الثورة نت
يومية - سياسية - جامعه

مجلس النواب يستمع إلى جانب من تقرير لجنة الخدمات بشأن أوضاع الشوارع والطرق والجسور وأعمال النظافة

الثورة نت/

واصل مجلس النواب عقد جلسات أعماله للفترة الأولى للدورة الأولى من دور الانعقاد السنوي الرابع عشر اليوم برئاسة نائب رئيس المجلس الأخ عبدالسلام صالح هشول زابية.

وفي هذه الجلسة أقر المجلس إعلان خلو مقعد الدائرة الإنتخابية رقم 33 بمحافظة تعز، وإبلاغ اللجنة العليا للإنتخابات بذلك.

واستمع مجلس النواب إلى جانب من تقرير لجنة الخدمات بشأن أوضاع الشوارع والطرق والجسور والأنفاق وأعمال النظافة بأمانة العاصمة وبعض محافظات الجمهورية.

تطرق التقرير إلى أبرز ما طرحته اللجنة على الجانب الحكومي وردود الحكومة عليها وكذا الاستنتاجات التي خلصت إليها اللجنة والتوصيات المقترحة على المجلس لإلزام الحكومة العمل بها خاصة في هذا الشأن.

وأشارت اللجنة في أهم ما طرحته على الجانب الحكومي، إلى أن هناك تدهور في معظم شوارع أمانة العاصمة وعدد من المحافظات دون القيام بترميم الحفريات التي تؤدي إلى أضرار بوسائل النقل، خصوصاً في أيام الأمطار وحدوث اختناقات وحوادث مرورية، وكذا عدم وجود تصريف لمياه الأمطار لبعض الشوارع والطرق والجسور والإنفاق، ما ينعكس سلباً على جاهزيتها، ناهيك عن الخسائر المادية التي تلحق بأجزاء كبيرة منها.

كما تطرقت اللجنة إلى أن هناك زيادة في الحفريات والمطبات العشوائية وتكدس مخلفات البناء على الأرصفة والشوارع والطرق والجسور، ما يسهم في عرقلة حركة السير وإعطاء صورة غير حضارية لأمانة العاصمة والمحافظات، بالإضافة إلى عدم الاهتمام بأعمال النظافة والصيانة للشوارع.

ولفتت اللجنة إلى أن المخلفات تتكدس لفترات طويلة في معظم الشوارع، ما ينتج عنها العديد من الأمراض والأوبئة في أوساط المواطنين، إلى جانب القصور في أعمال الصيانة للطرق الرئيسة والأنفاق والجسور بصورة دورية والتي تؤدي للإضرار بأجزاء منها ما يترتب عليها خسائر مادية تكلف خزينة الدولة أعباء مالية كبيرة لإعادة تأهيلها.

وأوضحت اللجنة، أن هناك العديد من المشاريع الهامة والضرورية في أمانة العاصمة وعدد من المحافظات، طرحت من قبل الأعضاء، بعضها متعثرة والبعض الأخر بحاجة إلى صيانة وإعادة تأهيل.

هذا وسيستكمل المجلس استعراضه لبقية التقرير في جلسة قادمة.

وكان المجلس قد استهل جلسته باستعراض محضره السابق ووافق عليه، وسيواصل أعماله صباح يوم غد الأربعاء بمشيئة الله تعالى.

سبأ

قد يعجبك ايضا