب الهيئة بالمحافظة وفروعه بالمديريات بعد ?? يوماً من العمل المتواصل في جميع مكاتب الهيئة بالمديريات، حيث بلغت ايرادات مكتب الهيئة العامة للزكاة بمحافظة ذمار في العام  2018 مليار ريال، وثمانية آلاف قدح من الحبوب.. أما أعمال الحصر فقد تضمنت توريد الإيرادات المتبقية والمدورات لدى مدراء الفروع والصناديق، بالإضافة إلى فتح سجلات جديدة للعام الجاري وتسليم قسائم التحصيل والأختام الجديدة وسحب القديمة وعمل محاضر بإتلافها.
وخرجت اللجنة بحزمة من التوصيات الرامية إلى تعزيز جهود عمل المكتب  ورفع وتيرة أدائه العام.
* يرى المختصون بهذا الشأن أن ثمة صعوبات  تواجهكم تتمثل في ضعف الإيراد المحصل من الزكوات المستحقة، فضلاً عن ضعف الاهتمام بالجانب الإعلامي وضعف الوعي الشرعي لدى المكلفين بأهمية الزكاة ودورها في المجتمع وكذا برامج الاستثمار. فهل لديكم خطط للتغلب على هذه الصعوبات لضمان رفع حصيلة الموارد الزكوية؟
– من الثابت أن الهيئة حديثة النشأة وهذه الصعوبات ليست وليدة الحاضر بل هي صعوبات مركبة تراكمت خلال السنوات الماضية ومن أجل التغلب عليها وضع المكتب بالمحافظة وفروعه خططه  وبرامجه وفق عدة مسارات إيرادية وإدارية وتوعوية وفق الرؤية التي وضعتها رئاسة الهيئة بالتعاون والتنسيق مع الجهات ذات العلاقة ، وهذه الرؤية  مبنية على قواعد شرعية متوافقة مع الكتاب والسنة لتصريف الزكاة في مصارفها الثمانية، حيث يعتزم مكتب الهيئة العامة للزكاة بالمحافظة تنفيذ خطته لهذا العام استناداً إلى موجهات الخطة العامة التي وضعتها رئاسة الهيئة  .
فعلى صعيد  الجانب الإيرادي هناك خطة لحصر الموارد الزكوية في عموم مديريات المحافظة وتحصيلها بحيث تلبي احنياجات المستهدفين بمصارف الزكاة ، إضافة إلى خطة لتصنيف المصارف الزكوية للمستحقين والوصول إليهم ومساعدتهم بمشاريع معينة وفق نماذج تتضمن استمارة وكشف الحصر واستبياناً عن حالة المستهدفين وجمع المعلومات الكافية عن احتياجات المناطق المستهدفة من المشاريع  ومعرفة مصادر الدخل و موارد الزكاة فيها.
كل ذلك يأتي في إطار اهتمام قيادة الهيئة بتطوير الأساليب المستخدمة في التحصيل بعد دراسات شاملة  للشرائح والمكلفين والمجتمع.
وعلى صعيد الجانب الإداري نسعى إلى تأهيل المكتب وفروعه في المديريات بالأثاث والصيانة وتوفير الاحتياجات المكتبية والوسائل المواكبة للتطور التقني والمحاسبي.
ومن ضمن خططنا لهذا العام تأهيل العنصر البشري من خلال التدريب والتأهيل للعاملين من خلال الدورات التدريبية وورش العمل بما ينسجم مع طبيعة أعمالهم. كل ذلك من اجل تفعيل الواجب الشرعي لهذه الفريضة  العظيمة.
أما على صعيد  الجانب التوعوي فقد بدأنا هذا العام بتطبيق حزمة من البرامج التوعوية التي تضمنتها الخطة والرامية إلى نشر الوعي بأهمية الزكاة المباشرة وغير المباشرة وإيضاح الفوائد التي تعود على الفرد والمجتمع.
وبما أن وعي المجتمع يمثل  حجر الزاوية حرصنا على ان تكون هذه البرامج التوعوية شاملة وتأخذ بعين الاعتبار أهمية التنسيق والتعاون مع وسائل الإعلام  ومكتب الأوقاف والإرشاد وفروعه في المديريات، وكذلك مكتب التربية والتعليم وفروعه ومنابر التوعية المجتمعية ومؤسسات التنشئة الاجتماعية لنشر الوعي المجتمعي حول أهمية الزكاة بما من شأنه رفع حصيلة الموارد الزكوية.
* نفذت الهيئة العامة للزكاة عدداً من المشاريع  خلال الفترة الماضية، فما الذي نُفذ في المحافظة من هذه المشاريع ؟
– تسعى الهيئة لتنفيذ الكثير من المشاريع في إطار استهداف المستحقين ضمن المصارف الثمانية للزكاة التي حددها القرآن الكريم ، حيث نفذت  خلال الفترة الماضية عدداً من المشاريع منها الإفراج عن السجناء المعسرين وتزويج ابناء الشهداء وتقديم سلال غدائية لأبناء المرابطين من أبطال الجيش واللجان الشعبية وعدد من مشاريع الاستجابة الطارئة والمشاريع الإنسانية للحالات المرضية مثل مرضى السرطان والفشل الكلوي.
وحظيت محافظة ذمار بالإفراج عن ثمانية من السجناء المعسرين تكفلت الهيئة العامة للزكاة بدفع ما عليهم من حقوق للغير ضمن مشروع “الزكاة في مصارفها والغارمين.. وقدمت  لهم سلال غذائية ومبلغاً مالياً لكل سجين، وسيتم الإفراج عن دفع أخرى من السجناء المعسرين خلال الفترة القادمة بمشيئة الله تعالى، كما أقام مكتب الهيئة العامة للزكاة بالتعاون مع  السلطة المحلية بالمحافظة وفرع مؤسسة الشهداء العرس الجماعي الأول لـ32 عريسا من أبناء الشهداء بالمحافظة من محافظات ذمار وإب والضالع والبيضاء ولحج عرفاناً وتقديراً لتضحيات آبائهم  في سبيل الدفاع عن الأرض والعرض في إطار معركة التحرير في وجه العدوان الأمريكي السعودي الإماراتي وأذنابهم من المرتزقة وشذاذ الآفاق.
وستشهد المحافطة خلال الأيام القليلة القادمة بمشيئة الله تنفيذ مشروع السلال الغدائية وغيره من المشاريع التي أقرتها رئاسة الهيئة في إطار أنشطتها وأعمالها.
* كلمة اخيرة تود قولها في نهاية اللقاء ؟
– قطعنا على أنفسنا عهداً بأننا مستمرون، ولن نكلَّ ولن نملَّ وسنسعى دائماً إلى توفير ما أمكن توفيره وتقديمه لأسر الشهداء والجرحى والفقراء والمساكين و المعسرين وكل من ورد ذكرهم في مصارف الزكاة الثمانية التي وردت في كتاب الله كما نشكر الجهات الرسمية والمجتمعية وفي مقدمتهم رئاسة الهيئة  وكل من تعاون معنا في سبيل إنجاز العمل وتذليل الصعوبات.
ونتمنى من الله العزيز القدير أن ينصر بلدنا وشعبنا  الأبي  الصامد على اعدائه من تحالف الشر ومرتزقتهم، وأن يرحم شهداءنا ويشفي جرحانا ويفك أسر أسرانا.

قد يعجبك ايضا