الثورة نت
يومية - سياسية - جامعه

اختتام فعاليات حملة اسبوع النظافة الشاملة في محافظة اب

45

 

*رفع مئات الاطنان من مخلفات القمامة والبناء والاجسام المشوهة في اب والقاعدة
*ادارة اعمال النظافة ب 50 معدة متهالكة في مدينة يسكنها مايزيد عن 3 مليون نسمة
* التحذير من كارثة صحية وبيئية في مدينة القاعدة نتيجة قلة امكانات النظافة والصرف الصحي

إب – الثورة نت – خاص

اختتمت، اليوم الجمعة، في مدينة اب عاصمة المحافظة والمدن التابعة لها اعمال وفعاليات حملة اسبوع النظافة الشاملة التي نفذها صندوق النظافة والتحسين ودشنها محافظ المحافظة عبدالواحد صلاح ونائبه امين الورافي الامين العام ووكلاء المحافظة وبمشاركة مجتمعية واسعة الى جانب عمال النظافة والمرور والاشغال والمكاتب والمرافق الحكومية والمنشئات الخاصة وطلبة وطالبات المدارس.
واستهدفت الحملة على مدار الاسبوع كنس الشوارع ورفع مخلفات القمامة والبناء والهياكل الخردة من وسط السوائل والشوارع.
وقُسمت المحافظة الى خمس مناطق رئيسة هي وسط المدينة واطرافها والشوارع الرئيسية والمشنة وحزم العدين وجبلة ويريم ومدينة القاعدة والتي تعد ثاني اكبر مدينة بعد مدينة اب عاصمة المحافظة من حيث المساحة والتطور العمراني والكثافة السكانية.
ففي مدينة القاعدة وعلى هامش حملة اسبوع النظافة وبمشاركة الضيف الزائر مستشار امين العاصمة علي الاسدي نظم صندوق النظافة والتحسين العديد من الورش وحلقات العمل والدورات التأهيلية للعمال والاداريين وفرق التوعية البيئية التي استهدفت اكثر من ثلاثة الف منزل واسرة من سكان المدينة.
وفي يوم السبت الماضي 2/2/ دشن صندوق النظافة والتحسين الحملة بحفل خطابي وفني شارك فيه طلاب وطالبات المدارس بفقرات فنية وتوعوية رائعة تحث المجتمع على الاهتمام بالنظافة واعقب الحفل مسيرة راجلة جابت الشوارع الرئيسية في المدينة دعما لحملة النظافة وحث المواطنين على الاهتمام بنظافة الاحياء والشوارع والمنازل واخراج القمامة في الموعيد المحدد وقام المشاركون في المسيرة التي تقدمها قيادة المجلس المحلي ومسؤلي الامن والمرور وبغياب الاشغال قاموا بتنظيف عدد من الشوارع ورفع مخلفات القمامة والبناء والصلبة من الشوارع الرئيسية.
واوضح مدير صندوق النظافة في مدينة القاعدة علي الشامي ان الحملة استهدفت رفع مايزيد عن الف طن من مخلفات القمامة والبناء والاجسام الخردة طيلة ايام الاسبوع.
واشار الى ان اعمال النظافة متواصلة طوال ايام السنة، لافتا الى حجم التحديات والمشاكل الكبيرة التي يواجهها صندوق النظافة وتتمثل في قلة الامكانات والالات مقارنة بحجم الكثافة السكانية وكبر المساحة والتطور العمراني حيث يوجد خمسة قلابات فقط وهذا العدد لايغطي نظافة حي واحد فقط من احياء وشوارع المدينة الواسعة والمترامية الاطراف حيث يزيد عدد سكان المدينة 300 الف نسمة في الوقت الذي لازالت موجة النزوح من تعز والحديدة تتدفق الى مدينة القاعدة.
واكد الشامي الى ان المدينة بحاجة الى دعم كبير من الدولة والمنظمات الدولية لانقاذ الوضع الصحي والبيئي من التدهور مشيدا بتفاعل الجميع في انجاح الحملة.
من جانبه اكد الضيف الزائر المشارك في الحملة النظافة الشاملة مستشار امين العاصمة صنعاء علي الاسدي على ضرورة تحديث اسطول النظافة في محافظة اب واحلال معدات جديدة وكافية لمواجهة مخرجات الكثافة السكانية الكبيرة والحفاظ على نظافة المدينة التي يسكنها اكثر من اربعة مليون نسمة الى جانب النزوح السكاني اليها من تعز والحديدة.
وقال ان الاسطول الحالي لصندوق النظافة عبارة عن خمسة واربعون معدة متهالكة ولا تكفي لتغطية وسط المدينة فقط وحذر من تفاقم الوضع الصحي والبيئي اذا لم يتم تدارك هذه المشكلة قبل حدوث كارثة – لاسمح الله – وتوفير معدات جديدة كافية.
واشار الى انه بصدد اعداد كتيب عن واقع النظافة والتحسين في محافظة اب والطموحات وضرورات المرحلة الراهنة .. واشاد بتجربة ادارة صندوق النظافة في مدينة القاعدة والتي بدأت بتطبيقها في احياء محدودة والمتمثلة بتنظيم وضبط عملية النقل او الجمع المباشر للقمامة من المنازل والمطاعم والمحال التجارية الى قلابات النظافة مرتين بالاسبوع باشتراك شهري خمسمائة ريال وهي الرسوم التي كانت تسدد في فواتير الكهرباء تحت مسمى “خدمات تحسين” وقد لاقت هذه الخطوة نجاحا وقبولا وسط المجتمع ومن المقرر ان يسري هذا النظام على بقية الاحياء والشوارع في المدينة وكم هو حري بنا في امانة العاصمة صنعاء تطبيق هذا النظام لضبط عملية الجمع المباشر ورفع الايرادات.
ونوه الاسدي الى الحفريات وتحول معظم الشوارع المسفلته في القاعدة الى ترابية وعرة نتيجة تعثر مشروع الصرف الصحي وتحوله الى خطر وبائي يهدد صحة وحياة سكان هذه المدينة المحرومة حتى من اهتمام الاعلام الرسمي وملاحظة انتشار الصنادق والبسطات على طول وعرض الشوارع وهو ماجعلها اعاقة مستمرة لحركة السير.
وعبر الضيف المشارك علي الاسدي مستشار امين العاصمة صنعاء عن شكره وتقديره للدعوة والتسهيلات التي قدمتها قيادة المحافظة لانجاح زيارته ومشاركته في حملة النظافة الشاملة ممثلة بمحافظ المحافظة الشيخ عبدالواحد صلاح وامين عام المجلس المحلي امين الورافي ومدير عام صندوق النظافة والتحسين في المحافظة خالد شرف وطاقم مكتبه الاداري الذي تفاعل وعمل على انجاح المشاركة ورئيس وامين عام محلي مديرية ذي السفال العميد احمد محسن المغني والعميد قحطان ابوراس ومدير صندووق النظافة والتحسين في مدينة القاعدة علي الشامي وفريق العمل الاداري والميداني ومدراء الامن العام والسياسي والمرور والقيادات التربوية والشبابية والطلابية والوجاهات الاجتماعية والاعلاميين والمثقفين الذين شاركوا في انجاح حملة النظافة.

قد يعجبك ايضا